الإثنين، 18 كانون1/ديسمبر 2017

board

هيا قطر الإسلام

>  لن نبارح مربع مباراة حقل البطاطس لأن المريخ غاطس في البطاطس
>  ولعل الملعب السيء جداً والذي وصلتنا معلومات من منسوبينا أنه جيد جداً كان سبب من أسباب النكسة
>  ولعل اللعب مع الصيام كان سبباً مهماً جداً من الأسباب التي أدت للنكسة

>  ولا ندري هل قام الجهاز الإداري بدورة التوعوي للاعبين والمقنع بضرورة الإفطار و شرعية الرخصة
>  ثم تدوعش اللاعبون رغم ذلك وصاموا
>  إما أن الجهاز الإداري أساساً ده ماشغلو
>  ولنتوقف برهة هنا
>  لماذا لايحترمنا الكاف ويبرمج مباريات الدول المسلمة في رمضان بعد الإفطار بحيث يجبر اي فريق في البطولة بإعداد ملعب بدولته يمكن اللعب به ليلاً اذا وقعت المباراة في رمضان؟
>  او قل لماذا لم نحترم نحن إسلامنا ونجبر الكاف على برمجة مباريات الدول المسلمة في رمضان ليلاً؟
>  واذا كانت القناة الناقلة هي من يحدد مواعيد المباريات حسب برمجتها
>  لماذا لم تضع اعتباراً للدول المسلمة عند برمجة المباريات؟
>  أليست تلك القناة تابعة لقطر؟
>  أليست قطر هي راعي الإسلام والمسلمين وداعم ثورات الربيع العربي ضد العلمانية؟
>  أليس في هذا تناقض واضح يجعلنا نتعجب
>  هيا قطر الإسلام !!!
>  أيها الناس
>  من يهن يهن الهوان عليه
>  اذا تقدمت مصر والسودان
>  أقصد السودان ومصر وتونس والمغرب والجزائر وموريتانيا والصومال و النيجر وتشاد وجيبوتي ومالي وإرتيريا بطلب للكاف بمنع لعب فرق الدول المسلمة في نهار رمضان او الانسحاب من بطولات الكاف
>  باقي ليكم الكاف بتقدر ترفض الطلب اذا علمنا انها تعلم بأن عدد المسلمين في نيجيريا والكامرون ويوغندا وبنين وتنزانيا والسنغال ومدغشقر ورنينيون يمثل ملايين كثيرة من سكان تلك الدول؟
>  أكيد الكاف سيركع أمام طلب أمم تنادي باحترام دينها وعقيدتها ووضع اعتبار لذلك عند برمجة مباريات نهار رمضان
>  ولكن من يهن يهن الهوان عليه
>  فنحن نتأثر ولا نؤثر لأن الدين عندنا أضحى شعارات وهتافات عند اللزوم ينفض سامرها بانفضاض الحشد الذي دعينا إليه
>  والحتة سبب أساسي في خسارة فرق الدول المسلمة لمباريات تبرمج في نهار رمضان يضطر الناس للعبها وهم صائمون
>  اتحركوا
>  إسلام قالت
>  القناة الناقلة
>  أجي يا البرقش
>  ايها الناس
>  زومتنا ضايقي
>  ولا مستحيل الا نحن
>  نحن المستحيل لأننا نصنعه بإيدينا
>  صنعنا بإيدينا ما نحن فيه
>  ردمنا الجمر بالرماد
>  ونحن نعلم انه ليس الحل
>  ووطينا الرماد بأرجل حافية
>  والجمرة حرقت فشفاشنا
>  لان الجمرة بتحرق الواطيها
>  تأهلنا مستحيل اذا أردناه كذلك
>  وممكن اذا أردنا
>  لأننا عندما نريد نجعل المستحيل واقعاً
>  القصة محتاجة لجو الأسرة الواحدة
>  فالجهاز الإداري و الجهاز الفني واللاعبون يظهر استقرارهم النفسي وتجانسهم وحبهم لبعضهم على أرض الملعب ويتترجم لانتصارات كبيرة وداوية
>  تبقي أولى خطوات العلاج إن أردنا أن نجعل المستحيل واقعاً تكمن في التجديد في الحته دي فورا لتتغير المعنويات وتهدأ النفوس
>  والتجديد ليس بالضرورة ان يكون لفاشل.
>  فقد يكون الاداري ناجح جدا ولكن اسلوبه ليس الامثل في التعامل مع بقية المنظومة
>  لذا التجديد لتتجدد الدماء فينا ونحس بالتغيير
>  ممكن تغير قميصك وتحس بأنك في حالة نفسية جيدة برغم بهاء القميص الغيرتو
>  ولكن إحساس التغيير في حد ذاتو تجديد للنفسيات ورفع لها
>  ثم بعد ذلك لا نطبطب على الجهاز الفني ولا على اللاعبين
>  نحاسبهم بشدة ونوصل لهم إننا ماراضين عنهم
>  ولن نصالحهم الا وهم على أعتاب المرحلة الجديدة من التنافس الافريقي
>  وكم سألت نفسي
>  ماذا كان سيكتب صلاح سعيد لو كان بيننا في هذه الظروف
>  ايها الناس
>  يجب أن يعلم غرزة إننا أحببناه لأنه صنع من الفسيخ شربات بفريق كلو مولف في٢٠١٥
>  ولكن إن أعاد شربات ٢٠١٥ فسيخاً في ٢٠١٧ يبقى حانطلب الطلاق للضرر
>  واي لاعب عليه أن يعلم بأننا أحببناه وهتفنا له وشجعناه لأنه قدم فوق طاقته
>  أما اذا داير ياكل بطرف أصابعينو يبقى يتحمل ما يصدر تجاهه من نفس المدرجات التي تزينت بصورة يوماً ما
>  المرحلة مرحلة تضحيات بالروح والدم واقعا لا شعارات
>  والما قدرها يعتذر
>  يقول جاني إسهال مائي ويتيح الفرصة لغيره اذا كان غيره يؤمن بالتضحية
>  وكلامي للجميع
>  من العقرب ولي جمال سالم
>  وعلي انطونيو إن يثبت انه كان أحق من جبرة في البقاء
>  و ليعلم الجميع
>  ان الجماهير اذا حضرت ستحضر لكيان عشقته لا لكم
>  حتي تثبتوا انكم تستحقون خطوة واحدة من خطوات اصغر طفل تتوجه نحو الاستاد
>  أيها الناس
>  كان التحدي عزام
>  وكنا قدر التحدي
>  الآن التحدي تلاته عزام
>  فهل نحن قدر التحدي ولا جهزنا عبارات التخدير والبناء والتعمير وحزمنا امتعتنا لتمهيدي جديد؟
>  لن يجاوب علي ذلك الا اللاعبون وجهازهم الفني بالنتائج في المباريات الثلاث المتبقية
>  أيها الناس
>  إن تنصروا الله ينصركم
>  آها
>  نجي لي شمارات والي الخرتوم
>  باقي ليك بنطير يا والينا؟
>  نفطر؟
>  قالوا رمضان العشرة الأوائل في الشحم
>  التانية في اللحم
>  التالتة في العضم
>  أنا غايتو العشرة الأولي في البحر
>  التانية في البحر
>  التالته في البحر
سلك كهربا

ننساك كيف والكلب قال رمضان الجاي مع الإسهالات المائية دي العشرة الأوائل في القصرية
والي لقاء
سلك