mlogo

السياسة

سياسة

المؤسسات الحكومية إضراب تام وجزئي

صابر  حامد

كل شيء يشير إلى أن الإضراب المعلن من قوى الحرية والتغيير ليومي الثلاثاء والأربعاء نجح في يومه الأول أمس بنحو «70%» في المؤسسات الحكومية البارزة ذات التعامل المباشر مع المواطنين، لكن يبقى التحدي ماثلاً في إمكانية زيادة النسبة أو انخفاضها في اليوم الثاني للإضراب اليوم على صعيد المؤسسات الحكومية.إضراب «الكنترول»منذ أن بدأت قوى الحرية والتغيير في الترتيب والتمهيد لإعلان الإضراب عن العمل في المؤسسات الحكومية والخاصة منذ أسبوعين تحرك المجلس العسكري بصورة واضحة في كسب ود بعض المؤسسات المهمة حيث زار نائب رئيس المجلس محمد حمد دقلو أعمال تصحيح الشهادة السودانية "الكنترول" معلناً تبرعه براتب "3" أشهر وزيادة مرتبات المعلمين، لكن بالمقابل قابل معلموا الكنترول تحية دقلو بأفضل منها "بحسب ما يرى الثوار" بعد أن أعلنوا دخلوهم في الإضراب يومي الثلاثاء والاربعاء تلبية لدعوة قوى الحرية والتغيير، وهو ما حدث بالفعل حيث أغلقت اعمال الكنترول ابوابها ليوم أمس بصورة كاملة ما يعني اضراباً شاملاً عن العمل وعدم الحضور للمكاتب حتى.لا توثيقمواصلة لرحلة الوقوف على المؤسسات الحكومية التي دخلت في اضراب في يومه الأول أمس، كانت المحطة الثانية إدارة القبول وتوثيق الشهادات التابعة لوزارة التربية والتعليم، كان وصولي لمكاتب القبول عند الساعة الحادية عشرة و"50" دقيقة مع العلم أن المكاتب تغلق ابوابها بصورة راتبة عند الثانية عشرة ظهراً في وجه من يريد الدخول مع الإبقاء على المتواجدين في الداخل لحين اكتمال إجراءات التوثيق وغالباً ما يكون العدد المتواجد في الداخل لا يقل عن "100" طالب خدمة، لكن في يوم أمس وجدت أن الباب الخارجي مغلق قبل الموعد لكنني دخلت للمكاتب عبر البوابة المخصصة سابقاً للخروج فقط وهنا لاحظت أن لا أحد يسألك ماذا تريد وإلى أين ذاهب كما في السابق بالرغم من وجود أفراد في البوابة، عند دخولي للصالة الرئيسية المخصصة لـ"كاونترات" الموظفين ولطالبي التوثيق لم أجد أي موظف في الصالة فقط حوالي  "5" اشخاص من طالبي التوثيق سألت أحد الموظفين الذي يحمل الشهادات لتوثيقها في مكاتب داخلية أين الموظفين اليوم قال لي: "الناس ديل الليلة ما شغالين مضربين".وزارة الضمانالحركة داخل وزارة الضمان والتنمية الاجتماعية يوم أمس تبدو طبيعية لحد كبير رغم الهدوء الذي يعم الوزارة، عدد من المكاتب لا يوجد بها موظفون كما أن نحو ثلاثة مكاتب يوجد بها نحو "5" موظفين وهذا ربما تفسير لخلو بعض المكاتب، كما أن غالبية مكاتب الوزارة مغلقة تماماً ولا أثر  لموظفين داخلها.العدل «ضبابية» الموقفرغم أن بعض موظفي وزارة العدل نفذوا وقفة احتجاجية أول أمس امام مبنى الوزارة بشارع الجمهورية معلنين رفضهم الحكم العسكري ومطالبين بحكومة مدنية، إلا أن ملامح الإضراب بالوزارة في يومه الأول لم تكن واضحة، فمنذ دخولك الاستقبال الرئيسي لبرج الوزارة يقابلك موظف كاونتر  "المدير التنفيذي" جالساً في مقعده في الكاونتر رقم "4" لكن بالمقابل تجد أن الكاونترات رقم "1_2_3" لا يوجد بها موظفون ربما مضربون عن العمل، مباشرة بعد الاستقبال توجهت لمكتب المدير التنفيذي للوزارة في الطابق الـ"12" وكذلك لا ملامح واضحة تؤكد اضراب موظفين بالطابق بيد أن بعض غالبية المكاتب فارغة من الموظفين مع تواجد آخرين في مكاتب أخرى، وكذا هو الحال بالنسبة للمجلس الاستشاري لحقوق الإنسان مكاتب فارغة وأخرى بها موظفون، فيما يلي مبنى وزارة العدل يلاحظ عدم وجود ملصقات تدعو للإضراب في كل المبنى حتى خارجه خلافاً لمؤسسات أخرى وضعت ملصقات على الأقل في بواباتها الرئيسية.«المعادن» إضراب جزئينفذ عاملون بوزارة المعادن إضراباً عن العمل أمس في اليوم الأول ورفع بعضهم لافتات داخل المكاتب معلنين اضرابهم ومطالبين بحكومة مدنية ومجلس سيادة مدني، وتحصلت "الانتباهة" على صور من داخل الوزارة تؤكد اضراب عدد مقدر من العاملين بينما أغلق بعضهم المكاتب منذ الصباح رغم تواجدهم في الوزارة، وأكد مصدر بوزارة المعادن أن العمل بالوزارة شبه متوقف بعد تنفيذ الإضراب في اليوم الأول، فيما يقف موظفون ضد تنفيذ الإضراب غالبيتهم ينتمون للنظام البائد عبر حزب المؤتمر الوطني "وفقاً للمصدر بالوزارة". وتأكيداً لهذا الأمر كشف المصدر عن اشتباكات بالأيدي بين نقابة العاملين بالوزارة التي تتبع للنظام البائد واللجنة التسييرية التي كونت بعد قرار حل النقابات بسبب رفض النقابة للإضراب ووقوف لجنة التسيير مع رغبة الموظفين في تنفيذ الإضراب وهو ما أدى لحدوث انقسام داخل الوزارة بين مؤيد ورافض للإضراب.إضراب الصحةالعاملون بوزارة الصحة الاتحادية كانوا في الموعد أيضاً تلبية لدعوة قوى إعلان الحرية والتغيير بالدخول في اضراب ليومي أمس واليوم ولبى عاملون الدعوة وتأكيداً لإضرابهم نفذوا وقفة احتجاجية صباح أمس امام مبنى الوزارة بشارع النيل مطالبين بتسليم الحكم لمدنيين وتحقيق مطالب الثورة رافعين شعارات "يا حكومة مدنية ويا ثورة أبدية".

تواصل معنا

Who's Online

803 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

Search