الأربعاء، 17 كانون2/يناير 2018

board

علاوة غلاء معيشة..!عبدالمنعم شجرابي

< في زمن اللافتات المطبوعة والمضيئة ما زالت لافتات قماش الدبلان والدمورية والصفيح «المطفق» معلقة على واجهات المتاجر وبعض المؤسسات والشركات ودواوين الحكومة.. في زمن خطوط الكمبيوتر ما زال خط اليد «المكعوج» هو السيد للافتات كثيرة.. فماذا لو احترم كل صاحب لافتة لافتته وأخرجها بصورة لافتة وجميلة..!

< العجب ليس في قضية رمضان عجب الذي تفاجأ أن عقده اربعة وليس ثلاثة أعوام.. العجب العجاب في استنكار مجلس المريخ لإيقاف بكري المدينة من قبل لجنة الانضباط.. والتحذير من أي عقوبات توقع عليه.. في استجابة بغيضة لضغوط اعلامية مورست عليه ليرسب مجلس المريخ في اول امتحان انضباطي يدخله بعد ان نجح بتقدير ممتاز في امتحان عملية الإحلال والإبدال التي تمت بفريقه..!
< بالمناسبة قضية رمضان عجب هي الأخطر على كل مخالفات وجرائم 2017 الرياضية.. ورمضان الذي اتفق معه المريخ بعقد مدته ثلاث سنوات وصدق والمؤمن صديق ووقع على العقد دون مراجعة اكتشف بالصدفة ان عقده اربع سنوات اي بزيادة سنة اضافية غير مرئية اظنها حسبت له علاوة «غلاء معيشة» وللاسف فلا ادانة ولا استنكار ولا استهجان من قلم مريخي واحد في عملية يمكن ان نطلق عليها «جريمة العصر الرياضية»..!
< لا مجلس ادارة واحد من مجالس الادارات التي تعاقبت على الهلال شاور تجمع قدامى لاعبي فريقه في اختيار مدرب لفريقه من أبناء الهلال ولا من خارج أبنائه حتى يعطي تجمع قدامى لاعبي الهلال نفسه الحق في رفض اختيار الكوتش محمد الطيب مدرباً عاماً للهلال واستنكار التجمع لهذا الاختيار ليس في مكانه وهناك بلا شك داخل التجمع من يقبل به من منطلق الخلاف الموجود اصلاً داخل التجمع نفسه وعموماً التجمع الذي نجح بتقدير ممتاز اجتماعياً ما كان له ان يتدخل في قرار هو قرار القيادة فقط والصمت هنا كان أفضل الف مرة من إصدار البيان الذي لا يساوي قيمة الحبر الذي كتب به والورقة التي طبع عليها..!
< الأخلاق والسلوك الرياضي القويم وقبلها الأخلاق والضمير المهني تفرض على إعلام المريخ فتح ملف الإصابات التي تعرض لها عدد من لاعبي الفريق ويخضعون تحتها الآن للعلاج بالقاهرة والواضح ان مشاركة هؤلاء على اللعب تحت الاصابة هو الذي فاقم الإصابات ووصل بهم حد التوقف وكان من الممكن ان يصل بهم حد الإعاقة.. باختصار هناك الكثير من المسكوت عنه وما اكثر المسكوت عنه بالديار الحمراء من قبل الإعلام الأصفر..!
< كثر الحديث حول رغبة السيد صابر الخندقاوي في استضافة معسكر الهلال الإعدادي بالقاهرة وشكوك كثيرة دائرة في عدم جدية الرجل باعتبار حديثه للاسف كلام «هواء ساكت» وحسماً للقيل والقال وحتى لا يحرج الخندقاوي نفسه وليحرج مجلس الهلال وقطعاً لقول كل خطيب نأمل ان يبادر سيادته بإرسال تذاكر الطيران لأعضاء البعثة وموافقة فندق الاقامة وحجز ملاعب التمارين ومن اي شركة ليموزين ضمان سداد بص اللاعبين وسيارات الاداريين. والخندقاوي الذي أعرفه سيسارع بتقديم هذه المستندات ليبرئ نفسه ويحرج مجلس الهلال «مش كده برضو يا خندقة»؟.. برضو ونص وخمسة.!
< ضرب الكابتن الخلوق خالد احمد المصطفى المثل الأفضل وهو يتقدم باستقالته من مجلس ادارة نادي المريخ بسبب استاد القطاع الرياضي لغيره وهو هنا «الخبز والخباز» هذه الاستقالة جاءت فريدة عصرها منصب قدامى اللاعبين هو اولاً واخيراً يفترض ان يرتبط بالقطاع الرياضي وادارة الكرة لا بالثقافة ولا المنشآت ولا الاستثمار وخلافه.. وللاسف فمعظم قدامى اللاعبين الذين جلسوا على المنصب بالهلال والمريخ لم يعطوا هذا الا كابتن خالد ولا غرابة فخالدونا الذي رفض «كرتونة» الهلال أباها من اجل مبادئ زرعها وهاهو يواصل زرعها الى الآن وتعظيم سلام لخالد الهمام..!
< «آلام الضهر» التي داهمتني حرمتني من وجع الكتابة ثلاثة أيام ومن تقديم برنامجي اليومي «نهارات الملاعب» بقناة الملاعب ووقفت حائلاً دون حضوري للمشاركة في احياء ذكرى حاج التوم حسن الجرق رجل البيت الرياضي الكبير الذي قدم الأفذاذ من اللاعبين والاداريين, والحاج عرفته رياضياً مطبوعاً ومريخياً اصيلاً وادارياً حصيفاً ورقماً اجتماعياً كبيراً وانساناً كامل الانسانية.. اعتذر وأكرر الاعتذار للجنة المنظمة عن تخلفي سائلاً له الرحمة والمغفرة بعدد الحصى والنجم والتراب..!
< أعلنت جميع فرق الممتاز عن تواريخ بداية إعدادها لانطلاقة الممتاز الذي اعلنت اللجنة المنظمة انطلاقته في بداية الشهر القادم.. والخوف ان يكون امر تجمع اللاعبين كما هو ليتأخر من يتأخر بظروف الطيران الكذوبة او بمرض الأخت والاخ والزوجة والخطيبة او حتى زواج بت الجيران.. فتلك عادات قديمة تتجدد كلما حان وقت الإعداد ولا حياة لمن تنادي..!