الولايات

ربوع السودان

شمال كردفان.. تحذير من القصور في خدمة الحجاج

معتصم حسن عبد الله 
تفادياً للقصور الذي يصاحب بعثات الحجاج بشمال كردفان للأراضي المقدسة لأداء فريضة الحج والشكاوى المتكررة والانتقادات التي تواجهها وزارة الشؤون الاجتماعية وإدارة الحج والعمرة، تكونت لجنة عليا للحج مبكراً هذا العام 1439هـ لإكمال الترتيبات الخاصة بالحجاج بكل مراحلها في وقت مبكر والوقوف على ترتيبات الترحيل والإقامة والإعاشة وأداء زوار بيت الله الحرام لشعائر ومناسك الحج بكل يسر.وفي هذا الصدد شدد وزير الشؤون الاجتماعية المشرف على لجنة الحج بشمال كردفان اللواء المرضي صديق المرضي محذراً من التراخي في أداء المهام وخدمة الحجيج، وقال إن اللجنة المناط بها هذا العمل تشكلت مبكراً ومن كل الجهات عبر معيار القدرة والكفاءة لأهمية الأمر، مطالباً إدارة البعثة والأمراء العمل بروح الفريق الواحد خدمة لحجاج بيت الله الحرام. هذا وقد أقامت إدارة الحج والعمرة ورشة تدريبية لبعثة وأمراء أفواج الحج التي احتضنتها قاعة الاتحاد المهني للمعلمين بمدينة الأبيض هذا بجانب تدريب الحجاج على أداء شعائر الحج وسبق عمليات التدريب انتهاء الإدارة من الفرز للمتقدمين والقرعة والكشف الطبي وجميع الإجراءات الخاصة بمستندات الذين وقع عليم الاختيار.
من جهته أكد رئيس القطاع الدعوي رئيس اللجنة العليا للحج مأمون محمد الحسن بلو أن اللجنة درست حج العام السابق لتفادي السلبيات ومعالجة الأخطاء، وتم الاستماع لإفادت وآراء أمراء أفواج وحجاج العام 1438 واستصحاب موجهات والي شمال كردفان وملاحظات المجلس التشريعي، وتم تغير طاقم إدارة الحج والعمرة كل ذلك من أجل تجويد الأداء لخدمة حجاج الولاية هذا العام وتطبيق الشعار المرفوع (خدمة الحجاج شرف لنا). وأبان بلو أن اختيارات بعثة الحج والأمراء تم التركيز فيها على الخبرة، مشيراً إلى أن الولاية استوفت كل فرص حصتها عبر البحر والجو. من جانبه قال مدير إدارة الحج والعمرة بولاية شمال كردفان سالم عبد الله سالم إن لجان الطواف طافت المحليات وضمت إدارة الجوازات والأتيام الطبية وجميع الجهات ذات الصلة وأكملت الإجراءات لحجاج بيت الله الحرام من المحليات. وأوضح سالم أن عدد (1735) تنافسوا على حصة الولاية لموسم الحج هذا العام 1439هـ البالغة (1488) فرصة منها (960) عبر البحر و(528) جواً. وكشف سالم أن المتقدمين أصحاب الأسبقية الذين لم يوفقوا في الثلاثة أعوام الماضية وعددهم (42) شخص تم استثنائهم واختيارهم بدون قرعة مشيراً إلى أن إجراءات حج هذا العام جرت مبكراً وبصورة سلسة وبجهود القائمين على الأمر في الوزارة واللجنة العليا وإدارة الحج والعمرة، خدمة لحجاج بيت الله الحرام. ويرى مراقبون أن الاستعدادات المبكرة وتسهيل إجراءات الحجاج أمر مهم لجهة تفادي القصور والسلبيات التي تقع فيها إدارة البعثة وأمراء الأفواج مما يعرض كثير من حجاج الولاية للمتاعب مشيدين بخطوة الوزارة وإدارة الحج والعمرة في الانتباه لهذا الأمر مطالبين بمضاعفة التدريب أكثر من أجل مساعدة الحجاج في أداء الحج بكل يسر.
عبد الرحيم أبو البشر نائب المدير العام للحج والعمرة بولاية شمال كردفان، أوضح أن إجراءات حج هذا العام شهدت تطوراً في جميع مراحلها، مبشراً أن الجميع يعمل من أجل حج ميسور للحجيج واصفاً أعضاء وأمراء الأفواج بالخدام لزوار بيت الله الحرام وأشار أبو البشر إلى عمليات التدريب لأمراء الأفواج والحجاج مستمرة لتسهيل أداء شعائر ومناسك الحج هذا العام.
 

تواصل معنا

حالة الطقس بالخرطوم

Who's Online

826 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

Search