الإثنين، 21 آب/أغسطس 2017

board

مقتل (38) وجرح (42) في اشتباكات قبلية بولاية البحيرات

المثنى عبدالقادر
بشكل مفاجئ ارتفعت اسعار اللحوم في مدينة توريت بولاية شرق الاستوائية من (240) جنيهاً الى (300) جنيهاً للكيلو الواحد، بحسب ما ذكر سكان المدينة، وارتفعت الاسعار بعد اقل من اسبوعين من وصولها الى حاجز الـ(240) جنيهاً،

وفي ذات السياق قال وزير الاستثمار بالولاية ستيفين إهود أودوهو ان الارتفاع الجديد في الاسعار جاء بشكل مفاجئ، وانهم بصدد ايجاد آلية لمعرفة الاسباب التى ادت لارتفاع الاسعار بهذه الكيفية، يشار الى ان القتال في الولاية خلال الفترة الماضية ادى لنهب اعداد كبيرة من المواشي، وفي ما يلي تفاصيل الاحداث الداخلية والدولية المرتبطة بأزمة دولة جنوب السودان أمس.
انسحاب المعارضة المسلحة
قالت المعارضة المسلحة بدولة جنوب السودان التى يقودها الدكتور رياك مشار ان قواتهم انسحبت من فقاك بولاية اعالى النيل، التي تعد المعقل الرئيس للمعارضة، مما أرغم آلاف السكان على الفرار، ونقلت وكالة رويترز عن المتحدث باسم المعارضة العقيد لام بول جابرييل، أن قواتهم تراجعت عن (فقاك) بعد التعرض لهجوم، وتابع قائلاً: أدركنا أن ذلك ستكون له تبعاته على المدنيين، وانسحبت قواتنا من فقاك.
اشتباكات في ولاية البحيرات
اندلعت اشتباكات مسلحة بين قبائل الدينكا في ولاية البحيرات خلفت (38) قتيلاً و(42) جريحاً بحسب ما ذكر مفوض الشرطة بالولاية الجنرال ازوما مانجار، وقال المفوض ان القتال بدأ بعد عمليات ثأر بين القبائل شاركت فيها ثلاث إثنيات من قبيلة الدينكا ضد اثنية واحدة ايضاً تنحدر من قبيلة الدينكا. وفي ذات السياق أكد مصدر رفض ذكر اسمه ان اعداد القتلى (52) والجرحى (72)، وان سلطات الولاية تتدخل لوقف القتال الدائر بينهم لاستعادة الهدوء بنشر قوات بينهم، وبدوره ناشد الجنرال مانجار القبائل بوقف عمليات الثأر بينهم، واي هجوم انتقامي يمكن ان يعيد الاشتباكات لأن الانتقام سوف يؤدى لاستمرار الصراعات بينهم، يشار الى ان الاشتباكات جاءت بعد هجوم وقع في منتصف الشهر الماضي خلف ايضا (19) قتيلاً و(18) جريحاً.
سلفا كير يدعو
دعا رئيس دولة جنوب السودان سلفا كير ميارديت قوات جهاز الامن والمخابرات والشرطة والجيش الى اجتماع بعد اعتراض قوات حفظ السلام الدولية التى سوف تنتشر في جنوب السودان، لأن خيار السلام هو الوحيد لإنهاء الحرب، وأكد سلفا كير خلال لقائه برؤساء الاجهزة الامنية ووكلاء المخابرات على التعاون مع القوات الدولية خاصة انهم بصدد اقامة قاعدة في مدينة (ياي) بولاية وسط الاستوائية، واشار سلفاكير ال ان حكومته ليست ضد القوات الدولية وان هدفهم الرئيس هو انهاء الصراع وليس دعم الذين يواصلوان الدعوة للحرب.
انتقادات جديدة
وجه رئيس مبادرة الفنانين الشباب مناسي مثيانق، انتقادات حادة لحكومة جنوب السودان، على خلفية قرارها بإغلاق موقع راديو تمازج الإلكتروني وثلاثة مواقع أخبارية أخرى بدولة جنوب السودان قبل أكثر من اسبوعين، وذلك بدواعي نشر تقارير معادية لها. وقال مثيانق بالتزامن مع احتفالات المبادرة بالعام الأول من تأسيسها إن قرار الحكومة بإغلاق المواقع الإخبارية خاطئ، وانتقد تصريحات الرئيس ابان إطلاقه عملية الحوار الوطني الرامية لإيقاف الحرب في جنوب السودان. وأوضح مثيانق أن الرئيس قال إن الحوار يسمح للجميع بالتحدث لكن بإغلاق المواقع الإخبارية هنالك أناس تحجب أصواتهم، وبالتالي على الحكومة التراجع عن قرار إغلاق المواقع الإخبارية، وأكد مثيانق خيبة أمله بعد صدور القرار، والحملة التى أطلقها نشاطون وفنانون من شباب جنوب السودان ينددون فيها بإنزلاق بلادهم في حرب أهلية، وجاءت المبادرة بغرض التشجيع على السلام وإدانة العنف الذي شرد الملايين من منازلهم في دولة جنوب السودان.
