mlogo

الصفحة الطبية

استئصال اللوزتين لا يؤثر أو يضعف الجهاز المناعي للطفل

د.كمال عثمان محمد أحمد

> من المعروف أن اللوزتين هما عقدتان ليمفاويتان خلقهما الله في أواخر الحلق، وبداية القصبة الهوائية ليعملا كمرشح أو مصفاة تمنع دخول ذرات الغبار والميكروبات إلى الصدر.. ولذلك فإن اللوزتين تتعرضان باستمرار لهجوم من شتى أنواع الجراثيم، ونظراً لكونهما تمثلان خطاً دفاعياً فإنها تقومان باصطياد هذه الجراثيم، ومحاصرتها، ومنعها من دخول الجسم .
التهاب اللوزتين : يصنف إلى التهاب حاد أو التهاب مزمن :
أ/ الالتهاب الحاد : الالتهاب الحاد للوزتين يأتي مرة أو مرتين .. أي هو التهاب غير متكرر، وعادةً ما يُصاحب بحمى، وألم شديد في الحلق، وصعوبة في البلع مع تضخم الغدد اللمفاوية في منطقة العنق، وآلام في البطن خاصة عند الأطفال، وآلام في الأذن.
- علاج هذه الحالة بعد استشارة الطبيب المختص تكون عادةً بمخفض للحرارة، وتناول السوائل الدافئة، والمضادات الحيوية .
ب/ الالتهاب المزمن : هو التهاب اللوزتين المتكرر أي الذي يحدث بمعدل (6-7) مرات في السنة لمدة عامين، ولكن يجب أن تتوافر أعراض الالتهاب الحاد للوزتين الآنفة الذكر، مع ضرورة تحديد ذلك بواسطة اختصاصي الأنف والأذن والحنجرة، وتكرار الإصابة يكون نتيجة لضعف المناعة عند الطفل، وأسبابها كثيرة منها : تغيير الجو، وتذبذب درجات الحرارة بين الارتفاع والانخفاض، والإصابة بنزلات البرد، وعدم تناول الطعام الصحي المتوازن، والضعف العام .
متى يجب الاستئصال
أنسب عمر لإجراء جراحة استئصال اللوزتين هو (3-6) سنوات، ويكون وفق هذه الشروط التالية :
تكرار معدلات الإصابة (6-7) مرات في السنة لمدة عامين .
وجود (خُرَّاج) على احدى اللوزتين ما يستدعي إجراء جراحة عاجلة لفتح هذا (الخُرَّاج) ، وبالتالي استئصالهما .
صعوبة التنفس الناتجة من التضخم الشديد باللوزتين مع وجود شخير، وانقطاع للنفس أثناء النوم .
في حالة وجود مضاعفات مثل روماتيزم القلب .
ضرر الاستئصال :
لا يوجد أضرار من استئصال اللوزتين كما يتوهم الكثيرون، فوظيفة اللوزتين دفاعية، والجسم لديه خطوط دفاع أخرى غير اللوزتين، بل قد ينتج الضرر البالغ من كثرة التهاب اللوزتين، وكثرة تناول الأدوية عند العلاج .
ثقب طبلة الأذن
قد يمتد التهاب اللوزتين إلى قناة استاكيوس بالأذن فيحدث ذلك التهاباً بها من الداخل، ويمتد هذا الالتهاب إلى الأذن الوسطى مسبباً التهاباً صديدياً، وإذا تكرر هذا الالتهاب بهذه الأذن فإنه قد يُسبب ثقباً بطبلة الأذن، ونزول الصديد منها، لهذه الأسباب كان لزاماً على الأهل سرعة استشارة طبيب الأنف والأذن والحنجرة عند إصابة طفلهما بالتهاب اللوزتين، وخصوصاً المتكررة تجنباً لكافة المضاعفات الناجمة عن ذلك .
الوقاية
ينبغي على الأم حماية طفلها من العدوى التي يمكن أن تُصيب الجهاز التنفسي، وتدريب طفلها على العادات الصحية الواجب اتباعها من عدم استعمال الأدوات الشخصية للأطفال الآخرين سواء كان طبقاً، أو كوباً، أو منشفة، أو ملعقة، إلى جانب الحرص على تهوية المكان الموجود فيه الطفل يوماً بعد يوم، مع التغذية الصحية السليمة، والحفاظ على كفاءة جهازه المناعي الذي هو الحائط القوى والمنيع أمام كل الأمراض .

Who's Online

1056 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

Search