mlogo

الاقتصاد

إقتصاد

هيئة المياه..(الغاية مدنية )..!!

 نجلاء عباس

 تجمع للموظفين ليس بقليل أمام مدخل هيئة مياه ولاية الخرطوم وبالشارع العام تتعالى أصواتهم منادين بضرورة تشكيل الحكومة المدنية في أقرب وقت وإبعاد حكم العسكر الذي تجرع الشعب السوداني مرارته طوال السنوات الماضية بداية بحكومة عبود وإلى حكومة الإنقاذ حتى أصبحت كالمتوالية الرياضية لتتضاعف سنوات الحكم لتصل الـ"30" عاماً من القهر والاستبداد وحكم الطاغية بجانب توالد الأزمات وتدني الخدمات حتى انهار الاقتصاد وكثرت الصفوف وانعدمت السيولة من البنوك، ما يكشف فشل وفساد الحكومة وضرورة اجتثاث جذور الدولة العميقة حتى لا تلوث النجاحات التي أحدثها شباب ثورة ديسمبر التي آتت أكلها في 6 أبريل "اليوم المشهود" .داخل الهيئةوفي جولة أجرتها "الانتباهة" داخل مباني هيئة المياه والطواف حول مكاتبها لرصد حركة العمل وتقييم نجاح الاضراب الذي كان تنفيذه بنسبة 100% بالهيئة نجد ان تجمعاً كبيراً من الموظفين تركوا مكاتبهم واغلقوا اجهزتهم ولا مهام لهم تنجز سوى الامل في تشكيل حكومة مدنية وتداول الحديث في من الاصلح بالسلطة، المكاتب تضج بالاحاديث واجهزة مظلمة وملفات معطلة ما يؤكد ان ارادة الشعب في تحقيق المطالب ومصلحة البلاد هو الاهم من معرفة مصيرهم في الوظيفة متجاهلين التهديدات بالفصل عن العمل ودم الشهداء واصواتهم لا تفارق عيونهم واسماعهم وكل المطلب والهدف هو تكملة مشوار تنمية البلاد الذي دفع الشباب ارواحهم من اجل الوصول اليها أنظمة متعطلةويقول موظف بالهيئة ان كافة الانظمة معطلة وكل الادارات متوقفة تماماً عن العمل ماعدا المحطات الرئيسية لضمان سريان المياه وعدم انقطاعها من الاحياء اما مهندسو وموظفو الهيئة فقد نفذوا الاضراب بشكل متكامل واوقفوا غرفة استقبال الشكاوى والبلاغات "الكول سنتر" اضافة الى "توقف غرفة التنقية والتحكم " وكافة الادارات الحساسة "المالية ، الاستراتيجية ، التشغيل ، وغيرها " واستبدال اللافتات التي تشير الى الاضراب العام وتعليقها على اجهزة الحواسيب بالمكاتب . أشخاص معروفونوتقول مهندسة لـ"الانتباهة" ان الاضراب تم بنسبة حوالي 98% كخروج للموظفين وبنسبة 100% توقف عمل ولفتت الى ان الهيئة تضم  2,826 موظفاً خرجوا جميعهم في وقفة احتجاجية تطالب بالمدنية ماعدا اشخاص معروفين بانهم موالين لنظام الانقاذ "كيزان" وهم الدولة العميقة في الهيئة ولابد من التنظيف والاجتثاث للجذور حتى يتعافى السودان ويخرج الى بر الامان، وقالت ان الادارات خرجت بمديريها ولم يتخاذل منهم احد . الهدف مدنيةويقول الموظفون ان الهدف من الاضراب هو تحقيق حكومة مدنية والاعلان عنها في اقرب وقت وقالوا يكفى ما جرى من سنوات وحكم العسكر لا يعنينا ، ولفتوا الى ان مطالب الهيئة واصلاحها كثير ولكن لا يتم ولا يحقق على ارض الواقع الا بعد ان تكون الحكومة مدنية نزيهة تراعى شؤون الدولة . زمن الواسطةوقالت موظفة بهيئة المياه ان الأخطاء والفساد بالمؤسسات كثير ونراهو هنا بالهيئة على مرأى ومسمع الجميع دون ان يستطيع احد ان يقول "لا " وذلك في العهد السابق  واشارت الى انه في هذه المرحلة لا بد للجميع ان يستعيد شخصيته وقوته وايمانهم بان الرازق هو "الله" ولا حلال الا باصحاح الصحيح واضافت علينا ان نبدأ بانفسنا ونلغي جانب الوساطة في العمل وتسهيل الاجراءات وقالت في السابق من هو اكثر شأن في السياسة هو المستحق بالاجراء وان لم يطابق الشروط الموضوعة اما الان فعلينا ان نضع خطط عمل جديدة للاستفادة القصوى من موارد بلادنا  والعمل بجد والاولوية لمن يستحق من المواطنين بعيداً عن انتماءاتهم السياسية والحزبية .

تواصل معنا

Who's Online

360 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

Search