الثلاثاء، 16 كانون2/يناير 2018

board

اغتيال زول

امس الاول في القاهرة وامام الشاشات وببساطة وفي ساعة واحدة.. قادة التمرد يوقعون على توحيد العمل المسلح
> وتوقيع/ رغم نزاع السنوات/ لان التوقيع امام الكاميرا هو المطلوب

> وامس الاول شاشات تلفزيونات السيسي تزدحم بالخبراء
> و الحديث واحد في الشاشات كلها (سد النهضة)
> والمتحدثون يعصرون ذاكرتهم واوراقهم ليقولوا شيئاً واحداً..
> وكأن الكلمات هذه هي المطلوب
> والتوقيع هو رسالة للسودان.. حول سد النهضة.. وموقف السودان
> واحاديث الخبراء رساله لاثيوبيا
> حول سد النهضة
(2)
- والخبراء المصريون في الشاشات يقولون ان مصر تفقد كل شيء
- وما يفهم من الحديث هو ان من يفقد كل شيء يصبح خطيراً جداً.. وكانت هذه رسالة
- وعن حجم اليأس/ الذي يصنع الخطر/ الخبراء يتعمدون ان يقدموا الاحصائيات (ومنها ان مصر عام 2050 يصبح تعدادها مائة وخمسين مليوناً) وانه لا ماء لهؤلاء.. وكانت هذه رسالة
- والخبراء يتعمدون ان يقولوا وكأنها جملة عابرة ان مصر تفقد كل الاوراق
- والجملة هذه مع الجملة السابقة تصبح شيئاً يجعل الاذان تسمع اصوات المقاتلات الحربية .. من بعيد
(3)
- وبعض الكوميديا يصلح في كل مسرحية.. والخبراء في احاديثهم يشيرون الى ان مصر تطلب التحكيم الدولي / لانه لا شيء يبقى غير التحكيم/
- ولا شيء هذه يشيرون بها الى العمل العسكري لكن الجملة تجعل اثيوبيا والسودان كلهم ينفجر بالضحك
- فمصر عند حلايب وحين تفقد كل شيء ترفض التحكيم
- ومصر عند السد وحين تفقد كل شيء تطلب التحكيم
(3)
- وغريب ان الاسبوع هذا يشهد العام الاربعين على زيارة السادات للقدس
- وخطاب السادات للرئيس الاسرائيلي يصبح مذكرة تفسيرية لبعض ما تريده مصر من سد النهضة
- والسادات يكتب يومها للرئيس بيغن ليقول
( ان مصر تتفهم حاجة اسرائيل لمياه النيل)
> ومصر : في المسرحية الكوميدية/ والتي تتمتع الآن بخمسة وخمسين مليار متر مكعب من النيل تطلب واحداً وعشرين مليار متر مكعب (اضافي) لان مصر (تتفهم حاجة اسرائيل لمياه النيل).. وتتفهم ظمأ الخزانة المصرية لكل دولار.. ولا شيء مثل الماء تشتريه اسرائيل
> وشيء مثل الاشارة الى اليأس.. وما يتبع اليأس.. يجعل الخبراء يقولون
: اربع سنوات ثم العمل في السد يكتمل.. وكأنها تحدد موعداً لازيز الطائرات المقاتلة
> ومصر .. في تفاهمها الذي يقوده اليأس الابله.. كانت هي من يقوم امس الاول بتسريب خبر عن ان
: اربعمائة عربة مقاتلة تخرج من كاودا الى جبل (طاسي)
> وامس صحافة الخرطوم تقول
: السودان يحصل على احدث المقاتلات في العالم
> والحوار لذيذ
> لكن الحوار يصبح شيئاً هو قمة البله ان كانت الجملة التالية مقصودة
> هل صحيح ان
> الاعلام المصري يشير امس الاول الى ان زوجة زيناوي.. الرئيس السابق لاثيوبيا.. تقول ان
> زيناوي قتل لانه وافق على قيام سد النهضة؟؟؟؟؟
> الجملة قالتها المرأة بالفعل .. لكن لماذا يذكر بها الاعلام المصري الآن؟؟
> الغبي يصبح خطيراً جداً ان هو ذهب لاستخدام عقله

الأعمدة