الحوارات

وكيل وزارة الضمان الاجتماعي المستقيل هشام توفيق لـ(الانتباهة)

حوار : عبدالرؤوف طه
على نحو مفاجئ دفع وكيل وزارة الضمان والتنمية الاجتماعية، هشام توفيق، باستقالته من موقعه الوزاري. ثم أخرج بياناً مقتضباً للناس يؤكد فيه استقالته دون شرح كاف لأسباب الاستقالة ، لاحقاً أُشيع على نطاق واسع أن الرجل متضامن مع الحراك الجماهيري بالشارع العام بالتالي استقال، بيد أن بعض الخيوط الأخرى كانت تشير لغضب وسخط الرجل من بعض الهمس الذي يشير لتهم فساد تحوم حوله (الانتباهة) استنطقته لمعرفة تفاصيل ما حدث فخرجت بالتالي .
> دفعت باستقالة من الوزارة في ظل أجواء بالغة التعقيد؟
<-أنا كنت وكيلاً لوزارة الضمان والتنمية الاجتماعية وقدمت استقالة مكتوبة قبل ايام وذهبت لحال سبيلي .
> ما سبب الاستقالة المباغتة ؟
<-قمت بكتابة بيان للناس وشرحت من خلاله اسباب الاستقالة .
> هنالك من يقول إن الاستقالة جاءت تضامناً مع المتظاهرين ؟
<-الاستقالة ليست لها اي علاقة بالاحداث الحالية ولا بالظروف الحالية .
> حتى الآن لم توضح أسباب الاستقالة وبيانك الذي نشرته في الأسافير كان يخلو من الأسباب الحقيقية؟
<-انا عملت في المعادن والتصنيع الحربي ثم وكيلاً لوزارة الضمان وحدثت بعض الاشياء مؤخراً دفعتني للاستقالة .
> تقصد أشياء داخل الوزارة أم أشياء متراكمة منذ عملك في محطات سابقة ؟
<-هي اشياء ليست لها علاقة بالعمل بوزارة الضمان والتنمية الاجتماعية.
> ولكن ماهي تلك الأشياء التي جعلتك تدفع باستقالتك في الوقت الحالي؟
<-انا اردت الاستقالة ولدي مواقف محددة من بعض الاشياء .
> تبدو متمسكاً بالاستقالة؟
<-انا كنت حريص جداً على الاستقالة كموقف شخصي.
> في البيان الذي صدر منك قلت إن الاستقالة ليست لها علاقة بالحراك الجماهيري الحالي وبعض الجهات قالت إن استقالتك انحياز للشارع؟
<-نعم ليست لها اي علاقة بالحراك الجماهيري الحالي،  ولكن انا لا ادين  هذا الحراك .
> تقصد أن الحراك الحالي مشروع وتؤيده؟
<-به بعض المطالب العادلة والمشروعة .
> ذكرت في بيانك أنك مع عدم تعديل الدستور هل ما زالت على ذات الموقف؟
<-نعم وهذا موقف شخصي  يجب ان لا يتم تعديل الدستور وعدم السماح بترشيح الرئيس عمر البشير لدورة جديدة، لان ذلك يخالف الدستور ويجب ان يحترم الدستور ويصان وانا اقول رايي هذا بصفتي مواطن سوداني عادي من ضمن 42 مليون مواطن سوداني.
> هل تم قبول الاستقالة من قبل الجهات الرسمية ؟
<-لم تأتني افادة حتى الان بقبولها او رفضها ، ولم اقم بتسليم مقاليد الامور لوكيل جديد بمعنى لم اقم باجراءات التسليم والتسلم حتى اللحظة.
> بمعنى ما زلت في موقعك؟
< -انا استقلت وهذا قراري .
> هل يوجد صراع داخل الوزارة دفعك للاستقالة ؟
<-للامانة لا يوجد صراع داخل الوزارة ورئيس الوزراء ووزيرة الضمان  الاجتماعي  ليس لهما علاقة باستقالتي.
> ربما مجموعات ضغط داخل الوزارة كانت لا ترغب في وجودك وأجبرتك على الرحيل؟
<-لا يوجد شخص بالوزارة تسبب في استقالتي بل هو قراري .
> الاستقالة كانت مفاجأة حتى لكابينة الوزارة نفسها؟
<-صحيح كانت مفاجأة ولكن ليست هذه المرة الاولى التي اقدم فيها استقالتي .
> هل تريد أن تثبت ثقافة الاستقالة؟
< -من قبل تقدمت باستقالتي من الشركة السودانية للموارد المعدنية حينما كنت اعمل مديراً لها وكان ذلك في نهاية 2017م وهذه مواقفي.
> الاستقالة الحالية خلقت ردود أفعال واسعة؟
<-المعارضة أرادت ان تحرز هدفاً في مرمى الحكومة عن طريق استقالتي واخذوا الموضوع وقالوا ان استقالتي بسبب الحراك الجماهيري وهذا ليس صحيحاً.
