mlogo

السياسة

سياسة

مشار يشترط رفع الإقامة الجبرية للقاء سلفا كير

أعدها: المثنى عبدالقادر
ألغت المفوضية الوطنية للإيرادات بدولة جنوب السودان الإعفاءات الخاصة بشركة محلية تدعى (اي. ار. سي. ريسريش كوبريشن لميتد) (ARC Resource Corporation Ltd) تصل لمبلغ (500) مليون دولار، وكان مدير مكتب الرئيس وزير شؤون الرئاسة مييك ايي دينق قد كتب خطاباً الى وزير المالية الاتحادي سلفاتور قرنق ميارديت الشهر الماضي طالب فيه باعفاء الشركة من الضرائب والجمارك، ونقل وكيل وزارة المالية قرنق مجاك بول الخطاب الموجه من الرئاسة الى مفوضية الإيرادات، لكن المفوض الدكتور أتيبو الغى الطلب الموجه من مكتب الرئيس باعفاء الشركة بعد ان اجرى مراجعات للشركة والانشطة التى تقوم بها، حيث وجد ان تستورد مواد بناء وآليات ووقوداً ومواد غذائية ومنتجات بترولية تصل رسومها جمركها لنصف مليار دولار، وفي ما يلي تفاصيل الاحداث الداخلية والدولية المرتبطة بدولة جنوب السودان:
لقاء سلفا كير مع مشار
أعلنت حكومة دولة جنوب السودان، استعداد الرئيس سلفا كير للقاء زعيم المعارضة المسلحة د. رياك مشار بالعاصمة جوبا لبحث تنفيذ البنود العالقة من اتفاق السلام، وقال مايكل مكوي وزير الاعلام والمتحدث باسم الحكومة: لا نرى مانعاً من عقد لقاء بين الرئيس سلفا كير وزعيم المعارضة المسلحة رياك مشار للإسراع في تنفيذ بقية البنود العالقة من اتفاق السلام خلال الأشهر الأربعة المتبقية قبل تشكيل الحكومة الانتقالية الجديدة، وأضاف أن الحكومة ليست لديها مشكلة في الترتيب لهذا اللقاء، ويمكن لرياك مشار الحضور الى جوبا في أي وقت للقاء الرئيس سلفا كير، وأشار مكوي إلى أن فترة الشهور الاربعة المتبقية من عمر الفترة الانتقالية كفيلة بمعالجة بقية المسائل العالقة، خاصة موضوع تجميع القوات وتدريبها وتحديد عدد الولايات وترسيم الحدود بينها، وأردف قائلاً: نحن الآن في مرحلة تأسيس المعسكرات الخاصة بتجميع قوات المعارضة المسلحة، وكل شيء يمضي بالصورة المطلوبة.
وفي سياق متصل كشف مصدر حضر حفل الغداء الرئاسي الذي اقامه الرئيس في القصر الرئاسي في جوبا امس الاول ان الرئيس بات متاًكد من ان الدكتور رياك مشار ملتزم باتفاق السلام أكثر من أي وقت مضى، وانه سيعود مع الفترة الانتقالية المقبلة، ونقل المصدر ان سلفا كير مدح مشار وانه يريده ان يعود الى البلاد لتنفيذ الاتفاقية.
الى ذلك تحصلت (الإنتباهة) على خطاب بعثه الدكتور رياك مشار الى رئيس اللجنة العليا لاتفاق السلام مستشار الرئيس للشؤون الامنية توت قلواك كيو يبلغ خلاله استعداده للعودة واستجابته لدعوته للاجتماع في جوبا لبحث سير تنفيذ الاتفاق المنشط، وبحسب الخطاب فإن مشار ابلغ المستشار الامني انه مستعد لمغادرة الخرطوم الى جوبا، لكن وضعه قيد الاقامة الجبرية في السودان يحول دون ذلك، كما ان اجتماع دول منظمة (الايقاد) الاخير في اديس ابابا لم يفيد بشيء حول ذلك، رغم قرار قمة الرؤساء في السابق بضرورة فك مشار من الاقامة الجبرية.
لقاء مع ملونق
