الخميس، 24 آب/أغسطس 2017

board

وطرشقناها..!!

وضرورة إعادة السودان للحصار.. تعمل.
ومساء الثلاثاء ونهار الأربعاء مواقع الشبكة تضج بما تعلنه الشعبية من أنها تعد (مفاجأة مذهلة للسودان).

 وآخر ما ينتجه بله المخابرات المصرية هو: في الأيام القادمة/ ولإعادة اتهام السودان بالإرهاب.. وإعادة الحصار/ الجبهة الشعبية سوف تعلن انها (اعتقلت سودانيين يقاتلون مع بوكو حرام.. وأن المؤتمر الوطني أرسلهم للقتال.... وأنهم اعترفوا.. وأن السودان يقود الإرهاب.
 وممتع جداً أن مقالاً للفنان المصري جمال كامل يقول فيه.. وكان يتحدث عن درجات الغباء..(أخطر درجات الغباء تكون عندما يفكر الغبي في استخدام عقله.. لخداع الناس).
و.. ومخابرات مصر تظن أن أمريكا تقرأ إعلامها.
(2)
>  والأحد الماضي.. ازدحام خيوط شبكة مخابرات مصر.. زحام يجعلنا نكتفي بسرد أسماء الخيوط فقط (ضرب نخيل أمطار.. حريق نخيل الشمال.. سودانيون بملامح عربية لشرق السعودية يعملون مع الحوثيين ضد السعودية.. وآخرون مع حفتر و...) وآخرون بملامح جبال النوبة.
أسماء نكتفي بسردها لاعتقادنا أن الناس يعرفون ما خلف كل اسم.
 ثم نفاجأ بالضجيج الذي يقول إنه لا يفهم.
 والسودانيون بملامح جبال النوبة نحدث عنهم صباح الأحد (ونعيد هنا أننا نحدث عن أصحاب الملامح هذه صباح الأحد.. وأن ما يكتب صباح الأحد ينشر صباح الإثنين) نقول هذا لأنه صباح الثلاثاء الجبهة تعلن أنها تعد مفاجأة مذهلة للمؤتمر الوطني.
 ونشير إلى المخطط صباح الأحد لتعرف المخابرات البلهاء أنه لما كانت اجتماعاتهم للتدبير تهمس كانت الخرطوم تعلم!!
(3)
 والأسماء التي نسردها نورد منها حريق النخيل المستمر وضرب مشروع أمطار.
ونفاجأ بأن الناس يعجزون عن ربط هذا بما نقوله الشهر الأسبق.
 والذي بعضه هو
 تفريغ الشمالية.. شرق أبو حمد.. وغرب دنقلا.. مشروع تقوده مخابرات مصر.
 ثم إحلال قبائل مصرية هناك.
 ( بأسلوب استخدام وضع قبيلة سودانية بعضها إريتري.. والتسلل من داخل عروق القبيلة هذه).
 ومن يتساءلون عن حريق النخيل يعجزون عن ملاحظة أن
 النخيل لا يحترق.. مثل بعض الأشجار.. دون سبب.
وأن الشمالية بكاملها لا يتجاوز تعدادها نصف مليون.
 وأن الدولة التي تسعى لزيادة النخيل (بزراعة ربع مليون نخلة تغرسها شركة أمطار) لا تذهب لإحراق النخيل الموجود..
 وأن مزارع النخيل الهائلة تستخدمها الدولة لأنها تصد الرياح والرمال عن مزارع هائلة تقام هناك.
و.. و..
 ومصر لا تريد هذا لأن قيام هذا يبقي أهل الشمالية ويصنع الثراء ويمنع الهجرة.
(5)
 وفي سردنا للأسماء نورد اسم إثيوبيا وصراع مصر وإثيوبيا.
ونظن أن الناس يعرفون ما يجري.. والمعرفة هذه (ندعمها) بحكاية صراع مخابرات مصر ومخابرات إثيوبيا (ونحكي كيف أن إثيوبيا تعتقل متفجرات تتجه إلى السد وتعدم العملاء المصريين).
 وإثيوبيا قبلها كانت تدير معركتها مع مصر بأسلوب.. التحذير.
 فمنتصف العام الماضي كان يشهد ثورة الأرومو.
 ومخابرات مصر التي تصنع ثورة الأرومو لا تفهم (حادثاً) كانت إثيوبيا تصنعه للتحذير..
 وإثيوبيا/ قبل ثورة الأرومو/ لما شعرت بأصابع مصر تقود الأرومو.. إثيوبيا عندها تقوم بشيء ممتع.
 شيء يحذر مصر.. ويحذر الأرومو.
 فالمخابرات الإثيوبية/ قبل ثورة الأرومو بقليل/ كانت تصنع (مظاهرة في أديس أبابا تدعم حقوق الأرومو).
 والمخابرات المصرية الشديدة الذكاء تعجز عن ملاحظة أن
 المظاهرة تحرق محطات بنزين.. لكن المحطات فارغة.. لا وقود فيها ولا عربات.
 بينما المحطات الأخرى كانت تعمل وعرباتها صفوف صغيرة.
 ومخابرات مصر تعجز عن ملاحظة أن مظاهرة دعم الأرومو كانت مظاهرة صغيرة تتفرق في دقائق.
 والإشارة .. التي ترسل لعيون الأرومو.. تحذر الأرومو مما تبثه مصر في آذانهم.. من أن الشعب سوف يثور معهم.
 والمخابرات البلهاء تقود الأرومو قبل الإعداد الكامل.
 وثورة الأرومو تضرب.
(6)
>   والأسبوع الماضي لما كنا نكتفي بسرد الأسماء.. التي هي خيوط لمؤامرات مخابرات مصر .. كنا نكتفي (ببعض) الخيوط.. لأن الخيوط معروفة عند الناس.
ثم نفاجأ بأن الناس لا يشعرون بما يجري حولهم.
 ومخابرات مصر تجعل عرمان يعلن أمس الأول أنه يعد مفاجأة (وإعلان يطلقه عن الإرهاب في السودان) مخابرات مصر تصنع هذا لأنها أبله يقود أبله.
 ونمضي في شرح مسرحية (انتهى الدرس يا غبي) ابتداءً من بورتسودان..
 ولا نطلب من مخابرات مصر معرفة أنها تعمل ضد أخطر مخابرات في إفريقيا.
 لا نطلب لأننا لا نستطيع تدريس الأغنام الغناء الكورالي.
 وطرشقناها يا سيادتو (حمدي).. فتش غيرها.