الولايات

ربوع السودان

شمال دارفور.. مؤتمر طلاب الحركة الإسلامية

مالك دهب
أمة طلابها يتوشحون بالعلم ومكارم الاخلاق ويعرفون قيم الجهاد والاستشهاد ويتدافعون له لن تهزم ولن تتراجع هكذا ابتدر والي شمال دارفور رئيس مجلس تنسيق الحركة الاسلامية
الشريف محمد عباد خلال مخاطبته الجلسة الافتتاحية للمؤتمر الوظيفي التاسع لقطاع طلاب الحركة الاسلامية بولاية شمال دارفور الخميس الماضي الذي جاء تحت شعار الطلاب مسيرة أمة ... فكر وعهد وهمة وأضاف في حديثه قائلاً الطلاب قادة البلد حاضره ومستقبله وسنعدهم ونوفر لهم كافة السبل التي تحقق هذه الغاية" وجدد والي شمال دارفور اهتمام الدولة والحركة الاسلامية بالطلاب على مر الازمان باعتبارهم الشريحة الاكثر انتشاراً وتوشحهم بالعلم ومكارم الاخلاق والقيم التي تغذي الفكرة والحركة وأشار إلى ان قطاع الطلاب ظل على امتداد السنوات النبع الذي يغذي الفكرة والحركة ومد لا ينقطع مشدداً على ضرورة الاجتهاد في التحصيل الاكاديمي والتوشح بالمعارف والافكار التي تمكن من الدعوة الى الله بالحكمة والموعظة الحسنة معلناً تقدير الولاية لحراك ونشاط الطلاب بالولاية في كافة المحاور وقال ان الولاية ستقابل ذلك بالجميل والاهتمام البالغ بقطاع الطلاب وتوفير كافة السبل لاعدادهم لقيادة البلد في حاضره ومستقبله كما أشار للتحديات التي واجهت الحركة الاسلامية منذ ميلادها والتي قوبلت بمجاهدات الطلاب والمدافعة عن فكرتها ومشروعها مقدمين اعز ما يملكون استشهاداً من اجل بقاء مشروع الحركة ثابتة ومنيرة.
مترحماً في الأثناء على ارواح شهداء الطلاب جميعهم الذين خلدوا ارثاً وتاريخاً مجيداً يتوجب الحفاظ عليه والاستمرار فيه بدون تواني او ركون مطالباً الطلاب بالاستعداد لمرحلة جديدة في بناء الوطن والامة بالشدة في الحق والحجة والتدافع والثبات وتأسيس الفرد الصالح وتقديم النموذج والقدوة الحسنة.
على ذات الصعيد أعلن الحافظ عبدالرحيم شمشوم امين الحركة الاسلامية بولاية شمال دارفور رضا الحركة عن اداء القطاع الطلابي خلال الدورة التنظيمية المنقضية موصياً بشحذ الهمم لمواصلة مسيرة العطاء في الدورة القادمة وقال ان قطاع الطلاب هو الحاضنة الاساسية التي تغذي الحركة منذ الازل ولا زالت تحافظ على تقدمها للصفوف في كافة محاور عمل الحركة واضاف ان علاقة الحركة الاسلامية بالطلاب علاقة منشأ وعلاقة ازلية متلازمة ومستديمة وان الطلاب هم الطليعة والكتيبة المتقدمة وبنيان مرصوص في صف الحركة مشيداً بالمبادرات والتنوع في انشطة الطلاب في كافة المجالات التربوية والفكرية والثقافية والسياسية والاعلامية .
وزير المالية بشمال دارفور رئيس مجلس امناء الطلاب محمد يحيى حامد اعرب عن شكره وتقديره للقطاع الطلابي لحضورهم الدائم في كافة المحافل ومواكبتهم ومدافعتهم للصعاب وتجاوز التحديات مشدداً على ضرورة تأهيل الكادر الطلابي وصقله بالمعارف والخبرات لقيادة التغيير الذي تسعى الدولة لتحقيقه في المجتمع وقيادة الاصلاح واستمرار تغذية مواعين الحركة والدولة بكوادر مقتدرة وواعية ومدركة لتحديات العصر تتميز بالحيوية والمواكبة والثبات على المبادئ والقيم متمسكين بالثوابت .
وكان قد استهل امين الطلاب خالد ابراهيم ابوبكر الجلسة الافتتاحية مخاطباً المؤتمرين مستعرضا اداء الطلاب خلال الدورة محيياً امناء الطلاب الذين مروا على الامانة خلال الدورة، مؤكداً التزام الطلاب بالبيعة والعهد والجماعة مجدداً مضي الامانة في تنفيذ انشطته وفق استراتيجية محكمة واهتمامها بالبرامج التربوية والتزكوية ودمغ المجتمع بالمفيد وتربية النشأ على قيم الاسلام ومبادئه، مشيراً الى ان المؤتمر جاء تتويجاً لمؤتمرات عقدت في المستويات القاعدية للامانة شاكراً للمعتمدين رؤساء التنسيق بالمحليات رعايتهم واهتمامهم بنشاط الطلاب معلناً جاهزية الطلاب لخوض وحسم انتخابات ٢٠٢٠، وكان والي شمال دارفور قد افتتح المعرض المصاحب للمؤتمر الذي سبقته عدد من البرامج المصاحبة حيث دشنت الامانة عدداً من المشروعات ( مشروع الغرس المثمر والوطن الاخضر والتدريب التقني ) اضافة لليلة الجهادية .
 

شاركنا برأيك

هل تتوقع أن يتجاوز الطاقم الاقتصادي الحالي الازمة؟

تواصل معنا

حالة الطقس بالخرطوم

Who's Online

681 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

Search