الإثنين، 18 كانون1/ديسمبر 2017

board

ما بين البيروقراطية والسبهللية

>  دائماً تتركز مشكلات المريخ في قطاعه الرياضي ومكتبه التنفيذي
>  لن نتناول المكتب التنفيذي لأننا قد تناولناه كثيراً وواصل برغم هناته واخفاقاته الكثيرة
>  لأننا اقتنعنا بأن المكتب التنفيذي برغم اخفاقاته هو أقوى حلقات المريخ

>  فلا مجلس يقدر عليه ولا رأي عام يردعه ولا خجلة تجعل ناسو يؤجلوا حركاتهم شوية الى أن تعدي الثورة القامت عليهو
>  في هذه المساحة نتناول القطاع الرياضي
>  هذا القطاع تأرجحت عضويته ورئاسته وتنقلت بين الناس
>  ويمكن تلخيص تاريخ القطاع وحصره بين بيروقراطية خلت الناس تزهج وتمل وتلعن ابو اليوم اللماها في المريخ
>  وبين سبهللية جعلت من المريخ أضحوكة بين رصفائه
>  فلا البيروقراطية قدمتنا ولا السبهللية نصبتنا أبطالاً على العروش المحلية والدولية
>  وذلك لأننا في المريخ لا نعرف الوسطية
>  نفهم فقط معانا ولا ضدنا
>  فنعين قطاع ونعزله لنعين نفس القطاع الذي عزلناه قبل تعيين الجديد ثم نعود لنعزل هذا ونعيد ذلك و تستمر الدوامة بين بيروقراطية كرهت اللاعبين روحهم وسبهللية كرهت المدرجات في الفشل المتواصل
>  وصدقوني
>  القطاع الرياضي هو أهم أسباب النجاح وتحقيق البطولات
>  واذا تركنا الأمر على هذا الحال
>  سنواصل سيرتنا ونجدد مسيرة البناء
>  طوااالي نبني بنشطب متين ماعارفين
>  المهم
>  وفد مقدمتنا بموزمبيق
>  والأخبار تفيد بإنو الجو في السلك
>  والمدينة نضيفة نضافة تخجل سكان الخرطوم
>  يبقى مافي سبب لغرزة وأولاده يبررون به عدم العودة بالنقاط كاملة
>  وعلي ذكر غرزة
>  مجالس المدينة اليومين دي لا حديث لها إلا عن إمكانات غرزة
>  حتى أن البعض صرح بأن غرزة ماسورة
>  ناسين له إبداعاته في 2015
>  ومتناسين لوحة الجماهير وهي تستقبل غرزة وتلوح بصورة وتحمل لافتات غرزة مدربي
>  بل و المطالبة بإعادة غرزة بعد مغادرته
>  فهل كان كل ذلك لأن غرزة ماسورة ?
>  ايها الناس
>  المزاجية تتحكم في غالبيتنا
>  والانطباعية كذلك
>  وأصحاب الأجنده قليلين
>  حقو ندعم المعلم بدل نكسر مقاديفو
>  حقوق نسأله إن كانت هناك أسباب إخفاق مفروضة عليه
>  وحقو نعرف أولادنا مالهم
>  أيها الناس
>  برغم الإخفاق ثقتي كبيرة في غرزة وأولادو
>  يستطيعون العودة بنقاط موزمبيق
>  ويستطيعون الصعود للمرحلة المقبلة
>  لأن اليأس لايعرف المريخ
>  والمريخ لايعرف الاستسلام
>  انها مسألة وقت وتعود مجالس المدينة للحديث عن هدف المدينة و إبداع الصاوي وعودة رمضان لمستواه وخسارة الهلال الكبيرة
>  كلها أيام و يتغير الكلام
>  فقط الصبر و الثقة
>  ايها الناس
>  تعازينا للأخ الفادني عضو المجلس في عمه
>  كما لا وافتنا تعزية الأخ الوجيه راعي المراحل السنية السيد أنور في شقيقه
>  لهما الرحمة والمغفرة
>  ايها الناس
>  إن تنصروا الله ينصركم
>  اها
>  نجي لي شمارات والي الخرتوم
>  كان شفت يا والينا
>  رمضان بالنهار سخانة باقة فينا
>  وبالليل غنا يا والينا
>  كل القنوات من المغرب تنبح فينا
سلك كهربا
ننساك كيف والكلب قال بالنهار عرقانين تنقطوا وبالليل مع الغنا تنططوا..  حيرتونا
والي لقاء
سلك