الخميس، 27 تموز/يوليو 2017

board

إسماعيل جبريل تيسو
-هل يكون التفلت عنوانا  جديدا ، لكتاب قديم ، تتمدد بين صفحاته ، سطور الفوضى وزعزعة الأمن والاستقرار في دارفور ؟ سؤال ظل يطرق بقوة على مسمعي ويبسط كامل سيطرته على مضجعي ،

المطلوب ( خدمات استثناية ) للعائدين من السعودية القرارات
السعودية ذات الصفة السيادية التي لايحق لأحد غير سعودي أن يجادل فيها ،

عبد الرحمن الزومة
المقابلة التى أجراها الأخ الأستاذ الطاهر حسن التوم مدير قناة (سودانية 24) مع سعادة العقيد شرطة دكتور حسن التيجانى فى برنامج (حال البلد) الذى بث مساء الأحد, ذلك الحديث جاء فى وقته المناسب.

سري القدوة *
لقد تعرضت القدس الى هجمة مسعورة منظمة تقودها حكومة الاحتلال ومؤسساتها المختلفة سواء العسكرية او الأمنية والمدنية التي أعدت الخطط المسبقة بالتنسيق مع وحدات جيش الاحتلال الاسرائيلي والمستوطنين من أجل السيطرة على القدس

بروفيسور عبـدهـ مختـار
استميح القارئ عذراً أن أخصص هذا المقال لفئة من المجتمع وهي فئة الأستاذ الجامعي، ولكن أمرها يرتبط بالمجتمع والدولة من حيث أن التعليم يخص كل أسرة؛ ومن ناحية أخرى فإن "ترشيد الإنفاق الحكومي"

(سرقة جيب) دي عندنا في المثل أكبر عيب وما دون ذلك من وسائل الكسب المشروع الحلال لاتعد عيباً مهما كان شكلها. وقد نختلف في طبائعنا وثقافتنا وأفكارنا في تفسير وتقييم ما نقوم به من أعمال ولو كانت هامشية وأذكر أننا في

محمد سالم محمد
انتشرت خلال الأيام القليلة الماضية شائعات وأحاديث كثيفة تناولت عدداً من حالات الاختطاف لمواطنين داخل ولاية الخرطوم وبعض الولايات الأخرى، حيث وجدت تلك الأخبار بيئة خصبة،

محمد التيجاني عمر قش
أم بشار هي أول ما يظهر في السماء من سحب، إيذاناً ببداية موسم الخريف ونزول المطر واخضرار الأرض وامتلاء الضرع، وهذا ما ينتظره الناس في كثير من بقاع السودان بكل شوق ولهفة، ويستعدون له بشتى الطرق، كل حسب حرفته ومنطقته .

الخطيب عوض ماهل
_في علم الحرب والإستراتيجية كما يتعلمه قادة أركان الحروب في كليات الأركان العليا أستاذة كبار منهم ليدل هارت وأندريه بوفر وأستاذ الأساتذة كتاب كلاوزفيتز فن الحرب وخلاصة قوانين النصر والهزيمة في الحروب

العمدة الحاج علي صالح
هناك من الناس من اختصهم الله سبحانه وتعالى بخلق قويم وأدب رفيع وحينما تقابل هذا النوع من الرجال لا تحس بأنك أمام حاكم أو عسكري ولا تقف أمامه انتباهاً بل يبادرك مسلماً ومطايباً يسأل عن الحال والأحوال ويحضنك كأنها معرفة سابقة.

الطيب شبشة 

وصلاً لما ذكرته في مقال سابق عن ( الغبن والكيد السياسي الحزبي المنشور في " الإنتباهة" يوم الجمعة 16/7/2017م) أضيف في هذا المقال جديداً عن ما عايشته من أحداث إبان الوضع السياسي والبرلماني في البلاد بعد انتخابات نوفمبرعام 1957م