الخميس، 23 تشرين2/نوفمبر 2017

board

التحنيس ومطلقات الحروب القبلية

> رغم قوة توجيه حسبو الذي ذكرنا بعهد سيدنا معاوية سادس الخلفاء الراشدين بعد أن تنازل له سيدنا الحسن، إلا أن الألم كان من حديث وزير الداخلية منان. حسبو تحدث عن التراجع الحكومي عن (التحنيس) لكن الوزير. . منان تحدث في نفس الاتجاه بروح أخرى ..تحدث بلهجة عاطفية مطلوبة مع إلغاء التحنيس.

> وزير الداخلية قدم إحصائية لضحايا الصراعات القبلية ..صراعات أبناء العمومة .. التي تعيد إلينا عهود حرب البسوس وداحس والغبراء و و بني تغلب.
> و في معلقة عمرو بن كلثوم التغلبي :
إليكم يا بني بكر إليكم ..
و لما تعرفوا منا اليقينا ..
و لما تعرفوا منا و منكم ..
كتائب يطعن و يرتمينا ..
> و بني تغلب قبيلة عمرو بن كلثوم هم أبناء عمومة بني بكر .. وهنا، هاهم بعض أبناء العمومة من قبيلتين أو القبيلة الواحدة .. لم ينقصهم إلا التعبير الشعري عن الفتنة ..
> وزير الداخلية منان ..تقول إحصائيته بأن للحرب القبلية ضحايا أكثر من حرب المتمردين ضد الدولة ..
> تقول الإحصائية الصادرة عن وزارة الداخلية .. إن الحروب خلَّفت تسعة آلاف مطلقة بسبب التفكك الأسري .. وأربعة عشر ألف معاق، وتسع عشرة ألف أرملة، و اثنان وثلاثين ألف يتيم ..
> ولو كنا نركز هنا على المطلقات ..ذلك لأن أبناءهن ليسوا أيتاماً .. يجدون الكفل من ذويهم دون أن يصابوا بالأمراض والهزات والعقد النفسية ..
> لكن أبناء المطلقات ..دون رعاية ذكية تعويضية ..فهم معرضون لاستئناف الصراعات والفتن القبلية والعائلية مستقبلاً ..لتدور الدائرة الخبيثة من جديد..
> والسؤال هنا : لماذا انتفضت الحكومة الآن ضد أهم مصادر و عوامل الصراعات القبلية ..؟ هل لأن من يمثلها في ذلك هو الفارس حسبو ..وكان المنطق هنا (لا يفل الحديد إلا الحديد . . )؟ لعلها الحقيقة ..
> و جمع السلاح الآن . ليس هو جمعه لو كان قبل أربعين عاماً .. فهو الآن سلاح ناري متطور و مستمر في التطور.. و ليس سلاحاً أبيض ..
> و لو تأخر قرار رئاسة الجمهورية بجمع السلاح عامين أو ثلاثة . . وتهيأ الكثير لشراء سلاح حركات التمرد المهزومة المدحورة بخطة الجيش والدعم السريع .. لأصبح البعض موازياً للجيش ..وتحول السودان إلى جنوب سودان آخر ..
> ولا خوف من تداعيات قرار جمع السلاح ..لأن آثار تركه سيكون أسوأ من تداعياته بألف مرة .. و هكذا المعادلة هنا مفهومة جداً .. نفهمها جميعاً .. و المعادلة تأتي لصالح عدم تكرار إحصائية منان آنفة الذكر ..مطلقات باﻵلاف .. و أكثر منهن معوقين و يتامى و أرامل ..
> مَن مِن المواطنين الصالحين يريدون استمرار مثل هذه الإحصائية ..؟ هل يريد ذلك العمد و الشيوخ و الأمراء في قبائلهم؟ ..
غداً نلتقي بإذن الله.

الأعمدة