الأربعاء، 29 مارس 2017

board

خيوط الشبكة والصياد الابله

> والتفكيك هو
> العام الاسبق علي الحاج.. يلمع فجأة والي درجة ترشيحه رئيساً للوزراء
> ثم يخبو.. ويسكت
> ثم يلمع بعد وفاة الترابي.. وحديث عن عودته ليقود الشعبي

> ثم يخبو.. ويذهب
> ثم يدهشك الآن ان نشير اليه فالرجل واحد ممن تركهم الناس وسكتوا
> والشهر الماضي.. الصادق يعود
> ومجهود جبار يقوم به رجال الحزب حتى (يلمع) الصادق
> والصادق لا يلمع
> عودة.. وانفجار سياسي ينتظره الناس بالعودة هذه
> ولا انفجار والناس سكتوا
> والاسبوع الاسبق عودة ابو القاسم وعدد من قادة التمرد
> والناس لا تهتم
> والاسبوع الاسبق.. البشير يؤكد انه ذاهب
> وقطبي يشير الى ان خيط السبحة ينقطع
> قبلها .. الجاز وعلي عثمان ونافع و... كلهم يذهب
> ثم لا يكاد احد يهتم
> واليوم الذكرى الثامنة عشر لرحيل الشهيد الزبير
> والذكرى خافتة
> وبعد ذهاب البشير لا يبقى من الانقاذ احد فالسيد والي الخرطوم يذهب مع ذهاب البشير
> واحزاب كبيرة.. الغليان بين اعضائها لا ينتهي
> والناس لا يهتمون .. جاءت ام ذهبت
> والشهر الماضي ذكرى الترابي الاولى.
> وزحام
> وبعد الليلة الواحدة.. باب القاعة.. وباب كل شيء.. يبقى مفتوحاً فارغاً لا يكاد يلتفت اليه احد
> و.. و..
> وما يجمع هذا هو ان الناس
.. سئمت!!!
والسأم هذا تلتقطه مخابرات مصر.. لا ستخدامه بمهارة
(2)
> ومخابرات مصر .. حساباتها تجد انه بعد ذهاب الانقاذ ما يبقى هو (حصى) الاحزاب
> فلا احزاب ضخمة.. ولا شخصية ضخمة لقيادة السودان
> عندها.. الصغار.. الصغار في كل شيء.. ما يفعلونه هو العراك عادة
> فالاسلام الذي يجمع .. أُبعد
> والاحزاب الكبيرة التي تجمع.. تناثرت
والوطني.. تفكك
هذا ما يقرأه حديث اجتماع البيت الاسبوع الماضي امام جسر معروف
(4)
> واللقاء الآخر لقاء مخابرات مصر وكأنه يكمل حديث اللقاء الاول يحدث عن.. حفتر
> ونهاية الاسبوع الماضي المحطات التلفزيونية التي تناقش غليان ليبيا تسأل عن
: هل يعدل الدستور حتى يدخل حفتر ليقود ليبيا
وحفتر مشروعه يصبح جزءاً مخيفاًمن مشروع مصر في السودان
واللقاء الذي يحدث عن (دبابات سلفاكير التي يقودها ضباط من ارتريا
وعن طائرات مصر التي تعمل مع سلفاكير ضد مشار
و.. و اللقاء هذا حديثه ممتد
حديث اللقاء الآخر/ وكأنه يحدث عما حول السودان/
يمتد
ونحدث عنه
وعن دراسة لهدم الخدمة المدنية.. وعن صحف وعن شخصيات وعن.. وعن
الحديث يبدو وكان دراسة شاملة تعدها مخابرات مصر.. للهجوم القادم تكتمل
والاعلام المصري الآن يزيل كل خبر او حديث عن السودان .. بسطر عن الارهاب السوداني
والاسبوع الماضي نحدث عن ان لقاء بيت امدرمان يصر على اعادة السودان لقائمة الارهاب عند امريكا
وصدق الاعلام المصري بعضه هو
: بعد يوم من اعلان ترامب حظر سبع دول مسلمة.. صحف مصر
تكتب انه
( بعد حديث لدقائق بين السيسي وترامب الرئيس الامريكي يلغي قراره عن منع الدولة السبعة)
الاعلام المصري قال هذا
وسطور الصحف(هدييك)