mlogo

السياسة

سياسة

(الوطني) وأحمد بلال..معركة ما بعد مفارقة السلطة

على نحو مفاجئ شن الأمين العام للحزب الاتحادي الديمقراطي المكلف أحمد بلال هجوماً لاذعاً على المؤتمر الوطني ودمغه بإشاعة الكراهية والاحتقان السياسي في المشهد الحالي. ومضى بلال الى ابعد من ذلك واتهم الوطني بالتعذي من ثدي الدولة، ولم يصمت الوطني على تلك التصريحات ورده الهجوم بطريقة عنيفة، وقال ان الرجل تصريحاته غير اخلاقية. (الإنتباهة) وضعت الطرفين في مواجهة فخرجت بالتالي:
الأمين العام للاتحادي الديمقراطي د. أحمد بلال > أخيراً هاجمت المؤتمر الوطني بطريقة غير معهودة ما سر هذا الهجوم؟
< موقفي ثابت، النقد الذاتي لبعض المراجعات ضروري.
> لكن الهجوم غير معهود والبعض ربط ذلك بسبب مفارقتك كرسي الوزارة؟
< يجب الا يربط الناس هجومي على المؤتمر الوطني بسبب مفارقة الوزارة.
> ما سر الهجوم اذن؟
< لا.. علاقتي مع المؤتمر الوطني ليست مربوطة بالوزارة.
> المؤتمر الوطني وصف تصريحاتك بغير الاخلاقية؟
< هذه تصريحات تمثل بعض الافراد ولا تمثل المؤتمر الوطني ككل، والملاسنات التي تصدر عن قادة الوطني تجد الانتقاد حتى من الشارع.
> انتم حزب شريك للمؤتمر الوطني؟
< نحن شراكتنا مبنية مع رئيس الجمهورية، والتختة التي يصوب نحوها الآن هي رئيس الجمهورية وهذا خطأ كبير، والرئيس عمر البشير حمل باشياء كثيرة ليست صحيحة والبشير رجل وطني ومتجردة.
> نفهم ان شراكتم مبنية مع الرئيس البشير وليس مع المؤتمر الوطني؟
< علاقتنا مبينة مع رئيس الجمهورية منذ زمن الشريف زين العابدين الهندي، وستظل مبينة مع الرئيس البشير سواء كنا في الحكومة او خارج الحكومة، وعلى قيادات المؤتمر الوطني ان يتسع صدرها لمراجعة كثير من السلبيات ونقدنا لهم امر طبيعي، ولا بد من خلق مناخ.
> افهم ان علاقتكم مع المؤتمر الوطني انتهت بينما مستمرون في العلاقة مع رئيس الجمهورية؟
< رئيس الجمهورية عمر البشير علاقته انتهت مع المؤتمر الوطني، ولكن الوطني كحزب سياسي يظل رقماً لا يمكن تخطيه، وليس من المصلحة تخطي المؤتمر الوطني وهو حزب كبير في الساحة، ونحن ضد الاقصاء ومن الخطأ اقصائه.
> ولكن انت قلت ان المؤتمر الوطني سبب الاحتقان السياسي والكراهية في الساحة؟
< يجب الا تؤخذ تصريحاتي بانه اقصاء للمؤتمر الوطني، ولكن هذا نقد يجب ان نقوله بشجاعة ويجب ان يتقبله الطرف الآخر، ويجب ان يراجعوا ممارساتهم السلبية بشجاعة.
> الآن تنصلت عن شراكتم مع المؤتمر الوطني؟
< نحن لن نتنصل من شراكتنا مع رئيس الجمهورية باي حال من الاحوال، ونحن قاتلون ومقتولون سنكون معه.
> (مقاطعة) مع رئيس الجمهورية وليس المؤتمر الوطني؟
< المؤتمر الوطني يجب ان يراجع اداءه ويراجع نفسه في اعادة النظر في حزب جديد او جبهة عريضة،  ولا يوجد ضرر في اعادة النظر في هذه المسائل، ويجب ان يعيد النظر في علاقته مع الاحزاب الموجودة في الشارع السياسي.
> قيادات في المؤتمر الوطني فسرت هجومك عليهم بسبب فقدانك المنصب الوزاري؟
< هذا تفسير سيئ، وانتقادي لهم ليست له علاقة بالوزارة.
> ولكن في وقت سابق موقفك كان مدافعة عن المؤتمر الوطني؟
