mlogo

السياسة

سياسة

مصرع سودانيين في هجوم لمتفلتين من جيش الجنوب على جنوب دارفور

توفي حاكم منطقة أكوبو بولاية جونقلي الجنرال الشهير جونسون قونج بيلو صباح (الجمعة) الماضية في تمام الساعة الـ (6) بتوقيت تركيا المحلي بعد عملية جراحية اجريت له الاسبوع الماضي في الرأس دخل بعدها في غيبوبة حتى اعلان وفاته رسمياً، واعلنت اسرته رسمياً الوفاة، وقال المتحدث باسمها كوانق نيوت ديو إن الترتيبات جارية لنقل الجثمان إلى البلاد لدفنه، واصفاً وفاة الحاكم قونج بأنها خسارة للبلاد، يضاف ان الجنرال جونسون كان قد تولى منصب قائد الفرقة الثانية مشاة في ملكال بولاية اعالى النيل، كما عرف انه اكثر الجنرالات الموالين الى الرئيس سلفا كير في الحرب الاهلية رغم انه ينحدر من قبيلة النوير، يضاف ان وزير البترول السابق ازيكيل لول جاتكوث بعث لـ(الإنتباهة) برقية تعزية بوفاة الجنرال الراحل، وفي ما يلي تفاصيل الاحداث الداخلية والدولية المرتبطة بدولة جنوب السودان:
توقف مطار جوبا
توقف مطار جوبا الدولي بشكل كلي عن استقبال الرحلات الجوية الخارجية والداخلية نسبة لعطل فني اصاب اجهزة الاتصال الخاصة ببرج المراقبة الجوية، مما ادى الى الغاء جميع رحلات الطيران المحلية والخارجية صباح السبت الماضي، وبحسب ما علمت (الإنتباهة) فإن المطار يستقبل (40) رحلة جوية يومياً خارجية ومحلية، وبدوره أكد مصدر مطلع ان السلطات تعمل على اصلاح العطل.
هجوم لجنود الجيش
كشف وكيل ناظر قبيلة الفلاتة بولاية جنوب دارفور الطاهر ادريس يوسف عن مقتل (9) مدنيين واصابة (5) آخرين اثنان منهم نساء وثلاثة من كبار السن في قرية (كركر عزابة) الواقعة بين قرية (السرقة) ومدينة (الردوم) يتلقون حالياً العناية الطيبة في مستشفى الردوم، واوضح يوسف لـ (الإنتباهة) ان قوات دولة الجنوب نهبت خلال العدوان حوالى (1675) رأساً من الضأن اضافة لـ (576) رأساً من الابقار، وطالب ناظر الفلاتة السلطات السودانية بضبط الامن والاستقرار في المنطقة، ومن جانبه قال الناشط بالولاية ابراهيم مليك ان هناك علاقات تاريخية وازلية تربط الشعبين على حدود البلدين وكانت ممتازة قبل الانفصال، وكان الرعاة يتجولون في حرية تامة بين البلدين، مؤكدا ان هذه الحادثة هي الرابعة في المنطقة، مناشداً حكومة جنوب السودان ضبط منسوبيها الذين يتسللون الى داخل الاراضي السودانية بهدف النهب وترويع المواطنين العزل. وناشد مليك المجلس العسكري التدخل الفوري واجراء تحقيق عاجل لهذه الحادثة وتقديم الجناة الى العدالة. وحمل مليك حكومة جنوب السودان مسؤولية الاعتداء.
انشقاق مجموعة مسلحة
أعلن القائد العام لجيش وحركة جنوب السودان المتحدة الفريق قرنق أشيج بول اقو انشقاقه من صفوف الحركة التي يقودها الجنرال بول ملونق اوان بقوة قدرها (1200) جندي، كاشفاً عن تأسيس حركة جنوب السودان المتحدة جناح السلام، وقال قرنق إن انشقاقهم جاء بعد فشل القائد بول ملونق في عدم انصافه للقيادات الميدانية وممارسته السياسة القبلية وثقته المفرطة في قيادات اسرته واقربائه مع عدم الاستماع لبقية القيادات، واوضح قرنق انضمامهم لمسيرة السلام في جنوب السودان، واوضح ان انشقاقهم يعتبر ضربة قاتلة للحركة التي يقودها ملونق اوان الذي سيكون قد فقد القيادات العسكرية المؤثرة في الميدان لأن باب حركة وجيش جنوب السودان المتحد مفتوح لكل من يريد المضي في مسيرة السلام في جنوب السودان، كما نبه القائد الى ان الجنرال ملونق اوان لا يريد السلام لشعب جنوب السودان، لذلك ظل يماطل في قبول خيار السلام، كاشفاً عن تواصل بينهم مع حكومة جنوب السودان بعد ان اكد انهم جناح السلام.