ترقب لوزير ألماني
رحب رئاسة دولة جنوب السودان بزيارة وزير الخارجية الألماني بوندزمينيستر ديس أوسوارتيجن إلى جنوب السودان المقررة بعد غدٍ الخميس، وقال السفير الالماني بجوبا يوهانس ليهني ان الوزير الالماني من المتوقع ان يجتمع مع سلفا كير لمناقشة العلاقات الثنائية بين البلدين وعملية السلام والحوار الوطنى، وفي المقابل أشار مدير الشؤون الأوروبية بوزارة الخارجية بجوبا نيكسون دينق الى أن الاجتماع سوف يناقش عدداً من القضايا التي تتراوح بين العلاقات الثنائية بين البلدين وعملية السلام والحوار الوطني.
مجلس الدينكا
أكد القيادي بمجلس اعيان قبيلة الدينكا الدو اجو دينق اكوى ان انهاء الصراع في البلاد الحل الوحيد لانتعاش الاقتصاد في البلاد، وقال الدو اجو ان ما تحتاجه البلاد في هذه المرحلة هو تحقيق السلام لاعادة تأهيل النسيج الاجتماعي المتضرر لتأهيل المؤسسات الوطنية والديمقراطية وسيادة القانون.
حزب ينتقد انتخاب ممثل تعبان
انتقد رئيس الحزب الليبرالي المعارض بدولة جنوب السودان، بيتر ميان انتخاب ممثل الحركة النائب الاول لرئيس الجمهورية تعبان دينق قاي في الانتخابات التي جرت أخيراً التي تم فيها اختيار (9) ممثلين لجنوب السودان في برلمان شرق إفريقيا بينهم واحد من جانب المعارضة بقيادة تعبان. وقال ميان إن الغرض من إنشاء برلمانات دول شرق إفريقيا هو لتشجيع العمل الديمقراطي وإعلاء القيم الدستورية في الدول المشاركة في الكتلة، وبالتالي السماح لحركة مسلحة بالمشاركة في هذا البرلمان يشجع العمل المسلح في دول تنمية هيئة شرق إفريقيا، مبيناً أن حركة تعبان دينق قاي مازالت حركة مسلحة وليس لها نظام سياسي وغير مسجلة بدولة جنوب السودان، وقال ميان أن هنالك مساعي داخل حزبه للجوء للقضاء لإيقاف اختيار ممثل للمعارضة في تمثيل جنوب السودان في برلمان شرق إفريقيا، إلا أن القضاة في البلاد مازالوا في إضراب، كاشفاً عن مساعٍ أخرى داخل الحزب لمخاطبة كتلة دول شرق افريقيا بشأن المسألة، مؤكداً أنهم لم يسمحوا بتمثيل حركة تعبان في برلمان شرق إفريقيا.
مساعي تنشيط الاتفاقية
قالت الهيئة الحكومية لتنمية دول شرق إفريقيا (إيقاد)، ان مبعوثها الخاص لدولة جنوب السودان، اسماعيل وايس، بحث في جوبا سبل احياء وتنشيط اتفاق السلام الموقع في أغسطس من عام 2015م. وذكرت الهيئة في بيان لها ان منتدى إحياء اتفاق السلام يهدف إلى جمع طرفي النزاع وأصحاب المصلحة بمن فيهم الأطراف الأخرى المتناثرة لاستعادة وقف إطلاق نار دائم في جنوب السودان. وقالت الهيئة إن مبعوثها التقى في جوبا خلال زيارة استمرت يومين مسؤولين من حكومة الوحدة الوطنية وبعثة الأمم المتحدة ومفوضية المراقبة والتقييم، وذلك بغرض إحياء وتنشيط الاتفاق بمشاركة جميع الأطراف، واضافت الهيئة وفقاً للبيان أن إحياء اتفاقية السلام يهدف إلى وضع جدولة جديدة لتنفيذ اتفاقية تسوية الأزمة الموقعة في أغسطس من عام 2015م، تمهيداً لإقامة انتخابات ديمقراطية بنهاية الفترة الانتقالية. واشار البيان ايضاً الى ان عملية احياء السلام جاءت بتفويض من قمة رؤساء (الإيقاد) الأخيرة بأديس ابابا التي كلفت فيها مجلس وزراء خارجية (الإيقاد) بالإعداد لاجتماعات تضم الأطراف الموقعة بعد اجراء مشاورات، ويذكر أنه في يوليو المنصرم شهدت جوبا اجتماعاً لمجلس وزراء خارجية (الإيقاد) ناقش خلاله سبل إعادة الاستقرار في جنوب السودان.
