السبت، 23 أيلول/سبتمبر 2017

board

بلاش مقارنة فارغة.. عبدالمنعم شجرابي

> ازدحام وبطء في حركة المرور في كل الشوارع والأسواق بالمدن الثلاث سيزداد ويرتفع يومياً لأنه في الأساس مرتبط بشراء مستلزمات عيد الأضحى المبارك.. هذا الازدحام يزيد من أعباء شرطة المرور التي تتحمل الكثير والكثير ومن يرغب في المساعدة فعليه أن يحسن إيقاف سيارته وقبلها يعرف عملياً لا نظرياً القيادة فن وذوق..!

> اتفق مع الكثيرين في أن المريخ قدم مباراة جيدة أمام الاهلي الخرطومي تحرك فيها بفاعلية وانتشر وحقق نصراً عريضاً مستحقاً فهل يتفق معي آخرون أن الاهلي كان ضعيفاً مهلهلاً.. شارداً غائباً بذهنه فترات طويلة من المباراة.. بجهاز فني «قاعد ساكت» ويتفرج دون قراءة للملعب ونعم فالمريخ هو المريخ ولكن الهلال ليس هو الاهلي حتى يرى من يرى ان الأحمر سيفعل بالأزرق ما فعله بالأهلي.. وبلا مقارنة فارغة..!
> المعسكر المنضبط هو المدخل للانتصار وحسناً فعل قطاع الهلال الرياضي وهو يضبط معسكر فريقه «ضبط الساعة» وضبط المعسكرات المعروف لدينا هو «جمع» الهواتف واللابتوب وحتى مفاتيح السيارات مع منع الزيارات والدخول والخروج والأهم من هذا هو انضباط اللاعب بمعنى أن يراجع نفسه بنفسه.. ختاماً كل لاعب من لاعبي الهلال يتحمل مسؤولية إسعاد الملايين من أبناء هذا الشعب الكريم وهو على إسعاده صاحب قدرة كاملة وقولوا آمين يارب العالمين..!
> الأهلي الخرطومي الذي تلقى منه هزيمة نكراء حقق انتصاراً كبيراً على المريخ من خارج الملعب وهو يشرع في مجلس ادارة انتخابي قادم.. فالاهلي الذي حكم ديمقراطياً يظل ديمقراطياً والمريخ الذي بقي تحت التعيين سنوات من المتوقع ان يظل تحته لفترة قادمة.. ختاماً مبروك للمريخ انتصاره ومبرووك للأهلي مسيرته الديمقراطية التي لا يسبقها عليه إلا الهلال مصب ومنبع الديمقراطية وديمقراطيون والحمد لله..!
> يدخل الهلال لقاء القمة وهو خاسر لآخر مبارياته الودية امام الخرطوم الوطني بنتيجة 4/2 ويدخلها المريخ وهو منتصر في آخر مبارياته التنافسية بخمسة اهداف نظيفة.. وبالتالي يدخل الأحمر الى اللقاء بمعنويات أعلى الشيء الذي ينقص الهلال «وده كلو كوم» ولقاء الاربعاء «كوم تاني» فلقاءات القمة لا تعترف بما قبلها.. بل تجب ما قبلها فهي استثنائية استثنائية والاستثناء لا يعرف إلا الاستثناء وبس..!
> ظروف مالية أقسى من قاسية يعيشها الأمل العطبراوي تجعله قابع تحت خط الفقر الشيء الذي جعل مجلس ادارته يصرخ ويستنجد بحكومة ولاية نهر النيل ولا حياة لمن تنادي مما دفع المجلس للتلويح بالاستقالة وهذا على جانب يؤكد فشل المجلس في ايجاد موارد اخرى للدعم.. وعموماً ان كانت الاستقالة تعني حلا للأزمة المالية فليسارع المجلس لتقديمها وان لم تكن فليبحث عن الحل ويا حكومة نهر النيل الأمل يتلاشى والفرجة «عيب كبير»..!
> نسب مدرب المريخ محمد موسى فضل ظهور فريقه بشكل ممتاز امام الاهلي الخرطومي للمدرب غارزيتو.. وبلا شك فهذه هي بعض الحقيقة الأقرب لمحمد موسى الشاب الخلوق الطموح المؤدب.. ولكن الحقيقة الكاملة تتوجب في نسب ظهور الفريق الى لجنة التسيير التي نجحت في بناء الفريق وهي تضم اليه عناصر قادرة وعناصر اكثر قدرة من الهلال على وجه التحديد.. باختصار مظهر المريخ ينسب للجنة التسيير وحدها فاللجنة التي فشلت في كل شيء نجحت في الفريق وحده وهذا شيء أفضل من كل شيء..!
> بالمناسبة استمرار لجنة التسيير وتحديداً السيد رئيسها جمال الوالي يتوقف على انتصار المريخ في مباراة القمة حيث ستتوافد الوفود الى دار الوالي مطالبة اياه في استمرار مسيرة النصر وبقاء المريخ منتصراً ببقائه وستكتب الأقلام المريخية ضاغطة في هذا الاتجاه ومجلس الشرف سيلعب دوره في بقاء الوالي «رئيس طوالي».. شخصياً أراهن على استمرار الوالي ان انتصر المريخ على الهلال لا قدر الله.. فلاعبو الأزرق غيرهم هم الذين سيحددون بقاء الوالي رئيساً أو عدمه وهم وحدهم أصحاب القرار.. وأفهموها يا فرسان الأزرق..!