كشف عضو رفيع بمجلس اعيان قبيلة الدينكا الاتحادي بدولة جنوب السودان عن وصولهم الى العاصمة الكينية نيروبي للقاء رئيس حركة الجبهة المتحدة المتمردة رئيس هئية الاركان الاسبق الجنرال فول ملونق اوان اليوم (السبت)، وذلك لبحث اجراء مصالحة بين الجنرال مع الرئيس سلفا كير ميارديت، ولم يكشف عضو المجلس الذي فضل حجب اسمه تفاصيل اللقاء، مشيراً الى انه بشكل عام لقاء لاجل عقد مصالحة بين سلفا كير مع ملونق، وتشير (الإنتباهة) الى ان ملونق كان اقوى مساعدي الرئيس سلفا كير حتى عام 2017 م، حيث اقيل من منصبه برئاسة الجيش بعد اتهامه بمحاولة الانقلاب على الرئيس، وبعدها وضع في الاقامة الجبرية في جوبا، وغادر الى نيروبي بواسطة يوغندية كينية بعد ان تسلح الجنرال ملونق في منزله بالمدرعات والجنود، وكادت تندلع الحرب آنذاك لولا تدخل الرئيس الكيني اوهورو كينياتا والرئيس اليوغندي يوري موسيفيني. كما تجدر الاشارة الى ان الجيش الامريكي وضع قواته في جيبوتي آنذاك قيد الاستعداد بسبب التوتر الذي جرى آنذاك.
جنازة عسكرية
اقيمت جنازة عسكرية رسمية لحاكم اكوبو بولاية جونقلي الجنرال جونسون قونج بيلو صباح امس (الجمعة)، الذي توفي الاسبوع الماضي في مستشفى تركيا الوطني بمدينة اسطنبول بعد اجراء عملية جراحية في الرأس ودخل بعدها في غيبوبة ثم توفى بعد ايام، وشارك في الجنازة الرئيس سلفا كير ونوابه ومستشاروه وقادة الجيش والمسؤولون بالدولة والسفير التركي في جوبا (توكرول بيتيكين)، كما تم الدفن في مقابر جبل كجور، يشار الى ان الجنرال جونسون كان من اشرس المقاتلين في الحرب الاهلية، كما تولى منصب قائد الفرقة الثانية مشاة في ملكال بولاية اعالى النيل، كما عرف انه اكثر الجنرالات الموالين الى الرئيس سلفا كير في الحرب الاهلية رغم انه ينحدر قبيلة النوير.
انتقاد رئيس الأركان
امتعط مواطنو جنوب السودان من خطاب رئيس هيئة اركان الجيش الشعبي بدولة جنوب السودان الجنرال قبريال جوك رياك الذي كان قد قال ان تضحية الجندي بحياته اهم من المرتب رغم ان مرتبه الشهري يعادل (6) دولارات .
وافاد عدد من سكان العاصمة جوبا بأن خطاب رئيس الاركان المثير للجدل خلق حالة من الغضب داخل البلاد، خاصة ان الخطاب كان بالقصر الرئاسي في جوبا خلال مناسبة عيد الاستقلال، وعبر سكان العاصمة عن خيبة املهم في رئيس الاركان الذي اختار حياتهم مقابل (6) دولارات، وتشير (الإنتباهة) الى ان تقرير منظمة (سنتري) الامريكية في ديسمبر 2014م كان قد كشف تحويل الجنرال قبريال جوك رياك مبلغ (367) الف دولار امريكي لحسابه في بنك كيني، وفي عام 2016م كان مرتبه السنوي يبلغ (350) الف دولار قبل ان يتولى رئاسة هيئة اركان الجيش الشعبي الحكومي.
تحقيق في مقتل جنوبيين بليبيا
اعلنت وزارة خارجية دولة جنوب السودان انها بدأت التحقيق في مزاعم مقتل (9) مهاجرين من جنوب السودان على الأقل في الغارة الجوية التي استهدفت مركز احتجاز المهاجرين في ليبيا، وقال الناطق الرسمي باسم الخارجية السفير ماوين ماكول في تصريحات صحفية امس (الجمعة) ان سفارتهم في القاهرة تتحرى مع السلطات الليبية بشأن الحادثة، وانهم تلقوا ما يفيد بمقتل تسعة جنوبيين لكنهم يريدون معرفة عدد جميع الجنوبيين في ليبيا، يشار الى ان مهاجراً جنوبياً نجا من الغارة الجوية التي استهدفت مركز احتجاز المهاجرين في ليبيا، وقال مديت قاتونق من مدينة طرابلس إن تسعة مواطنين من جنوب السودان قتلوا في الغارة الجوية التي ضربت مركز المهاجرين في منطقة تاجورا الساحلية، التي تقع شرقي العاصمة طرابلس، وتابع قائلاً: توفي تسعة من أبناء جنوب السودان في القصف الجوي .
