الخميس، 27 تموز/يوليو 2017

board

إمام محمد إمام
لم يعُد الممتحن الخارجي، بغرض تقويم ومراجعة مستوى أداء الطلاب المتخرجين في الجامعات، وبالضرورة مستوى المناهج الدراسية وطرائق التدريس، ترفاً تهتم به جامعات دون أخرى في العالم. فقد أصبح الممتحن الخارجي ضرورة مستدامة،

إن الشريف حسين الهندي انفق اموالاً طائلة على المعارضة في الداخل والخارج إبان العهد المايوي. وكان ينفق انفاق من لا يخشى الفقر ويصرف بلا حساب.

افتتحت القمة الـ12 لمجموعة العشرين لعام 2017 في 7 يوليو الجاري بمدينة هامبورغ الألمانية.  وفي الوقت الحالي ما زال الاقتصاد العالمي يترنح على معدلات نمو منخفضة،

بدر الدين عبد المعروف الماحي - كتب أحد الزملاء بإحدى الصحف أمس الأول مقالاً سماه (تأملات ..الحج منطق مقبول ومحاذير مشروعة. ) ورغم أن أستاذنا العزيز له باع طويل في مثل هذه الكتابات تلميعاً وإقصاءً،

يضمر كثير من الناس نية السوء لغيرهم حسداً وتشفي وأهلنا قالوا في المثل (النية زاملة سيدا ) اي أن نية المرء تنجية من شر الحسد. وفي مجتمعنا السوداني نجد أن هناك أناس معروفين بعدم الضمير وقد تعلمنا أصل تلك الكلمة ونحن طلاب جدد على عرين الأبطال الكلية الحربية.

عاصم السني الدسوقي - عندما أعلن الرئيس الامريكي باراك اوباما في الثالث عشر من يناير الماضي الغاء القرار الصادر عن الادارة الامريكية رقم (13067) برفع العقوبات الاقتصادية عن السودان،

>  من على البعد المجازي سهولاً وجبالاً وبحاراً لكنه مطوي بالقرب المعنوي قلوباً وضلوعاً ودموعاً، لأنك انت قريب من النفس والروح نبعث لك التحايا الصادقات أيها الوطن الحبيب، وإننا مشتاقون بلهفة وتواقون بشغف في كل حين (لزولك) (نيلك ارضك زرعك شمسك وبنحبك يا سودان).

\عندما احتفلت (ثورة) الإنقاذ الوطني بعيدها الأول في 30 يونيو 1990 أذكر أن أحد المراسلين الغربيين جاء إلى الخرطوم ليغطى (الحدث) لصحيفته.  أرسل ذلك الصحفى رسالة إلى صحيفته لخصها في عبارة واحدة. 

إسماعيل جبريل تيسو
..مهمة صحافية خاصة ، قادتني إلى مدينة زالنجي حاضرة ولاية وسط دارفور التي يغتسل جسدها هذه الأيام برذاذ الغيم الماطر، والطقس الآثر ، حيث تختبئ الشمس في خدرها ، وتتوضأ الأرض من رحيق الخضرة ،

وشكلت محكمة أمن الدولة لمحاكمة من اتهمتهم السلطة بأنهم قادة لتلك الحركة وكانت المحكمة برئاسة السيد عبد الله الحسن الخضر وزير الداخلية وعضوية السادة اسماعيل عطية ممثل القوات النظامية ،