> بصراحة يقال إن بعض تهم الفساد التي تحوم حولك هي التي تسببت في استقالتك؟
<-هذه الاحاديث السالبة روج لها كاتب صحافي وهي غير صحيحة.
> لكن هل تنفي ذلك بمعنى أوضح أن تهم الفساد مازالت تحوم حولك؟
< ان لا اريد ان اقول سبب الاستقالة، ولكن اقول اذا كان هنالك اي شخص في السودان والدول المجاورة له يملك اي دليل على انني افسدت فليقدمه للقضاء، بل اذا كان هنالك اي جهة تملك دليلاً على اي شبهة فساد ضدي أن تأتي به.
> شبهة الفساد تحوم حولك إبان عملك في الشركة السودانية للموارد المعدنية؟
< اذا كان هنالك اي شخص يمتلك مستنداً عن فسادي منذ ميلادي وحتى ايام عملي بالمعادن ووزارة الضمان الاجتماعي فليقدم ذلك للقضاء، واتحدى اي شخص في الدنيا ان يأتي بمستند يؤكد فيه انني شخص مفسد بل اي جهة تملك مستنداً او دليلاً حول فسادي انا مستعد لذلك.
> نفهم أنك مستعد للمحاسبة؟
<-أي جهة او شخص تملك مستندات او ادلة على فسادي انا مستعد لها ، وهنالك نيابات وامن وشرطة وقضاء ومراجع عام على كل شخص ان يتقدم ببلاغ ضدي لهذه الجهات .
> تبدو واثقاً من موقفك؟
<-انا ارحب باي جهة تملك دليلاً ضدي  او اي تهمة تقدم ضدي للاجهزة الرسمية واذا تقدمت اي جهة بتهمة فساد بعد اخضاع التهمة للفحص انا مستعد للتقاضي.
> الجهات العليا وصلها همس بأن تهم الفساد تحوم حولك؟
< حتى الجهات العليا اذا شككت في شخصي او اتاها اي حديث ضدي ان هذا الشخص (حرامي) فمن حقي كمواطن سوداني وكشخص مسؤول ان اُنصف  بعدها ساتخذ القرار المناسب.
> نفهم أن الاستقالة التي تقدمت بها بسبب تهم فساد غير حقيقية حامت حولك؟
<-استقالتي في اطار الدفاع عن النفس بعد اتهامي بالفساد من جهة معينة وانا اطلب من هذه الجهات التبرئة او تقوم هذه الجهات بتقديمي للمحكمة عاجلاً وليس اجلاً.
> هل هنالك جهات سعت لإقناعك بعدم الاستقالة؟
<-انا ابحث عن إنصاف .
> هل أنت مستهدف أو مظلوم؟
<-ربما.
> ما سر هذا الاستهداف ؟
<-انا عملت في مواقع كثيرة جداً واعتقد ان رسالتي الاساسية الوقوف ضد الفساد واي شخص متصالح مع الفساد او فاسد يعتبرني ضده.
> وقوفك ضد الفساد والمفسدين كما تفضلت هل جلب لك بعض المشاكل والخلافات؟
<-ابداً وانا مستمتع جداً بان الله سبحانه وتعالى اتاح لي الفرصة لاجلاء مواقفي  وان اوجه واقاتل ابتغاء مرضاة الله واجره بالتالي ليس هنالك اي مشاكل .
> البعض يتوقع أن تنحني للعاصفة وتتراجع عن هذه المواقف؟
<-مطلقاً لن انحني للعاصفة وربنا سيسألنا يوم القيامة عن كل المواقف واذا افترضنا ان هنالك شخصاً سرق مالاً عاماً يجب ان تكون هنالك اجراءات قضائية عادية كما يحدث في كل الدنيا، حتى لا يكون هنالك حساسية تجاه الفساد وتقديم المفسدين للمحاكم يساعد على الاستقامة .
> تقصد لابد من محاكم للمفسدين؟
<-شاهدنا في كل الدنيا ان الاجراءات تجاه المفسدين تتم باجراءات عادية ودون حساسية وحدث ذلك في بلدان العالم الاكبر مثل امريكا والجدل حول فساد حملة الرئيس دونالد ترامب ،ويجب ان يتم التعامل مع الفساد بالاجراءات القانونية وليس بابعاد الشخص من موقعه وبالتالي نحن نريد ان يحاسب كل شخص مفسد قانونياً ومن ثم محاكمة من يليه في الفساد .
> على مستوى حزب المؤتمر الوطني تم إبعادك من كل مؤسسات الدولة ربما بسبب آرائك السياسية؟
< -انا كنت منظم منذ وقت مبكر ولكن لا امارس اي نشاط سياسي في الوقت الحالي .