الاقتصاد

إقتصاد

(الإنتباهة) تحاور معتمد شندي سعيد إدريس

حوار: رباب علي
 كشفت جولة لجنة آلية البرنامج الخماسي للاصلاح الاقتصادي (2015ـ2019م) بمحلية شندي بولاية نهر النيل، عن تنمية واضحة للعيان على كافة الأصعدة خاصة فيما يتعلق بجانب التصنيع الزراعي والطرق والصحة ، وفي لقاء الصحيفة بمعتمد محلية شندي العميد م.سعيد ادريس اكد ان التنمية ركزت على الجانب التعليمي والصحي وتوفير مياه الشرب الى جانب محاولة التقليل من حدة الازمة المعيشية عبر برامج مشددة بالدعم الشعبي وتفعيل المسئولية المجتمعية لأصحاب المشاريع الاستثمارية. 
> كم عدد المشاريع الموجودة بالمنطقة والفائدة المتوقعة منها؟
< الزراعة تتمثل في مشاريع حكومية اربعة منها مشروع الشهداء وقندتو والمسيكتاب وكبوشية وهي تعمل بالطاقة الكهربائية بمحطات ذات سعات كبيرة كل محطة لديها 3 طلمبات في كل الفترات سواء كانت صيفية او شتوية او دميرة. ايضا هناك مشاريع استثمارية منتشرة ونعمل على كهربة المشاريع الخاصة زادنا وامتدادها ، وتوجد مشاريع يملكها سودانيون واخرى يمتلكها اتراك ، والآن مقبلين على الاستثمار السعودي لزراعة بطاطس خالية من السكر (شيبس) ولا تحتاج لمياه كثيرة واتفقوا مع شركة جياد لزراعتها ، وفي جانب التصنيع الزراعي والزراعة التحويلية لدينا مصنع في التراجمة لتجفيف البصل تملكه شركة يابانية تنتج 9 جوالات للاسر المنتجة ولكنها تجفف البصل والطماطم والبامية وهي تجربة ناجحة ستتوسع.
> هل هناك مواعين للتخزين؟
< لدينا مصنع جياد للتخزين والمبردات سعته 10 آلاف طن يخزن فيه البصل والبطاطس والبرتقال ، ونتوقع ان تصبح منطقة اقتصادية حرة لموقعها الجغرافي للنشاط الزراعي والتجاري والصناعي ، ولدينا مشروع السقيفة الزراعي بالبسابير به مسلخ مساحته اكبر من مساحة مسلخ الكدرو وهو مصنع متكامل لتصدير اللحوم الحمراء ، كما يحتوي ذات المشروع جانباً لانتاج العلف والدواجن.
> هذا يستلزم وجود طرق مسفلتة؟
< نعم ؛ ففي جانب التخطيط العمراني تم انشاء 4 طرق بمحلية شندي النقعة المصورات والبسابير التحدي ، حجر العسل التحدي اضافة لطريقين آخرين احدهما نيلي وهذا سيسهم في السياحة وطريق البجراوية التحدي والشلال السادس بدأ العمل في 3 منها وستكتمل خلال العام القادم.
> ما الفائدة المتوقعة من هذه الاستثمارات؟
< هناك استثمار زراعي في مشروع فابي الذي ينتج 75 طن لبن يوميا ويتبع لشركة زادنا اضافة لمشاريع الانتاج المحلي ومصنع النسيج الذي جعل المحلية تتصدر المركز الاول في الاعمال اليدوية الغزل وفُراد شندي ومبرد جياد ومبردات في حجر العسل وقدو والذي من المتوقع ان يغير من نوعية البصل المزروع عبر الابحاث والدراسات الزراعية لتخفيف كمية المياه الموجودة فيه ، كما يوجد مصنع سكر للاتراك ومشروع تالا وغيرها لتنمية المنطقة وهي مشاريع استثمارية حرة على بعد 60 كيلو من المحلية.
> ماهي آلية التعامل مع المستثمرين فيما يتعلق بالأراضي؟
< يتم تأجير الأراضي لهم عبر وزارة الاستثمار وتم علاج مشكلة الحيازات ولم تتعد خط المراعي وتم تحقيق الرضا الاهلي ونسبته 25% من قيمة المساحة المزروعة يتم توزيعها على الأهالي.
