الخميس، 14 كانون1/ديسمبر 2017

board

الشائعة.. جعفر باعو

> حينما ظهر الانترنت في العالم اطلقت مقولة ان العالم اصبح قرية صغيرة لامكانية معرفة ما تريد في زمن وجيز.
> وفي كل يوم اصبح العالم يصغر جداً حتى اصبح العالم في كف يد.

> الآن بامكان الطفل الذي لم يبلغ الحلم بعد ان ينشر ما يريد ليقرأه العالم اجمع.
> والاعلام الجديد اصبح هو الذي يتشكل عبر اجهزة الجوال التى تحملها في جيبك.
> اصبح من الصعب جداً السيطرة على الاعلام كما كان في السابق.
> وهذه السهولة الإعلامية جعلت انتشار الشائعة ايسر ما يكون.
> في كل يوم نجد العشرات بل المئات من الرسائل غير الصحيحة التى تحوم في قروبات الواتساب او مواقع التواصل الاجتماعي.
> الشائعة التى كانت تستخدم في الحروب سابقاً ليست كشائعة اليوم التى قد يكون خطرها اكبر من حروب السابق.
> وفي الدراسات الحديثة هناك علم للتعامل مع الشائعة وكيفية نفيها او اثباتها حسب ما تقتضي الضرورة، ولكن في السودان لا وجود لهذا العلم تماماً.
> فقط في الايام الماضية سرت العديد من الشائعات ولم يتم نفيها وغيرها تم تأكيدها لاداء هدف معين.
> من المهم جداً معرفة الشائعة والتعامل معها خاصة في الاوساط الرسمية.
> خلال أسبوع فقط امتلأت الوسائط بشائعة تجميد النشاط الرياضي في السودان من قبل الفيفا.
> وجاء وفد الفيفا ولم يجمد النشاط بعد ان جمدت عروق الكثيرين خوفاً من توقف الرياضة في السودان.
> وقبل هذه الشائعة هناك العشرات من الشائعات التى لم يتم نفيها من جهات الاختصاص او اثباتها.
> الاعلام الجديد اصبح هو الذي يشكل القرار بنسبة كبيرة، وهو الذي ينشر الشائعة او يوقفها.
> وفي الدول المتقدمة هناك ادارات متخصصة في مكافحة الشائعة.
> العالم الذي اصبح في كف يد يجب ان يواجه بإدارات وليس ادارة لمكافحة الشائعة.