الجمعة، 24 تشرين2/نوفمبر 2017

board

{ وما يبقى الآن هو الكتابة بمنطق (اقتلوني.. واقتلوا مالكا معي)
{.. ومالك ــ في التاريخ ــ هو الأشتر النخعي.. أشهر قادة أهل العراق في صفين.
{.. وفي صفين مقاتل مستبسل من أهل الشام يشتبك في الصراع مع الأشتر هذا ــ ويسقطان والرجل يصرخ في قومه
: اقتلوني واقتلوا مالكا معي..!!
{ يعني أن يخبطوهم بأسيافهم وما داموا سوف يقتلون الأشتر فلا بأس أن يقتل معه
قال أهل التاريخ
: وما كان أهل الشام يعرفون الأشتر باسم مالك  ــ ولو أن الرجل قال.. اقتلوني والأشتر وكان للأشتر مئة نفس ما نجا منها بواحدة..
{.. ونحن في الشأن السوداني اليوم ننظر ونجد أن القانون ــ وبنصوص واضحة ــ يصبح حماية كاملة للدمار.
{.. والخراب عادة ما يحرص على ألا يترك شاهداً عليه.
{ وإن نحن توقفنا ننتظر الشواهد هلكت البلاد.
{ وإن نحن حدثنا دون شواهد هلكنا..
{ ــ فلا يبقى إذن ــ إلا الصرخة.
: اقتلوني واقتلوا مالكا معي.
(2)
{.. ومليارات تختفى.. ومليارات أخرى.
{ ومدير الضرائب يكتب إلى بنك السودان (16 أكتوبر/2011م) يسأل عن المليارات هذه التي صرفت إلى بعضهم مع أن (توقيعات موظفي الديوان (المخولين) للسحب من هذا الحساب لم يتم إرسالها لكم) هكذا كتب!!
{ وبنك السودان يقول
: صرفت بتوقيع فلانة وفلانة..
من المالية...
{ لينتهى الأمر كله إلى أن المليارات هذه ــ إما أنها ذهبت إلى مكان ما (خارج الميزانية) وبعلم السيد وزير المالية.. (أين؟)
{ أو أن المليارات هذه ذهبت إلى مكان آخر (دون علم وزير المالية) .. وأين؟!
{ والأموال هذه تذهب إلى ما يسمى (الإعمار والتنمية) هذا هو الاسم.
{ وليتكرم من سمع أو رأى الإعمار والتنمية بالكتابة إلينا.
{ ولينتهي الأمر بأن السيد وزير المالية  يقوم (بتجنيب) مليارات هائلة.. لأي شيء؟!
{ والسيد موسى هلال أمس الأول يعلن للصحف أن (جهات داخل الحكومة تعمل لصالح التمرد).
{.. والحديث عن جهات في الحكومة تعمل لصالح التمرد ــ هو حديث يسأل عن مليارات تأهيل خط سكة حديد نيالا بورتسودان ــ أين ذهبت؟!
{.. وعن ضرائب شركات الاتصالات... مليارات .. كيف حالها؟!
{ وأحدهم قبل سنوات خمس ينظر في أسف ويجد أن السودان (الذي يشقه النيل) يستورد من السعودية عبوات المياه الطبية (مياه وملح).. والرجل يقرر
استيراد المصنع ذاته للسودان.
{.. والرجل ينظر ويجد أننا في السودان ــ سودان مشروع الجزيرة ــ يستورد القطن الطبي من الصين (قطن ــ نعم).
{ والرجل يقرر استيراد المصنع ذاته.. للسودان
و..؟!
{ وفصلوه!! وبقي الاستيراد.
{.. ومراكز لغسيل الكلى يقيمها البعض ــ بالمليارات
{ وغسيل الكلى ثلاثة أنواع ــ نوع ممتد ــ ونوع يعقبه زرع كلية جديدة.
{ السودان يجد أن ما أقيم فيه هو الفرع الثاني ــ بينما السودان لا يقوم بزراعة أكثر من ثلاث أو خمس حالات في العام.
{ والمليارات ضاعت.. مليارات نعم.. مليارات
{ والأسعار تنفجر الأسبوع هذا
{ وأيام حملة مقاطعة اللحوم وقيام محلات لتركيز الأسعار كنا نحدث بأن الأمر هذا سوف (يضرب).
{ لكننا لم يخطر لنا أن من يقوم بالتدمير الرائع هو الوالي ذاته ــ والي الخرطوم...!! وبالجرافات!!
{ وولاية الخرطوم تقوم بإزالة مراكز تخفيض الأسعار بالجرافات ــ بحجة هي ــ (أنها تشوه جمال العاصمة) ــ أي والله العظيم.
{ ....
{ وصناعة الجمال الحلو بالأسلوب هذا تنطلق في كل مكان.
{ و(الانطلاقة) ــ وليس الانطلاق ــ شيء يغري بالحديث.
{ وحديث وأحاديث تنطلق عن خراب (نسائي) يستهدف جهة وجهات.. وهذا حديث مسنون.
{ وشركات تلتهم الدولة هنا وهناك.. القطاع الخاص المعادي للإنقاذ  ــ يلتهم مؤسسات الدولة.
{ وبخطة دقيقة ــ تقطع الأشواط.
{...
(3)
والخراب يركب ظهر الإصلاح ــ الآن.
{ .. وإلى درجة تجعل حمى الدين نوعاً من العمل ضد الدين.
{.. ونعترف بأننا نلتفت إلى الفقرة الأخيرة هذه بحثاً عن نسمة هواء بعيداً عن الاختناق.
{ وعن العلم والعلماء والدعوة الإسلامية يحدث بعضهم عن نوع ممتع لذيذ من الفهم.. قال
: قال لي البنا
: العلماء ظلوا يعملون بأيديهم ولا يتخذون العلم مهنة ــ حتى أنهم عرفوا بالمهن هذه، وأصبحت أسماء لهم مثل الجصاص الذي كان يصنع الطوب ــ والسلال الذي كان يصنع السلال.. وتستطيع أنت أن تتخيل الإمام الجصاص وهو بارك (يضرب الطوب).. وله كيس قريب فيه الأوراق والمحبرة ــ حتى إذا خطر له معنى من المعاني أسرع والطين في يديه يكتب عن الآية (منكم من يريد الدنيا) قال (الله فرض أولاً ألا يفر عشرون من مئتين، لأن من كانوا مع النبى في بداية الإسلام كان خلوص نياتهم يجعلهم قادرين على هذا ــ حتى (بدر) ــ فلما خالطهم من يريد الدنيا خفف عنهم إلى (مائة صابرة يغلبوا مئتين)، وقوله (علم أن فيكم ضعفاً) لم يكن هو ضعف الجسد بل ضعف المجموعة بعد أن خالطها أهل الدنيا ــ لذلك حين انهزم المسلمون في يوم اليمامة كان السابقون الأولون يصيحون
: اخلصونا.. اخلصونا
يعني ألا يقاتل معنا إلا من هاجر قبل الفتح)
{.. وعالم آخر حديث يقول
{ قول الله (وإن من شل
{ قول الله (وإن من شيء إلا يسبح بحمده) يقولون ــ هو تسبيح معنوى.
ــ لكن الحديث النبوي المشهور يقول (تقاتلون اليهود حتى يقول الحجر يا مسلم هذا يهودي ورائي فاقتله).
{ فالحجر هنا ــ (يعرف) الإسلام ــ ويعرف الجهاد ما هو ويعرف المسلم ــ ويعرف الكافر ــ ويعرف القتل ويعرف الاختباء.
{ هل هذا شيء (معنوى)؟!
{ بل الوجود كله يحيا ويسلم ويقاتل.
{ .. الإنقاذ تعود للانتصار
حين تصيح اليوم
: اخلصونا.. اخلصونا.
(4)
{ السودان فلان ــ وفلان.
{ تكلموا.. تكلموا
{.. فالصمت يجبرنا على دعوتكم (بالاسم)
{ واقتلوني

