الولايات

ربوع السودان

مهرجان جنوب كردفان في نسخته الثالثة.. الفكرة والمكتسبات

عبد الوهاب أزرق
على غرار مهرجانات السياحة والتسوق و الاستثمار  ببعض ولايات السودان، بدأت جنوب كردفان منذ  العام ٢٠١٦م في تنفيذ مهرجان جنوب كردفان للسلام والتراث والاستثمار والسياحة، لعكس صورة مشرقة عن الولاية وتغيير الصورة الذهنية العالقة والسائدة  بأن جنوب كردفان هي ولاية للحرب والدمار، سيما وأن   الثقافات المتعددة والسياحة العالمية أصبحت  لها وجه آخر من الإبداع والتمييز.
حيث يهدف المهرجان لعكس صورة  مشرقة وآمنة ومستقرة للولاية  من أجل أن تعيش الولاية  سلاماً واستقراراً، لعكس تراث وثقافة أهل جنوب كردفان الى بقية مناطق السودان والعالم والتعريف بها في كل المجالات، وتواصلاً بين المكونات المجتمعية وزيادة تقوية النسيج الاجتماعي وتعريف إنسان الولاية نفسه بكل عادات وتقاليد الولاية وغيرها من فوائد. فيما جاءت النسخة الأولى كتجربة وليدة وضعت الأساس واكتسبت الولاية بها الخبرة وفي المهرجان الثاني تم إنشاء بنيات تحتية قوية مثل القرية التراثية السياحية التي أصبحت المتنفس رقم واحد لمواطن كادقلي، بينما شاركت عدد من  الشركات والبيوتات التجارية بعرض منتجاتها  وبضائعها للمواطن بتكلفة الإنتاج من أجل تخفيف أعباء المعيشة على مواطن الولاية  باعتبار أن  المهرجان أصبح  موسماً لزيادة دخل المواطن البسيط والعامل بشتى المهن والحرف والأعمال.
واعتبر  المهرجان واحداً من وسائل التواصل بين الولاية والمركز، خاصة زيارة وتشريف رئيس الجمهورية  للنسخة الثانية، والتي اعتبرت  كسباً تنموياً، حيث سلم الرئيس والوالي قرار مؤسسة جبال النوبة الزراعية، توجيه وزارة الطرق والجسور بإكمال الطريق الدائري. ولعل الزيارة الرئاسية القادمة قد تحقق كسباً آخر. فيما تكفلت عدد من  الشركات برعاية  والمؤسسات برعاية الليالي الثقافة فكانت لهذه الليالي  بعداً ثقافياً وترفيهياً آخر  للمواطن واستمع الى قمم الغناء السوداني .
حيث لم يخرج المهرجان من الإطار السياسي، فأصبح  ملتقىً سياسياً تلاقت فيه الأفكار والرؤى، وتبادل وجهات النظر  لوضع خارطة للتنمية والنهضة بالورش والسمنارات والدورات والمحاضرات.
وتداعت له نخبة من  القيادات السياسية  والتشريعية  ومبادارت  الشباب من أجل السلام والأعيان والإدارة الأهلية والفرق التراثية الشعبية  لتضفي واقعاً مختلفاً على جنوب كردفان الآن ينتظر الجميع في ولاية جنوب كردفان والولايات الأخرى قيام النسخة الثالثة بعد أن كانت النسخة الأولى   في ١٥ يوليو والثانية في  ٣١  يوليو  والتي توقع لها البعض أن تأتي بصورة أروع وأجمل..
 

شاركنا برأيك

هل تتوقع أن يتجاوز الطاقم الاقتصادي الحالي الازمة؟

تواصل معنا

حالة الطقس بالخرطوم

Who's Online

604 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

Search