بيان مفبرك
نفت الحركة الوطنية لدولة جنوب السودان التى يقودها دكتور كوستيلو قرنق المزاعم التي أثيرت في وسائل التواصل الاجتماعي حملت توقيع السلطان عبد الباقي اكول، ورفض الناطق الرسمي باسم الحركة الوطنية لجنوب السودان والقيادي بتحالف (سوا) ستيفن لوال نقور الادعاءات المرفوعة ضد أعضاء الحركة الوطنية خاصة حسين عبد الباقي والجنرال قرنق أيي وإبراهيم اكول، حيث أشار البيان (المفبرك) الممهور بتوقيع السلطان عبد الباقي اكول الى إنهم يجندون جنوداً جدداً في الحركة، وان هذه المعلومات لا أساس لها من الصحة، واوضح القيادي ستيفن لوال أن هناك آلية قائمة في الاتفاق الذي تمت إعادة تنشيطه الذي كلف بمراقبة تنفيذ الاتفاقية والتحقق منه، واحدة من هذه الآلية هي (سي. تي. سام)، وإذا كان هناك مثل هذه الأنشطة مثل تجنيد جنود جدد فستنظر الآلية المراقبة في الأمر، واضاف ستيفن أنها قامت بتدريب ورفع قدراتها العسكرية عبر رئيسها د. كاستيلو قرنق وإبراهيم عبد الباقي وحسين عبد الباقي اكول، مشيراً الى أن السلطان عبد الباقي اكول مريض في الوقت الحالي ويبلغ من العمر (94) عاماً، فهو يحتاج الى أن يخضع للعلاج وليس نشره إدعاءات صحفية سيئة التصور ومليئة باليأس الغامض، وفي الاطار نفسه أكدت الحركة الوطنية أن كلاً من السلطان عبد الباقي اكول وحتى المدعو ملونق مجوك ليسا ضمن عضويتها، وان مجوك تم فصله لأسباب تعود لإفشائه أسرار التنظيم، وفي سياق منفصل بعث رئيس الحركة الوطنية بجنوب السودان د. كاستيلو قرنق رينج لوال برسالة تهنئة الى الشعب السوداني بمناسبة التوصل إلى اتفاق بين قوى إعلان الحرية والتغيير والمجلس العسكري الإنتقالي، مؤكداً أن الاتفاقية تعزز بدورها نجاح المرحلة الأولى من المفاوضات التي قطع شوطاً كبيراً بين الحكومة في السودان والحركات المسلحة وقطاع الشمال عبر وساطة الرئيس سلفا كير ميارديت قائلاً إن هذا الاتفاق من شأنه أن يكون عاملاً مهماً لتحقيق السلام والاستقرار الشامل في السودان، وينعكس ذلك على جنوب السودان.
تفقد مناطق التجميع
قاد الفريق قرنق ايي فريق اللجنة الأمنية المشتركة بولاية شمال بحر الغزال، وتفقد مناطق تجميع القوات بغرض التدريب وإعادة الدمج من أجل تشكيل النواة الفعلية للجيش القومي في جنوب السودان.
احتجاج النواب
وصف أعضاء البرلمان القومي بدولة جنوب السودان تحذير رئيس المجلس اتوني لينو مكنة بشأن حجب تصريحاتهم الصحفية الى الاعلام بغير الدستوري، وقال النائب عن ولاية البحيرات ضروي مابور انه محبط للغاية من تحذير رئيس البرلمان لهم، وكان رئيس البرلمان قد حذر نواب البرلمان من التصريحات الصحفية دون اخذ اذن مسبق منه، وتأتي هذه الاحداث بعد ازمة البرلمان مع وزير المالية الاتحادي بعد ان رفض النواب عرضه ميزانية العام المقبل، بينما لم يتلق الموظفون والجنود مرتباتهم منذ العام الماضي حتى الآن.
وداع دينق بانان
