mlogo

السياسة

سياسة

غضب شعبي ضد سلفا كير بسبب حظر النشيد الوطني

أعدها: المثنى عبدالقادر
استغرقت اجتماعات زعيم المعارضة المسلحة بدولة جنوب السودان الدكتور رياك مشار والوفد المرافق له مع ممثلي الامم المتحدة في العاصمة الاثيوبية اديس ابابا عدة ساعات امس، وتناولت العنف الجنسي في مناطق النزاعات اثناء الحرب الاهلية بجنوب السودان، ومثلت الامم المتحدة نائب الامين العام للامم المتحدة للعنف الجنسي السيدة براميلا باتن، بينما طالب مشار المنظمة بدعم اتفاق السلام المنشط، وفي ذات السياق عقد مشار في مقر إقامته في اديس ابابا اجتماعاً مع ممثل الامم المتحدة للقرن الافريقي بارفيت أونانغا أنيانجا، تناول ايضا اتفاق السلام وقضايا القرن الافريقي، وفي ما يلي تفاصيل الاحداث الداخلية والدولية المرتبطة بدولة جنوب السودان:
غضب شعبي
اشتعل غضب شعبي لمواطني دولة جنوب السودان على الرئيس سلفا كير ميارديت بسبب حظره أداء النشيد الوطني في البلاد الا خلال حضوره شخصيا، وتساءل مواطنون لماذا لم يمنع الرئيس المسؤولين الحكوميين من سرقة اموال الدولة بينما يحظر على الشعب اداء النشيد الوطني، وقال الويل بيتر انه من المؤسف ان يقوم الرئيس بحظر النشيد الوطني الا في حضوره الشخصي واختزال النشيد في شخصه، بينما هناك شخصيات في فصائل المعارضة فضلت حجب اسمها ادانت حظر النشيد الوطني باعتبار ان اداء النشيد حق دستوري لمواطني البلاد ويجب على الرئيس منح المواطنين حقهم الدستوري.
وفي الإطار نفسه انتقد رئيس منظمة تمكين المجتمع في جنوب السودان إدموند ياكاني الحظر الرئاسي للنشيد الوطني، معرباً عن قلقه من عدم اداء النشيد الا لشخص الرئيس لأن النشيد ملك لشعب والامة ولجميع المدارس وفتيان الكشافة وفئات الشعب المختلفة دون استثناء، وهو ما يجعلهم فخورين برفع العلم وادائه.
اتهام يوغندا
اتهمت حكومة دولة جنوب السودان رسمياً دولة يوغندا بايواء متمردين في مخيمات اللاجئين الموجودة في شمال الاراضي اليوغندية، وذلك خلال الاجتماع الذي عقد بين مسؤولي الحكومتين بولايتي شرق الاستوائية الجنوبية مع ولاية لامو اليوغندية، وتناول الاجتماع المخصص للتهديدات في الدولتين ان حاكم توريت البرتو توبيولو أورومو ابلغ المسؤولين اليوغنديين بأن لديهم معلومات استخبارية تفيد بوجود للمتمردين في معسكرات اللاجئين اليوغندية، وفي بعض الاحيان يرتدون زياً عسكرياً يوغندياً ويشنون هجمات على مواقع داخل جنوب السودان قبل ان يقوموا بالعودة الى المعسكرات، واضاف الحاكم البرتو ان المتمردين موجودون في معسكرات (أدجوماني) و (كرياندونجو) و (لامو)، وفي المقابل أكد مفوض مقاطعة لامو اليوغندية جيمس نابنسون كيديجا انهم سوف يبذلون جهوداً للتحقيق في تلك المعلومات، لكن يصعب التعامل مع اللاجئين باعتبار ان القانون الدولي الانساني يحمي اللاجئين، مؤكداً على ضرورة حفظ الامن على حدود الدولتين.
انتهاكات سجون جوبا
ادان رئيس حركة سانو الفيدرالية للوحدة الوطنية المعارضة الفريق اول امن وليم الاريو دال، مقتل النشطاء السياسيين في معتقلات النظام في جوبا، وطالب الاريو لـ (الإنتباهة) بضرورة اجراء تحقيق حول مقتل الناشطة في حركة (الكروت الحمراء) اتونق جيمس التي توفيت اثر التعذيب داخل معتقلات جهاز الامن التابعة لحكومة سلفا كير ومعها مجموعة من الشباب الثائر لتغيير النظام سلمياً في جوبا، وقال الاريو ان الوضع في جنوب السودان في ظل وجود سلفا كير اصبح اكثر مأساوياً، وان شعب جنوب السودان يعيش في سجن وطني كبير تحت رحمة جهاز الامن، وطالب بتدخل المجتمع الدولي لإنقاذ شعب جنوب السودان الذي لم يتمتع بالسلام والامن والاستقرار منذ انفصال جنوب السودان وحتى اليوم، وقال الاريو ان حركة سانو الفيدرالية للوحدة الوطنية تدعم الحراك الشبابي السلمي في حركة الكروت الحمراء لتغيير النظام في جوبا، واضاف ان التعذيب في معتقلات جهاز الأمن في جوبا يشكل خطراً على المعارضين لنظام سلفا كير.
