الأحد، 23 تموز/يوليو 2017

board

< طرفة قديمة تقول إن رجلاً كان يحدث زوجته بصوت عالٍ ويقول لها:
• (صدقيني يا فلانة أنا نفسي في(خروف اضبحوا براااي. وتقومى انتي (تظبطي) لينا منو المرارة بالدكوة والشكة و(الأتي)... وتبدعى لينا كعادتك في الكباب..

(عشا الضيفان) و(عشا البايتات) وقدح الضيفان وأخو الأخوان راحوا كلهم في خبر كان
كثير من سمات السوداني بقت: (كان يا ما كان في قديم الزمان)
انتهى زمن: (البيت الكبير أبنو والجار إن وقع شيلو وضيف الهجوع عشو)

< طرفة قديمة تقول إن رجلاً كان يحدث زوجته بصوت عالٍ ويقول لها:
• (صدقيني يا فلانة أنا نفسي في(خروف اضبحوا براااي. وتقومى انتي (تظبطي) لينا منو المرارة بالدكوة والشكة و(الأتي)... وتبدعى لينا كعادتك في الكباب..

> كان قبل أن تدخل في حياة الناس (الموجات الصوتية) فتكشف للابوين نوعية الجنين ــ ولد ام بنت ــ كانت للمفاجأة متعة خاصة.
> وحينما ذهبت السيدة آمال للكشف الدوري قبيل مواعيد الولادة وهي ام لأربعة بنات وتمنى نفسها بالولد, كان اكبر همها ان تعرف من اختصاصى الموجات الصوتية نوع الجنين ولد ام بنت.