ودع رئيس دولة جنوب السودان سلفا كير ميارديت وحرمه (مارى آين) وقادة الجيش والمسوؤلون بالدولة، ودعوا جثمان العميد بالجيش الشعبي (دينق كووت ثيتش) المعروف باسم (دينق بانان) مؤلف المقطوعات الموسيقية للجيش الشعبي ابان الحرب الاهلية الثانية مع الخرطوم، وذلك خلال رحلة نقله الى منطقة قوقريال لدفنه.
تكوين جمعية بكمبالا
شارك كل من نائب وزير الدفاع السابق بدولة جنوب السودان الجنرال دكتور مجاك اغوت والاستاذ بمعهد دراسات الدفاع بالولايات المتحدة الأمريكية البروفيسور لوكا بيونق دينق كوال، في اعمال الاجتماع الاول لجميعة دراسات جنوب السودان الذي اقيم في عنتبي بيوغندا، وشارك فيه برنامج ابحاث النزاع الدولي.
منتجات البشرة الضارة
نظمت وزارة الصحة القومية في دولة جنوب السودان حملة لحظر كريمات تفتيح البشرة الضارة في العاصمة جوبا، وكانت الوزارة قد حذرت في فبراير الماضي التجار من بيع مستحضرات تفتيح البشرة، خاصة التي تحتوي على مادتي الهيدروكونيون والزئبق. وقال مدير قسم الاغذية والسموم في وزارة الصحة القومية الطبيب بيتر ادوك إن الوزارة شنت حملة منع الكريمات الضارة بالبشرة التي حظرتها الوزارة في السابق، مشيراً الى ان هذه الكريمات الضارة محظورة تماماً في جنوب السودان.
وكشف أدوك أن الوزارة قد اعطت التجار مهلة ستة اشهر للتخلص نهائياً من كل انواع الكريمات الضارة من متاجرهم، موضحاً أن هذه الحملة ستستمر لمدة شهرين. ومن جانبه قال تاجر يدعى سعيد زكريا إنه سيحترم قرار الوزارة بحظر الكريمات، وتابع قائلاً: (نناشد وزارة الصحة مدنا بقائمة أسماء انواع الكريمات المحظورة حتى لا نجلبها مجدداً).
فيما عبرت المواطنة مونيكا التي تقيم في العاصمة جوبا عن سعادتها بقرار الوزارة بحظر كريمات تفتيح البشرة الضارة، مضيفة أن هذا القرار صائب، لأن مستحضرات التفتيح خطرة وتعرض نساء كثيرات لمخاطر صحية حسب تعبيرها. وفي ذات السياق رفضت المواطنة سوزانا يوسف قرار منع الكريمات، مبينة أن هذه حرية شخصية، وأضافت قائلة: حتى اذا تم حظر الكريمات سيقوم التجار بتهريبها بطرق غير شرعية الى جنوب السودان، وقالت سوزانا انها ترفض القرار تماماً لأنه غير جيد.
مكافحة الإيبولا
زار سفير الصين بدولة جنوب السودان هوا نينغ مركز عمليات الطوارئ للصحة العامة في جنوب السودان برفقة وزير الصحة الاتحادي رياك قاي كوك بحضور مديرة الحوادث في منظمة الصحة العالمية بجنوب السودان، وأكد السفير الصيني ان بلاده تتأثر بذلك ايضاً بقدر تأثر الدول الافريقية التى تعاني من الفيروس المميت، مؤكداً دعم بكين للتأهب والمكافحة ضد الفيروس، وعقب الاجتماع زار السفير مركز عمليات الطوارئ للصحة العامة في جنوب السودان وبنك الدم والمختبر الوطني العام ووحدة عزل فيروس إيبولا.
تعطل حركة السير
ادت الفيضانات التى ضربت جوبا عاصمة دولة جنوب السودان خلال الاسابيع الماضية لتعطل حركة السير المروري خاصة في طريق (مونوكي 107) مع (سوق ليبيا)، حيث تعطلت حركة المركبات الصغيرة ونقل المياه التى تنقل بواسطة (الكارو)، بينما تجد المركبات الأخرى صعوبة في السير بسبب الحفر التى أحدثتها الفيضانات في الطرق.

تواصل معنا

Who's Online

377 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

Search