mlogo

الرياضة

الرياضة

صقور الجديان في تحدٍ جديد بتصفيات كأس العالم وأولمبياد اليابان

الخطوم: الانتباهة

يدافع المنتخبان الاول والاولمبى عن الوان السودان في التصفيات الافريقية المؤهلة الى كأس العالم واولمبياد اليابان. ويستضيف الاول نظيره التشادى في السابعة من مساء اليوم بملعب المريخ، وسبق ان فاز في لقاء الجولة الاولى خارج ملعبه على تشاد بثلاثة اهداف لهدف، ويطمح صقور الجديان في تحقيق انتصار جديد في ارضه وبين جماهيره او المحافظة على فوزه السابق من اجل التأهل الى المرحلة الثانية وهي مرحلة المجموعات، ويشارك فيها 40 منتخباً إفريقياً يتم تقسيمها على 10 مجموعات، ويتأهل أول كل مجموعة فقط للمرحلة النهائية من التصفيات التي تقام على نظام مباراتين ذهاباً وإياباً، وهو نظام اشبه بتصفيات كأس العالم 2014 الإفريقية، رغم الانتصار الذى حققه منتخبنا على تشاد بثلاثة اهداف لهدف، فهذا لا يعنى انه خطف بطاقة الترشح للدور الثانى لاسيما ان الامور ربما تنقلب رأساً على عقب، خاصة ان المنتخب التشادى يدخل اللقاء خالياً من الحسابات المتمثلة في جدلية الارض والجمهور بوضع كافة اوراقه في اللقاء، خاصة انه ليس لديه ما يخسره.
واصبح منتخب صقور الجديان مطالباً بالمحافظة على وضعه السابق بوضع تكتيك مناسب، فضلاً عن اختيار عناصر تلعب دوراً حيوياً ومسؤولا للحيلولة دون الوقوع في الاخطاء كما حدث في مشاركات ناديى القمة على صعيد بطولتى الاندية العربية ورابطة الابطال الافريقية، حيث فقد الهلال بطاقة الترشح امام الوصل الاماراتى باخطاء ساذجة من عناصر المنطقة الخلفية، بالاضافة للمريخ الذى غادر ابطال العرب على يد شبيبة القبائل بذات السيناريو الذى غادر به الهلال.
وهذه المقارنة اتت على خلفية ان المدير الفنى لمنتخب صقور الجديان لوكا اعتمد على عناصر القمة والاهلى شندى في تركيبة جامعة المنتخب المدافعة عن الوانه في كأس العالم، الشىء الذى يجب وضعه في الحسبان، لاسيما ان ثقافة المحافظة على الانتصار حتى الثوانى الاخيرة باتت امراً مخيفاً في التركيبة الذهنية لدى اللاعبين المحليين.
ومن جانب آخر يحل منتخبنا الاولمبى لكرة القدم ضيفاً على نظيره النيجيرى في السادسة من مساء اليوم ضمن مباريات اياب التصفيات الاخيرة المؤهلة الى نهائيات اولمبياد اليابان، وكان منتخبنا قد فاز في لقاء الذهاب بارضه على مضيفه بهدف ويملك فرصة التعادل بأية نتيجة أو الوصول لركلات الترجيح إذا خسر بهدف نظيف، لضمان تأهله لمرحلة المجموعات التي ستقام بمصر خلال شهر نوفمبر المقبل، وأحرز هدفه الوحيد المهاجم ولاء الدين موسى، في الدقيقة 43 من عمر الشوط الأول، ليعزز حظوظ بلاده في التأهل، وجاءت بداية الأولمبي صعبة بسبب نجاح ضيفه النيجيري في فرض أسلوب دفاعه المنظم وسرعة عناصره في الانتقال والتحول بالكرة، ونجح دفاع منتخبنا الاولمبى في تثبيت أقدام اللاعبين بعد ان احبطوا محاولات نجم المنتخب النيجيري البارع أزوبايكي أوكيشوكو.

تواصل معنا

Who's Online

660 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

Search