  1. أغنية المولد
  2. كان هنا بلد اسمه السودان (1)
  3. حديث الحاج يوسف
  4. إذا أخرج يده لم يكد يراها!!
  5. والأسبوع هذا
  6. دولة قادمة.. وعلم
  7. إسحق أحمد فضل الله يكتب: الدابي
  8. في الصقيعة!!
  9. بوابة مكتب صغير
  10. ولا أحد يسأل
  11. شكوى الكاتب الحزين إلى الله رب العالمين
  12. جمل إلى مطار الخرطوم الجديد
  13. حكاية بلد.. ووزير
  14. أهل القرآن
  15. مقدمة
  16. السؤال عما تحته سؤال
  17. المشهــد الآن
  18. المغني والكورس حول الدستور الإسلامي
  19. خلفية المسرح الهائج
  20. إعـــــلام
  21. طبقات البصلة السودانية
  22. وحديث الرجال يمضي عن الدستور!
  23. حتى قطر...!!
  24. ملكنا العريان «1»
  25. وحجم المعركة «2»
  26. وحجم المعركة هو ...!!
  27. الصورة الممزقة
  28. حكاية ما سوف يجري
  29. الحكاية.. وما خلفها
  30. صغيرة .. مثل الرمال في العين
  31. عقلك في جيب من؟!
  32. قــامـوس الدنيـا الـيوم
  33. السودان المسكين
  34. خطأ أم تزوير؟
  35. الـبــــلــد .. دي!!
  36. مسح الصورة من المرايا بالمنديل
  37. عبقريات!!
  38. قــامــوس الــنمــيري..!
  39. حديث الخميس
  40. قـبـل الكـتـابـة
  41. وهايدلبيرج.. مرة أخرى
  42. أيــام الكاشــف
  43. طبقات بلد
  44. الحكــايــة كلهـا.. «10» ساقـــيــــة الشـيطـــــان
  45. الحكــايــة كلهـا «9» كلهم يلتفت
  46. يـمـــه
  47. الحكاية كلها «8» (غير عربي وغير مسلم)
  48. الحكاية كلها (7).. والآن السودان
  49. الحكاية كلها «6» ولغم يقول تك.. تك..
  50. الحكاية كلها «5» ولعبة الذكاء

الأعمدة