< انا كامين عام اعبر عن حزبي وآرائه، ولكن وجودي في الوزارة يجعلني اعبر عن الحكومة، واي تصريح يصدر عني يمثل الحكومة، وحالياً انا اعبر عن حزبي وليس عن الحكومة واتحدث بلسان واحد.
> الشاهد في الامر ان هجومك على الوطني جاء مباشرة بعد حل الحكومة؟
< اؤكد لك لا علاقة لهجومي على الوطني بالوزارة، والمراجعات والنقد يجب ان تقبل وبشجاعة كاملة، وتربطني علاقات حميمية مع بعض قادة المؤتمر الوطني، صحيح هنالك بعض الاخطاء ويجب ان نراجعها بشجاعة حتى نمضي الى الامام، ولكن مسألة الاقصاء ومحاولة رفض الآخر هذا حديث غير منطقي ونحن نرفض ذلك.
أمين التعبئة السياسية بالمؤتمر الوطني عمار باشري > كيف تنظر لتصريحات احمد بلال التي قال من خلالها ان المؤتمر الوطني هو سبب الكراهية والاحتقان الموجود في الشارع؟
< نحن حزب كبير لا يستجيب للتهاتر والتنابز، ونحن قدمنا مبادرات منذ 1996م على اثرها استقلبنا الشريف زين العابدين الهندي، وشكلنا معه شراكة سياسية كانت مدخلاً للانفراج السياسي، وحضر الشريف الهندي آنذاك وبصحبة عدد من القيادات منهم جلال الدقير وآخرون، وعبر هذه الشراكة لحق عدد من الاحزاب السياسية بالشراكة مع المؤتمر الوطني، وفتحت الباب لمسار سياسي جديد.
> عفواً.. الآن المؤتمر الوطني متهم من قبل احمد بلال بأنه حزب متسبب في الاحتقان السياسي والكراهية؟
< نحن الحزب صاحب الاغلبية في البرلمان، ونحن الحزب الذي قدم السيد رئيس الجمهورية مرشحاً لرئاسة الجمهورية في 2015م، ونحن قدمنا كثيراً من المبادرات لتجسير العلاقة مع الأحزاب السياسية وحتى لا تتباعد المسافة بيننا وبينهم، ونحن حزب الاغلبية.
> الامين العام المكلف احمد بلال قال ان شراكتهم مع رئيس الجمهورية وليست معكم؟
< اذا كانت علاقته مبينة مع  رئيس الجمهورية لمَ سعى احمد بلال حتى حفيت اقدامه مع لجان المؤتمر الوطني ذهاباً واياباً حتى يحوز على مزيد من الحقائب الوزارية ما بين الحين والآخر.
> ولكن بلال يرى ان انه يمارس نقداً لتجربتكم؟
< تصريحاته لا تساوي الحبر كتبت به، ولا تحجب ضوء الشمس عن المؤتمر الوطني، فهو حزب الاغلبية، وهو الحزب الراسخ الذي بنى علاقاته على قواعد اساسها الوطن واساسها مزيد من التواصل مع الاحزاب السياسية لتجاوز التحديات السياسية.
> لماذا يرفض الوطني النقد الذي يقدمه أحمد بلال؟
< احمد بلال يجب ان يحذو حذو قياداتنا في المؤتمر الوطني، وان يفسح المجال لقيادات شابة، وعليه ان يترجل، واشراقة سيد محمود لوحدها ارهقت هذا الرجل وسببت له صداعاً دائماً، وهذا الصداع نتاج لأزمات داخلية يعيشها داخل حزبه، وهو لا يستطيع ان يسيطر على حزبه ولا على تيارات الإصلاح داخل الحزب، وعلى الرجل ان يكتب مذكراته الداخلية، وان يتصالح مع الشارع السوداني الذي لديه مواقف واضحة من تصريحاته السابقة، وعليه ألا يبصق على تاريخه، وعليه ان يحتفظ بود مع ذاك الحزب الذي على قوائمه تسلق الى السلطة.
> أحمد بلال نفى جملةً وتفصيلاً ان يكون هجومه على الوطني بسبب فقدان الوزارة؟
< هو لم يتحمل ان يكون بعيداً عن كرسي السلطة بعد ان احتفل بها كثيراً، والرجل بات مذعوراً بعد مفارقته كرسي السلطة، ويقينه أنه لن يعود إليه مرة أخرى.

تواصل معنا

Who's Online

473 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

Search