الجمعة، 20 نيسان/أبريل 2018

board

مفاكهات من هنا وهناك

حرم كان ما أربعة كنا سويناهن خمسين!!
سأل الحفيد جده: ليه يا جدو كنتوا بتعرسوا أربعة زوجات؟

فاجابه الجد بانبساط:
(لانو يا ولدي حياتنا كانت (بسيطة).. وبدل الرغيف كان الغداء فتريته.. ما فيها حتة (بروميتة) والجامعة والكافتيريات والحدائق والتلفزيونات والموبايلات، ومصائبكم الكتيرة دي ما كانن موجودات.. والشغل كان راااقد يا ولدي كان في الحكومة وكان في الحواشات.. ونحن يا ولدي لمن عرسناهن ما كنا غنيانين ولا ساكنين الفلل ولا للبرادوا راكبين.. حرم لو ما محلل لينا بس اربعة كنا عرسناهن خمسين.. ما نخلي عانس ورانا تب علي باليمين.. اها يا ولدي الجنيات نفعونا وعزونا ورفعوا راسنا وكرمونا.. وكتر خيرهم ريحونا، عالجونا وشالوا كبرنا وحججونا.. اه يا ولدي نحنا زمان كنا كدي.. انتو اسع كيييف؟!!
- اصدق مشهد سينمائي
قال المنتج للمخرج بعد عرض المنظر الاخير من الفيلم ا لذي يجري تصويره:
اهنئك على هذا النجاح الباهر، فقد جاء مشهد ثورة الشعب رائعاً وطبيعياً للغاية. ما هو سر هذا النجاح؟
فرد عليه المخرج:
لان المنظر التقطه للممثلين (الكومبارس) عندما قررت تخفيض اجورهم بنسبة 50%!!
- حكاية عجيبة
جلست امرأة يوماً لتأكل، وكان لها ابن غاب عنها زمناً طويلاً حتى يئست من عودته، وحينما كسرت اللقمة لتأكلها، وقف بالباب سائل يستطعم فامتنعت عن اكل اللقمة، وحملتها مع تمام الرغيف فتصدقت بها.
فما مضت ايام حتى عاد ابنها، فاخبرها بشدائد عظيمة مرت به وقال لها
- خرج علي اسد كبير، ونشب مخالبه في ثيابي وبرك على يفترسني.. فرأيت رجلاً عظيماً ابيض الوجه والثياب جاء وقبض الاسد من غير سلاح ورفعه وخبط به الارض، وقال للاسد قم يا كلب، لقمة بلقمة. فقام الاسد يهرول ونجاني الله منه.
فتذكرت المرأة اللقمة التي اجرتها من فمها وتصدقت بها، وحمدت الله على سلامة ابنها.
- مرزوق ومرزوق
صيادان اسم كل منهما مرزوق.. صادف ان فقد الاول سفينته.. وفقد الثاني زوجته.. وفي احد الايام التقت امرأة عجوز بمرزوق الذي فقد زوجته فقالت له تواسيه:
صباح الخير يا مرزوق.. لقد تأثرت جداً لمصيبتك المحزنة.
فرد عليها: صباح النور.. لا تحزني.. ان فقدها لا يؤثر كثيراً عليّ يا سيدتي!!
فقالت السيدة وهي مندهشة:
لا تقل هذا يا مرزوق
فقال لها: نعم.. صحيح.. لقد كانت عجوزاً كسيحة.. وكنت اخشى على حياتي منها.. لقد عرضتها على زميل لي مسبقاً ولكنه رفضها.. لقد وقعت عيني على اخرى منذ مدة بعيدة واعجبت بها واتمنى ان يوفقني الله في ان يعوضني عن تلك!!
انصرفت المرأة غاضبة تلعن الرجالة الذين يتحدثون عن زوجاتهم بهذه الطريقة وتلعن فيهم الوفاء.
- حكاية قديمة طريفة في يبقى لحين السداد!!
كان رجل من اهالي ازربيجان له على رجل دين، فهرب منه. وطالت غيبته فلقي صاحب الدين المدين في الصحراء فقبض عليه وطالبه، وكان المدين معسراً وكانت الصحراء ممتدة فسأل المدين الدائن ان يتركه فأبى عليه وقيده ومشى به الى قرية اغلقت دونهما. فباتا في غرفة مهجورة طرف القرية وادخل صاحب الدين رجله في حلق من حلقات القيد مع المدين حتى لا يفر الغريم وعندما جن الليل جاء سبع وهما نائمان فقبض على صاحب الدين فافترسه فجره خلفه فانجر معه الغريم بسبب القيد المربوط به فلم يزل ذلك حاله الى ان فرغ السبع من التهام صاحب الدين وشبع وانصرف وترك المدين وقد تجرح بدنه وبقيت ركبة المدين في القيد!!
فحملها الرجل مع قيده الى اهل القرية واخبرهم بالخبر. فحلو قيده وسار الى حال سبيله.
ونجى الرجل بمشيئة الله وبفعل الاسد لم يبق في القيد لحين السداد)!!