mlogo

الحوارات

الحوارات

سفير بيلاروسيا سيرجي راتشكوف في إفادات لـ (الإنتباهة):

حوار: هنادي النور
في عجالة سريعة التقينا سفير دولة بيلاروسيا سيرجي راتشكوف ضمن فعليات المعرض الزراعي السوداني الالماني، وقال ان بلاده تستعد لقفزة صناعية كبرى واقامة مصانع بيلاروسية وتوطينها في السودان، وان التعاون يرتكز بشكل اساسي على المجال الصناعي لجهة ان بلاده تولي السودان اهتماماً كبيراً لتعزيز علاقات اقتصادية وزراعية في  شتى المجالات، ولفت الى تطور العلاقة مع السودان خاصة بعد تبادل الزيارة من قبل رؤساء الدولتين, واستدرك قائلاً: ان الوضع مطمئن  والسودان بلد آمن والدليل حضورنا الى السودان والمشاركة في المعرض الزراعي السوداني الالماني، ولو كان الامر كما يشاع بأن هنالك مخاطرة لما حضرت بنفسي ومعي عدد من الشركات وحضور عشر شركات كبرى ماهو الا دليل على ذلك. واردف قائلاً: لا نتدخل في الشؤون الداخلية للسودان، وكذلك ادعو كل الدول الى الا تتدخل في شؤونه الداخلية، كما تتطرقنا معه للإفادات التالية:
< ما هي الدلالات للمشاركة في المعرض الزراعي السوداني الالماني؟
> تعتبر المشاركة الثانية لدولة بيلاروسيا، ولكن بيلاروسيا مشتركة فيه لاول مرة في المعرض الزراعي، وحضرنا الى الخرطوم بوفد كبير ولدينا اكثر من عشر شركات يمثلها مديرو شركات لمنتجات زراعية تشمل الزيوت بانواعها وصلصات مختلفة وحلويات بانواعها, وشركات اخرى تمثل القطاع الصناعي للآليات الزراعية الثقيلة وهذا المعرض فيه تنظيم جيد.
< امكانات التعاون بين البلدين؟
> القطاع الصناعي ببيلاروسيا به حوالى مائة الف عامل ونفتخر بالصناعة وجودتها العالية. ويتم توزيعها في العديد من الدول وتنال القبول في اروبا وامريكا الجنوبية والشمالية وكذلك بعض الدول الافريقية، وعملاؤنا سعيدون بالمشاركة بمعرض المنتجات الزراعية بالسودان, وهنالك تفاؤل وامل كبير باهمية تطوير العلاقات بين البلدين، وخلال هذه المشاركة تحصل مديرو شركات بيلاروسية على العديد من التساؤلات من قبل شركات سودانية ورجال اعمال وكذلك من الحضور الاجانب، ونجد ان الشركات السودانية مهتمة باستيراد منتجاتنا، وكذلك اقامة تعاون مشترك، وبالمقابل ايضاً ان دولة بيلاروسيا مهتمة جداً بهذا التعاون بأن تكون هنالك خطوط تصنيع مشتركة، ودولتنا مستعدة لمد يد العون للشركات السودانية في ما يمثل تنظيم واقامة عمل مشترك، وعلى استعداد لكي ندعو الشركات السودانية واعطاؤها فرصة لفتح ابواب السوق البيلاروسي لتباع المنتجات السودانية للمستهلكين، وايضا اقامة خطوط الانتاج على اراضي بيلاروسيا (ومثال لذلك ان تأتي شركات سودانية بمنتج المانجو ويتم تجفيفها وتغلف جيداً ثم تسوق، وهذا يزيد من القيمة، مما يعني ان الشركات السودانية ستكسب عملات حرة كثيرة.
< ما هي التسهيلات التي يمكن أن تقدمها بيلاروسيا للمستثمر السوداني؟
> هذا سؤال كبير ولدينا مناطق حرة، ولكي نتحدث بتفصيل الامر يحتاج الى زيارة، وبالتأكيد لدينا تسهيلات وقانون يراعي المستثمر، وحال تم فتح خط الانتاج في المناطق الحرة سوف يجد كثيراً من التسهيلات من الضرائب والمنصرفات وغيرها.
< رفع الحظر الجزئي للعقوبات الاقتصادية هل ساهم بادخال الآليات وقطع غيار للبلاد؟
> بيلاروسيا ضد اية عقبات تفرض على الدول، ونساعد السودان في كافة اعمالهم لرفع الحظر كلياً وليس اقتصادياً, وبالتأكيد نسعى لتعزيز سبل التبادل التجاري والاقتصادي بين البلدين.
< كم يبلغ حجم التبادل التجاري؟
> في عام 2018م بلغ 14,4 مليون دولار.
< ذكرت ان حجم التبادل ضعيف ودوركم في زيادة؟
> قطاع الصناعة يستعد لقفزة كبيرة بما فيه العمل المشترك واقامة مصانع بيلاروسية وتوطينها في السودان، كذلك اقامة مصانع سودانية في بيلاروسيا ونقل التقانات الحديثة عبر خطوط التجميع.
< هنالك عدد من الاتفاقيات تمت بين رؤساء الدولتين الي اي مدى وصلت مراحل تنفيذها؟  
> بيلاروسيا لديها رغبة لمساعدة السودان في البناء وفتح خطوط لمعالجة منتجات الالبان لتصنيعها بمختلف الانواع, وايضاً اقامة بيوت محمية للزراعة لصناعة الخضروات، خاصة ان بيلاروسيا مشهورة بالزراعة ولديها محاصيل عالية الجودة،  وايضاً المشاركة في الخبرات في ما يختص بحفظ المحاصيل خاصة القمح، بجانب بناء صوامع وتكوين شركة بيلاروسية، وتم توقيع العقد في شهر ديسمبر العام الماضي مع شركات سودانية خاصة.
< دور بيلاروسيا للمساهمة في رفع اسم البلاد من الدول الراعية للارهاب؟
> نحن من الدول الصديقة ولا نفرض على السودان اي شيء، ولا اظن فيه شراً، ولكن الموفق لدى الامم المتحدة، ونحن ضد فرض اية عقوبات، وندعم بقوة لرفع العقوبات عن كل الدول المفروضة عليهم بما فيها السودان.
< كيف وجدت الوضع بالسودان في ظل الشائعات بأن هنالك حروبات؟
> الوضع مطمئن، والدليل حضورنا الى السودان والمشاركة في المعرض الزراعي السوداني الالماني، ولو كان الامر كما يشاع وهنالك مخاطرة لما حضرت بنفسي ومعي عدد من الشركات، وهذا اكبر دليل على ذلك  ومعي عشر شركات كبرى، ولا نتدخل في الشؤون الداخلية للسودان، وكذلك ادعو كل الدول الى الا تتدخل في شؤونه الداخلية، والآن هنالك تركيز كامل من بيلاروسيا على انشاء علاقات اقتصادية قوية بين البلدين.

تواصل معنا

Who's Online

619 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

Search