زوجة ملونق ترد
انتقدت لوسى اياك زوجة رئيس الاركان المخلوع بدولة جنوب السودان الجنرال فول ملونق اوان، بيان رئاسة الجمهورية الذي نفى وضع (ملونق) تحت الاقامة الجبرية في احد السجون العسكرية، وقالت زوجة ملونق ان الحكومة لا تريد الاعتراف بوضع ملونق تحت الاقامة الجبرية في جوبا لانه لا يستطيع مغادرة جنوب السودان لهذا السبب، وقامت بكتابة التماس الى رئيس الجمهورية، وان ملونق حالياً في حالة حرجة ويجب السماح له بالسفر الى الخارج، وكان المتحدث باسم مكتب رئيس الجمهورية السفير انتوني ويك انتوني قد نفى وضع الفريق فول ملونق أوان تحت الإقامة الجبرية أو الاعتقال المنزلي، وقال انتوني إن ما تردد من أخبار في عدد من الصحف ووسائل الإعلام وعلى مواقع التواصل الاجتماعي بشأن وضع الحكومة ملونق أوان تحت الإقامة الجبرية أو منعه من مقابلة أي طبيب غير صحيح على الإطلاق. وأضاف بقوله: الجنرال ملونق أوان حر طليق ولا يوجد عليه أي نوع من الحظر، كما أنه لم يشتك أو يطالب بالسفر خارج البلاد.  وأضاف ويك أن الرسالة التي كتبتها زوجة رئيس الأركان الأسبوع المنصرم التي تطالب فيها بالسماح لزوجها المريض بمغادرة البلاد لتلقي العلاج بالخارج، تهدف إلى جذب الاهتمام العالمي. وكان رئيس جنوب السودان سلفا كير ميارديت قد قام في مايو المنصرم باقالة الجنرال ملونق أوان من منصبه كرئيس لهيئة أركان الجيش، وذلك على خلفية معلومات عن نيته تدبير انقلاب عسكري للإطاحة بحكومة سلفا كير، ونفى جيش جنوب السودان تمرد ملونق أوان الذي غادر العاصمة جوبا ليلة إعفائه قاصداً مسقط رأسه بمنطقة شمال بحر الغزال، ومعه رتل كبير من السيارات المحملة بالجنود، قبل أن تتم إعادته للعاصمة جوبا. وجاء تعيين أوان في منصب رئيس الأركان في أعقاب الحرب الأهلية التي شهدتها البلاد في ديسمبر 2013م، ليتولى ملف العمليات العسكرية ضد المعارضة التى يقودها رياك مشار.
انضمام لجبهة الخلاص
أعلن ضباط من ابناء قبيلة المنداري انضمامهم الى جبهة الخلاص الوطني التي يقودها الجنرال توماس سيرسيلو، وهم (العميد قبريال أويت غوردون، العميد فرانسيس أجاك، العميد جون فيليب جادا، العقيد كينيدي لوكا، المقدم وليام فيتيا والمقدم  لينو كولانق قبريال.
تعويض أهالي الأطفال
قال حاكم كبويتا بولاية شرق الاستوائية بدولة جنوب السودان لويس لوبونق لوجوري، إن الحكومة القومية سوف تقوم بتعويض أهالي الأطفال الذين لقوا حتفهم بسبب تطعيمهم بامصال سيئة التخزين في كبويتا، مبيناً أنهم في انتظار اللجنة القومية التي من المتوقع أن تصل الولاية الأسبوع المقبل لتشرع في عملية التعويضات، واصيب (32) طفلاً في منطقة شامودفول بمقاطعة كواتو إبريل الماضي بالتسمم في الدم وارتفاع درجة الحرارة والإسهال بعد تلقيهم لقاح التحصين ضد الحصبة، مما ادى لوفاة (16) منهم في الحال، في الوقت الذي حملت فيه وزارة الصحة القومية الفرق الطبية المسؤولية في تخزين الدواء بصورة غير صحيحة مما أدى الي حدوث وفيات، هذا وفي يونيو الماضي طالب أهالي الأطفال الحكومتين الولائية والقومية بتعويضهم، وأوضح لوجوري أنه تحدث الى أهالي الضحايا بخصوص التعويضات، وسوف يتم إرسال لجنة من جوبا بالتعاون مع شركاء وزارة الصحة الاتحادية للاجتماع مع أعضاء حكومة كبويتا والأهالي لتحديد كيفية دفع التعويضات.