السبت، 26 أيار 2018

board

حرق مدينة جنوبية بالكامل

بانتيو- اللير: الإنتباهة
أحرقت القوات الحكومية في دولة جنوب السودان, مدينة «فانيديار» بالكامل وطاردت السكان حتى مشارف النهر.

وأخلت القوة الحكومية بمساندة قوات تابعة لفصيل النائب الأول للرئيس تعبان دينق, بالقوة الجبرية مدينة «اللير» مسقط رأس زعيم المعارضة الجنوبية المسلحة د.رياك مشار.وأبلغت مصادر بالمنطقة (الإنتباهة), أن فرقة عسكرية دخلت مدينة «فانيديار» أمس الأول وقامت بحرق منازل السكان وكل المباني الأخرى وطاردت المواطنين حتى ضفة النهر القريب من المدينة.
بالمقابل, كشفت مصادر عسكرية في المعارضة الجنوبية، عن نشر عناصر الجيش الحكومي في ولاية «الوحدة» وإعادة توزيع المدفعية في أكبر عملية انتشار تشهدها الولاية منذ بدء الحرب. وذكرت المصادر أن قوات الجيش الحكومي شوهدت وهي تجوب الشوارع الرئيسة في المدن الكبرى بالولاية. وفي مواجهات في غرب بحر الغزال بمنطقة «دولو» بالقرب من راجا, قتل أحد قادة المعارضة العسكريين العميد رمضان فتور, على يد القوات الحكومية. وقال مسؤول بارز بالمعارضة لـ»راديو تمازج», إن القوات الحكومية هاجمت مواقعهم في تلك المنطقة, بينما اتهم المتحدث باسم الجيش لول رواي, قوات المعارضة بشن هجمات على مواقع حكومية في غرب بحر الغزال.