الإثنين، 21 آب/أغسطس 2017

board

قوات مشار تستعيد (فقاك)

الخرطوم: صلاح مختار
استعادت قوات المعارضة الجنوبية بقيادة نائب رئيس دولة الجنوب السابق رياك مشار أمس جميع مناطق (مايوت) بما فيها منطقة (فقاك) التي سيطرت عليها قوات الحكومية خلال الأيام الماضية، عقب معارك عنيفة اندلعت أمس للسيطرة على بلدة (فقاك) قرب الحدود الإثيوبية عندما شنت قوات المتمردين هجوماً على قوات الحكومة.

وأبلغ مصدر بقوات المعارضة (الإنتباهة) أمس أن قواتهم استطاعت دحر قوات سلفا كير وأجبرتهم على عبور النهر إلى داخل الأراضي الإثيوبية، وأكد اندلاع معارك شرسة أجبرت القوات الحكومية على الانسحاب والتراجع، وقال إن قوات المعارضة الآن تسيطر على كل مناطق مايوت.
واتهم المصدر سلفا كير بعدم الرغبة في الوصول إلى سلام في الجنوب، وقال إن مشار وافق على اتفاقية 2015م ولكن الطرف الآخر ليست لديه الرغبة في السلام، وقال: (سلفا كير ما داير سلام).
ونقل موقع (رويترز) عن المتحدث باسم قوات المعارضة لام بول جابرييل أنهم يريدون استعادة بلدة (فقاك) التي اجتاحتها قوات الحكومة أخيراً، غير أن متحدثاً باسم قوات النائب الأول للرئيس تعبان دينق قاي ديكسون جاتلواك جوك قال إن قواته تخوض اشتباكات. وقال لـ (رويترز): (في الساعة الخامسة صباحاً تعرضت قوات الجيش الشعبي لتحرير السودان في المعارضة (فصيل جوبا) لإطلاق نار كثيف في باجاك. وهدفهم الرئيس طرد قواتنا من بلدة باجاك الاستراتيجية). وقال المتحدث باسم المعارضة جابرييل: (الحكومة انتزعت باجاك قبل ستة أيام، وقررنا شن هجوم عليهم لأن باجاك قاعدتنا، وانتزعوها منا ونريد استعادتها). وأضاف قائلاً: (لا نستطيع أن نقول في الوقت الراهن إننا نسيطر بشكل كامل، لكننا نتحرك نحو استعادة السيطرة).