كما كشف المهاجر عن هوية ضحايا الهجوم، وهم (دينق نيور) و (سايمون واني) و (جال بيتر) و (جمعة) و (تاب) و (ياسر) و (جيمس دينق) و (مانيت عثمان) و(إيمانويل بول)، وأبان مديت أن أكثر من 200 جنوبي يعيشون حالياً في العاصمة طرابلس.
إصابات مدينة بور
كشفت وزير الإعلام بولاية جونقلي بدولة جنوب السودان أتونق كول ميانق جوك، عن إصابة شرطيين ومواطن بأعيرة نارية بعد قيام ضابط جهاز الأمن في مدينة بور بإطلاق النار بصورة عشوائية، وقالت أتونق إن الحادثة وقعت عندما حاول ضابط الأمن تفريق قتال اندلع بين مجموعات اجرامية في مدينة بور، وأضافت قائلة: كانت هناك احتفالات في بور، ودخلت عصابات (قانجا تالنت) و (ويست كوست) و (قيتو فاميلي) في قتال بالقرب من محطة الكهرباء، وعندما جاء ضابط الجهاز قاموا بمهاجمته لذا أطلق النار ليحمي نفسه، وذلك أدى إلى وقوع اصابات، وبينت الوزير أن أفراد العصابة حاولوا إحراق عربة الضابط ولكن تم إنقاذها، مشيرة إلى أن الوضع الأمني هادئ في مدينة بور وتم إلقاء القبض على اثنين من أفراد العصابات المشتبه بهم، وحثت وزير الإعلام سكان مدينة بور على التعاون مع السلطات المحلية في الولاية من خلال تقديم معلومات عن المجرمين المشتبه بهم.
هجوم مسلح
كشفت السلطات الحكومية في ليج الشمالية بولاية الوحدة بدولة جنوب السودان عن مقتل شخص وجرح آخر في غارة لنهب الماشية في مراعي الأبقار في مقاطعة بول الغربية الخاصة بمواطني قبيلة النوير، وقال مستشار الشؤون الأمنية في الولاية غردون شيلينق ان شباباً مسلحين هاجموا مراعي (كونديت) في منطقة (طرجوك) بمقاطعة بول الغربية في محاولة لنهب الماشية، وأكد المستشار الأمني مقتل شخص وجرح آخر من رعاة الماشية خلال الاشتباكات مع نهابي الماشية، بجانب نهب 25 رأساً من الأبقار، واتهم المسؤول الحكومي شباباً مسلحين من منطقة التونج بولاية واراب بالتورط في الهجوم، ومن جانبه فندت السلطات الحكومية بحكومة التونج الخاصة بمواطني قبيلة الدينكا صحة اتهامات المسؤول الحكومي في حكومة ليج الشمالية بتورط الشباب من ولايتهم في الهجوم، وقال وزير الإعلام بحكومة تونج وليم بول إن حكومة الولاية ليست لها معلومات عن تحرك شباب مسلحين من الولاية لشن هجوم في ولاية ليج الشمالية، وتابع قائلاً: نحن في سلام مع ليج الشمالية والجنوبية، وإذا كان هناك هجوم مسلح فهذا عمل المجرمين المسلحين.
وفاة بروفيسور ليونزيو
توفي عميد كلية العلوم التطبيقية والصناعية السابق بجامعة جوبا البروفيسور ليونزيو أنجولي في كينيا، الذي كان معتقلاً قبل عام لدى سجون جهاز الأمن الوطني بدولة جنوب السودان رغم مرضه، وينحدر من قبيلة (أكولي)، وبحسب احد اقاربه فإن البروفسيور توفي بسبب السرطان، وان ترتيبات جارية لدفنه في جنوب السودان بدلاً من دفنه في كينيا.

تواصل معنا

Who's Online

984 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

Search