كمال عوض

كمال عوض

هذا المحصول إستراتيجي

> في هذه العجالة أريد أن أكتب عن شأن الغذاء وتأمين الأمن الغذائي للبلاد، إذ أن الذي أراه، ويراه غيري، أنه لا يوجد هنالك إهتمام بالزراعة، وإن وجد فهو غالبا» ما ينصب علي عملية إنتاج الأعلاف، والزراعات التعاقدية في القطن، وغيرها من المحاصيل غير الغذائية، والتي تستخدم للصادر لجلب العملات الصعبة للخزينة العامة.
>  والحديث عن الزراعة التعاقدية  ذو شجون، وله شأن آخر قد يفضي بالبلاد للمجاعة إن لم يتم  ترشيدها، ولي فيه عودة إن شاء الله تعالي.
> لا بد  من تبني الدولة لسياسات ورؤى واقعية  تعمل على تقليل الإعتماد علي الإستيراد، وتقوم في نفس الوقت  بإنشاء صناديق مالية للمساعدة في تعزيز التنمية الزراعية.
> بتحقيق هذه السياسات يمكن توطين زراعة وصناعة البطاطس بالسودان ليكون الغذاء البديل للقمح.
> لا يوجد محصول غذائي يمكنه إطعام هذا العدد المتزايد من السكان في العالم اليوم تحت ظل محدودية الموارد الأرضية الزراعية والمياه الصالحة وضعف الإنتاج الزراعي، كالبطاطس.
> يستهلك السودان حوالي 2.9 مليون طن من القمح سنويا» شامل لكل الإستخدامات الغذائية.
> الإنتاج المحلي لا يتجاوز أكثر من 20% من الإستهلاك، ويتم تغطية الفجوة بالإستيراد.
> الأرض الزراعية المطلوبة لسد هذه الفجوة لا تقل عن 2.0 مليون فدان، (إنتاج الفدان 1.2 طن.)
> إنتاج البطاطس في السودان  حاليا» 450 ألف طن، والإستهلاك المحلي حوالي 750 ألف طن.
> يُغطي جزء من العجز في السودان بإستيراد بطاطس مصنعة بما لايقل عن 60مليون دولار.
> متوسط إنتاجية الفدان من البطاطس بالسودان 16 طن/ فدان، تحت نظام الري المحوري.
> تحقيق الإكتفاء الذاتي يمكن أن يتم عبر خطة إستراتيجية قصيرة المدي 3 سنوات لتنفيذ المشروع.
> مساحة المشروع بالخطة حوالي 200 ألف فدان توزع علي ولايات السودان المنتجة للبطاطس.
> تجهيز وتكملة منشئات وبنيات المشروع التحتية كالترع وتوصيل الكهرباء والمخازن المبردة..إلخ.
> هنالك بعض المشاريع الزراعية الحكومية يتم تنفيذها الآن ببعض ولايات البلاد، يمكن توجيهها لإنتاج البطاطس كمحصول إستراتيجي.
> تكلفة المشروع (200 ألف فدان لإنتاج البطاطس) في نهاية الخطة حوالي 14.3 مليارجنيه، بأسعار اليوم.
> جملة العائدات للمشروع بنهاية الخطة أكثرمن 45 مليارجنيه بأسعار اليوم، يمكنها سد الفجوة في إستيراد القمح والدواء...إلخ.
> يمكن كذلك من تخفيض استيراد القمح وتشجيع السكان على أكل الخبز المصنوع من دقيق البطاطس.
> يمكن في نهاية الخطة إكتمال التغيير الإستراتيجي في تغيير النمط الغذائي للسكان من القمح للبطاطس.
 مهندس زراعي مستشار عبدالله الشيخ إدريس
- مجموعة جياد الزراعية

شاركنا برأيك

هل تتوقع أن يتجاوز الطاقم الاقتصادي الحالي الازمة؟

تواصل معنا

حالة الطقس بالخرطوم

Who's Online

800 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

Search