الحاج وكوستيلو
اكد المتحدث الرسمي باسم الحركة الوطنية لجنوب السودان ستيفن لوال نقور إن رئيس الحركة الوطنية الدكتور كاستيلو قرنق عقد لقاءً مع الأمين العام لحزب المؤتمر الشعبي السوداني دكتور علي الحاج محمد، وتطرق اللقاء الثنائي الى المسائل المتعلقة بدعم عملية السلام والاستقرار وسبل دعم الحوار في السودان، إضافة الى العديد من الملفات المتعلقة بتنفيذ عملية السلام في جنوب السودان ودعمها. الجدير بالذكر ان اللقاء تم في فندق ماريتيم في بون الألمانية، مضيفاً ان اللقاء يعتبر الثاني من نوعه.
ضخ العملة الصعبة
أعلن بنك دولة جنوب السودان المركزي، عن سعيه لضخ المزيد من العملات الصعبة في الأسواق لتحقيق استقرار في سعر صرف العملات الأجنبية. وقال محافظ البنك المركزي ديير تونق نقور في تصريحات للصحافيين عقب اجتماع لمجلس ادارة البنك، إن ضخ العملة الصعبة في الأسواق سيساعد على تقليل تضخم الجنيه الجنوب سوداني مقابل الدولار الأمريكي لتلبية طلب المستوردين. وأضاف نقور أن البنك المركزي مستعد لدعم السوق من خلال صرف العملات الأجنبية للمستثمرين لتلبية احتياجاتهم من العملة الصعبة لاستيراد السلع والمواد الأساسية، موضحاً أنهم دعموا قطاعي الوقود والمواد الغذائية. وأشار نقور إلى أن هناك تحسناً في اقتصاد البلاد عقب توقيع الأطراف المتحاربة على اتفاق السلام في سبتمبر عام 2018م في إثيوبيا، كاشفاً أن صافي الأصول الأجنبية يظهر أيضاً علامات تحسن مع تضخم معتدل، وتابع قائلاً: يتوقع بنك جنوب السودان نمو الناتج المحلي الإجمالي ليصل إلى 5% بنهاية عام 2019م. ووصل التضخم في جنوب السودان إلى ثلاثة أضعاف بسبب الضغوط الاقتصادية الناجمة عن الصراع الذي استمر لأكثر من خمس سنوات، حيث تكافح الحكومة لزيادة إنتاج النفط من (177) ألف برميل يومياً إلى (300) ألف برميل في اليوم في الفترات القادمة.
تجديد العقد
وقعت مجموعة شركات (تريستار) على تجديد عقد رعاية مدرب منتخب دولة جنوب السودان وتصنيع الزي الرسمي للبرايت استار لمدة ثلاث سنوات بواقع (100) الف دولار لكل سنة، ووقع عن شركة تريستار المدير القطري للشركة يجيوين مايني وعن الاتحاد العام لكرة القدم فرانسيس امين مايكل رئيس الاتحاد، وبدوره عبر رئيس مجموعة (تريستار) عن ترحيبه بتجديد عقد الرعاية، مشيراً الى ان سمعة الاتحاد العام لكرة القدم هي التي جعلتهم يجددون العقد لمدة ثلاث سنوات، متمنياً أن يتأهل منتخب جنوب السودان في التصفيات المقبلة.
توقيع جينارو
وقع كابتن منتخب دولة جنوب السودان جمعة جينارو على عقد مع فريق حي الوادي نيالا منتقلاً من فريق الهلال، كما وقع كابتن أتاك لوال لاعب البرايت استار على عقد مع فريق هلال الأبيض، ووجد توقيع اللاعبين ترحيباً من الوسط الرياضي بجنوب السودان، حيث تمنوا لهما التوفيق في مشوارهما الجديد.
الرئيس مع المعتقلين
استقبل رئيس دولة جنوب السودان سلفا كير ميارديت صباح امس، قادة مجموعة المعتقلين السابقين بقيادة الوزير الاسبق دينق ألور والجنرال دكتور مجاك اغوت والجنرال ماج بول، بحضور مستشار الرئيس للشؤون الامنية توت قلواك بالقصر الرئاسي، ويشار إلى أن اللقاء جاء بعد معلومات عن انشقاقات في المجموعة.

تواصل معنا

Who's Online

1322 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

Search