الأربعاء، 28 حزيران/يونيو 2017

board

ناس بتشم ريحة الحكومة الجديدة!! محمد علي التوم من الله

< طرفة قديمة تقول إن رجلاً كان يحدث زوجته بصوت عالٍ ويقول لها:
• (صدقيني يا فلانة أنا نفسي في(خروف اضبحوا براااي. وتقومى انتي (تظبطي) لينا منو المرارة بالدكوة والشكة و(الأتي)... وتبدعى لينا كعادتك في الكباب..

وتشوى لينا ديك يا شية الجمر تخلى (عطرابتا) تقيف لي السما, ومعاها كباب بالطوة وكبدة, وما تنسى كمان الكمونية الرائعة.. والرأس تصبنيهو لي تاني يوم في الثلاجة.. والشوربة تعملى منها ام رقيقة.. آآآآآهـ يا فلانة أمانة ما (قرمنا) للحمة.. الله يقطع الفلس ويقطع زاتو!!
< وبعد ساعة من أحلام الرجل مع زوجته. تاوقت جارتهم بالحيطة, والتي يبدو انها استمعت لجزء من وصف الأمانى التى كان يبثها الرجل في شكل تعليمات.. فنادت زوجته وقالت لها:
ــ (معقول بس يا فلانة؟ .. تضبحوا ليكم خروف.. وعطرابة شيتكم طالعة للسما.. ونشم نحن في الريحة.. ما تمدوا لينا منو لا صحين شية ولا حتى كمونية)؟
< ضحكت زوجة الرجل, واسرعت لزوجها تخبره بما كان من امر جارتها.
< فما كان من الرجل الا ان انتفض من سريره واقفا, وقال لزوجته:
(لا علي الطلاق ما نقعد في الحلة دي دقيقة تانى.. حلة اهلها يشمو ريحة الاماني)؟!!
< ويبدو أن التشكيل الوزارى له ايضاً (قرمته) عند البعض ممن يعشقون (التغيير).. ومازال أولي الشأن في (المطبخ) يتشاورون في نوع (الوجبات). وقد غلب الصبر الذين (يتاوقون) من فوق الحائط تجذبهم عطرابة الشواءات.
< الناس بطبعهم يعشقون (التجديد), وفرق كبير بين (التغيير) و(التجديد).
< إن المدهش في كرة القدم أنها احياناً تتشابه مع السياسة.. لذا تجد ان الجمهور الرياضي تشرئب اعناقه للدماء الحارة الجديدة التى اضافها الجهاز الفنى للفريق.. فهؤلاء أتوا لاثبات وجودهم وجدارتهم او ما يسمى (الدماء الحارة).
< أما اللاعبون القدامي فإن المدرب الحصيف عادة ما يحتفظ بمن تميز منهم وحافظ على لياقته وحسن أدائه وادارته.
< عموما فإن المتاوقين من فوق الجدار سيكثر عددهم كلما فاحت (عطرابة) الاماني!!
> فلتجعل الحكومة (العطرابة) حقيقية.. قبل أن يحلف البعض بالطلاق.