>  أين السياحة؟
< تمثل السياحة ركيزة مهمة للمنطقة فلدينا سياحة نيلية تتمثل في منطقة السبلوقة ويمتد للبجراوية وبها فندق على مستوى عالٍ  وصحراوية   وآثارية ، اضافة للآثار في النقعة والمصورات والسياحة الصحراوية تبدأ من اكتوبر لبرودة المناخ.
> ماذا عن معالجة مياه الشرب؟
< يركز صندوق التنمية على مثلث الصحة والتعليم ومياه الشرب ونسعى للخروج من صفرية العطش بنهاية العام 2018م في القرى التي يبلغ عددها 32 قرية والعدد يسير في تناقص عبر توفير مياه صحية ونقية وفُرض علينا ألا تزيد مسافة جلب المياه عن ربع ساعة وقيمتها لا تتعدى نصف راتب الشخص والمسافة كيلو والمياه صحية ونقية وبنهاية العام ستتحقق صفرية العطش بالمحلية.
> حدثنا عن الجانب الصحي والبيئي في المحلية؟
< تلتزم ادارة الصحة وصحة الأمومة والصحة العامة باداء دورها تماما ويصلها الإمداد الدوائي من الصحة الاتحادية بشكل دوري ، وفي جانب اصحاح البيئة تمتلك المحلية سيارات للنفايات ولديها آليات متنوعة لنقل النفايات حيث يتم نقل 200 طن يوميا اضافة الى مراقبة الأسواق والذبيح والأسعار.
> ماذا عن الجانب التعليمي ومحو الأمية؟
< هذا العام اكتمل الاجلاس بنسبة 80% بالمدارس وهناك مدارس قامت بالجهد الشعبي عبر المسئولية المجتمعية لشركة زادنا وتقديم الخدمات للمواطن كل حسب مقدرته كما توجد مدارس تبرع بها الهلال الاحمر الإماراتي. وتواجهنا مشكلة قلة العنصر الذكوري وسط المعلمين  لبعد القرى والمنطقة مليئة بالرحل اضافة الى انها أصبحث مهنة طاردة وأصبح العنصر النسائي سائدا في حركة التعليم مع العزوف عن التعليم في حد ذاته ورغما عن ذلك يسير التعليم  بخطى ثابتة وابناؤنا في الخدمة الوطنية يعملون في محو الامية وتم ادخال الفاقد التربوي في مرحلة الاساس وهي برامج تم العمل عليها للوصول الى صفريتها هذا العام الا من فلت منها أو رفضها.
> ما  تأثير فصل الخريف على المنطقة؟
< المدينة لم تتأثر بالأمطار الاخيرة لوجود المصارف وترويض الوديان الكبيرة  والاستعداد المبكر للخريف وتم عمل ردميات للقرى التي تصب فيها هذه الوديان. واؤكد ان المنطقة آمنة بنسبة 95% وان المياه ستسهم في حصاد المياه وفقا للدراسات لتخزين المياه الجوفية لسقاية التربة والاستفادة منها في الزراعة الشتوية.
> ما المعالجات التي وُضعت لمواجهة الضائقة المعيشية؟
ادارة الشئون الاجتماعية والارشاد اثرها واضح عبر اكتفاء 17 الف اسرة خلال شهر رمضان بالجهد الشعبي والتعاون مع جامعة شندي للاستفادة من خريجيها في كافة المجالات, وقد وصلت مظلة التأمين الصحي الى 70% في المنطقة.
ايضا تم تكوين ادارة لمعاش الناس لمواجهة الازمة الاقتصادية التي ضربت البلاد لانها محلية وسطية مثل لها بعض الاعباء وقد تم تكوين 88 جمعية خيرية اضافة الى سلة الغذاء التي أتت للموظفين والعمال ومراكز البيع المخفض.
 

تواصل معنا

حالة الطقس بالخرطوم

Who's Online

532 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

Search