الأربعاء، 24 أيار 2017

board

الآن ــ الجراحة دون بنج

> وشيء لا معنى له عندك أن ينطلق (علاء) إلى كندا الأيام الماضية.
> لكن الرحلة يصبح لها معنى جيد حين يكون رسلان هو من يرسله.
> وعبد المنعم وحنظلة أسماء لا معنى لها، لكن اجتماع أم درمان مساء الأسبوع الأسبق خلف مستشفى التيجانى الماحي (اجتماع المخابرات المصرية) يجعل للأسماء وحوارها معنى.
> فالسيد عبد المنعم كان هو من يحدث عن ضرورة (القيام بشيء) يفسد العلاقات السعودية مع السودان.
> وعلاء الدين الذي يدير مكتب عبد الواحد في مصر له حكاية.
> وأحدهم ــ وكان مسؤولاً في الإنقاذ ــ والذي يجوب الخرطوم الآن هو من يدير إرسال المجندين إلى حفتر.. للمشروع القادم ضد الخرطوم.
> وثري (خليجي) يرسل عشرين عربة (صحرائية) إلى حفتر.. وحكاية.
> و (معروف) الذي يدير أسطول عربات النقل في الخرطوم (مائة عربة تعمل في مخابرات عرمان) له حكاية.
> والآخر الذي يعمل مع الحلو له حكاية.
> والآخر الذي يحدث أن عقار مريض جداً الآن هو من يحدث رجاله في أبو جبيهة، والرجال هؤلاء يحملون الأموال المصرية الى ليبيا.
> ومعسكرات بحر الغزال والحركات المسلحة ــ ومعسكرات أخرى كلها يرسل رجاله إلى حفتر لتدريب حديث بأسلحة مصرية ــ تمهيداً لعمل قادم (قبل أن يجذب السودان أنفاسه).
> والسيدة (......) في محلية تعمل في إصحاح البيئة.
> وسيد آخر في المرفق نفسه.
> والسيدة الصحفية التى تكثر الرحلات للجنوب.
> والسيد الذي يعمل في (أمن) الدفاع الشعبي.
> و.. و.. كلهم ينشط الآن ويشترك في رقصة مخابرات مصر التي تسابق الزمن حتى لا يجذب السودان أنفاسه.
> وسيارة الهايس الجديدة التى تستبدل أرقامها كل يوم تقوم بالتنسيق.. ومجندون من الشرطة والحركات المسلحة ومجموعة (أ) و(ق) ومجموعة إبراهيم تنسق مع المجموعات الأخرى بإدارة مصرية.. للعمل في الخرطوم.
> وبعض المحلات التى لها صلة بالسفر تصبح معابر للتمويل.
> والدفعة الأخيرة لتمويل الخلايا هذه كانت تسلم أمس الأول.
> وابن أخت رئيس لدولة مجاورة (كان يعمل في الأمن) يقوم بمهمة (عاجلة)... والرجل الذي كان قائداً ميدانياً لحركة متمردة ينطلق الآن في المهمة التي ترسمها مخابرات مصر..
> والأسماء هذه التي تبدو ولا معنى لها ومئات أخرى كلها ينطلق الآن للعمل.. ورفع الحصار يصيب البعض بالجنون.
> وتوصيات لقاء مخابرات مصر ببيت أم درمان الأسبوع الماضي كانت تطلب القيام بعمل من الداخل ــ يسبق عملاً من الخارج ــ يرتب.. كان هذا قبل رفع الحصار.
> والآن ــ رفع الحصار يجعل العمل (الآن) ضرورة عاجلة قبل أن يستفيد السودان من رفع الحصار.
(2)
> والحديث عن خلايا التنصير التى تعمل منذ زمان...
> وحديث المعسكرات في الجنوب وليبيا...
> وحديث (تخريب) الخدمة المدنية الذي (يُدار) بدقة....
> وغيرها....
> حلقات نفتحها الآن لأن الدولة تتحول الآن الى (عصر) الدمامل كلها.
> ونحدث ــ وبالاسم.