كتاب الرأي

العمدة الحاج علي صالح

يا معالي الرئيس زورنا مرة

حضرة الرئيس عمر البشير رئيس جمهورية السودان نحن المذكورين في الخطاب المفتوح أدناه أهالي نهر عطبرة أو بتوضيح أكثر أهل العوض ونحن يا معالي الرئيس كنا أهل سواقي بنشتغل واسوقا ونهدي الصافنات للضيف ركوبة يسوقا ونحن زي كور الغنم قدامنا الرجال بنسوقا فينا قبائل مختلفة من جعليين ورباطاب وكمالاب وعمراب ومرغوماب وهدادياب وعندنا دارت معركة النخيلة أيام المهدية بقيادة محمود ود أحمد والأمير عثمان دقنة بتاريخ 11/ 4/ 1898م وبين الإنجليز والتي انتصر فيها الإنجليز وأخذوا محمود ود أحمد أسيراً ساقوهو يا حليلو مكلبش. وبعدها جاءت معركة كرري الأخيرة في أغسطس 1898م والتي دارت رحاها في جبل كرري بأم درمان وإن لم تخني الذاكرة كان كتشنر قائد الإنجليز والمهدية على رأسهم عبد الله التعايشي حيث أن المهدي كان قد توفي إلى رحمة مولاه وانتصر الجيش الفاتح وكانت تلك نهاية المهدية. ونحن يا سيادة الرئيس أهل العوض كما ذكرنا فهل عرفتنا! ونحن أهل الماحي عباس رحمة وحمد السيد محي الدين العطا الذين زاملوك أيام الدراسة كما ونحن أهل العمدة الحاج علي صالح عمدة سابق وجعلي سابق وكان مؤتمر وطني مائة بالمائة لكنه الآن خمسون بالمائة أظنك تكون عرفتنا! والعمدة المذكور أعلاه كاتب هذه السطور كاتب استراحات صحافية سابقاً والآن وهو الذي أهداك كتابه (مذكرات عمدة سابق) الجزء الثاني وأظن الكتاب وصلك كتاب سمح بالحيل وأظن لمشغولياتك ما بتكون لقيت وقت للاطلاع عليه ونحن هنا يا سيادة الرئيس ما عندنا شكوى نزعجك بيها كانت لدينا مشكلة نهر عطبرة الشهيرة حيث نحن سكان ما بعد خشم القربة حين قام الخزان لم تقم دراسات لأمرنا وتعطل الزرع وانتشر الهدام وكانت المجاعات ذلك كان في عهد حكومات سابقة وتولى أمرنا السيد عبد الحميد شرفي مدير المديرية الشمالية آنذاك ورفع القضية للجنرال والمشير نميري إبان حكومة مايو وكان المشير نميري قد زارنا وكان اللقاء بقرية الدبورة شرق نهر عطبرة ولم تحل المشكلة في ذلك العهد سوى دراسات ولجان وهلمجرا. لكن الله كريم.. جاء المستثمرون زرعوا البلد واخضرت الأرض وبعدما كنا في ظلام دامس كمان وصلتنا الكهرباء والبلد نورت وتنورت يعني المشكلة اتحلت وانبسطنا والحمد لله وكمان في العهد دا جانا حاتم الوسيلة ود الشيخ السماني والي نهر النيل أريتو أخوك يقابل المساكين وأهل القضايا يومياً خارج مكتبه بدون غفير أو حراسة وكمان يجي من منزله كداري وينطبق عليه القول بليلة مباشر ولا ضبيحة مكاشر يعني زول ود ناس وود قبائل. ونحن سمعنا يا ريس إنو عندك نية زيارات للولاية وما عندنا شكوى بس دايرنك تشرفنا بي زيارة لنحتفل بحل مشكلة نهر عطبرة وتجيب معاك ولدنا الزبير محمد الحسن ونافع علي نافع وقطبي المهدي الكان نائب الدائرة وتجيب معاك الفريق بكري حسن صالح وكمان لو سمحت تجيب معاك الإمام أحمد المهدي ود سيدي عبد الرحمن الذي يدعوا لوحدة الصف وشكراً.

شاركنا برأيك

هل تتوقع أن يتجاوز الطاقم الاقتصادي الحالي الازمة؟

تواصل معنا

حالة الطقس بالخرطوم

Who's Online

408 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

Search