الخميس، 23 تشرين2/نوفمبر 2017

board

منتدى الزوارق تجربة فوق التصور!!

< منتدى الزوارق من القروبات (الواتسابية) الممتازة المميزة جداً، حيث أنه يضم كوكبة مستنيرة ومثقفة من الشباب.
< فكرة القروبات هى إعلام قائم بذاته ينقل الأخبار والمعلومات.. لكن قروب الزوارق يقوم بتحليل الأحداث التى ترد إليه، خاصة أن القروب به أكثر من مائة وخمسين عضواً... اختارهم الناظر حاتم أبو سن اختياراً دقيقاً مميزاً.

< ولأن القروب فيه بعض المسؤولين بالدولة يتم استفسارهم على الهواء مباشرة حول أية قضية ترد إليهم، ومن ثم تتم مناقشتها بفهم عميق، بل يخرجون منها بتوصيات جيدة يستفيد منها ذات الشخص المسؤول وهو عضو القروب.
< صحيح هناك اختلاف وتنوع فكري بين أعضاء الزوارق، لكن تجمعهم قبلة واحدة وتوجه واحد، لكن بفهم واسع وأنفع. وحقيقة لو عملت كل القروبات بفهم قروب الزوارق الذي يحلو لنا أن نسميه قروب الناظر، لكانت حصيلة فوائد القروبات لا تعد ولا تحصى.
< منتدى الزوارق الذي يديره الناظر حاتم أبو سن بعقلية الألفة الحكم الحادب على توفير الهدوء والاستقرار بدون خسائر في العلاقات، رغم أن اختلاف الآراء احياناً, يقود البعض للخروج عن الذوق العام في تقبل رأي الآخرين.. فيتدخل الناظر وبحكمة معالجاً الموقف تماماً ويستمر في تفاعل أكثر من مرحلة الاختلاف.
< إذن استطاع الناظر في قروب الزوارق أن يثبت أن اختلاف الرأي لا يفسد للود قضية، وحقيقة نجح نجاحاً كبيراً في هذا الشأن.. ولو عملت كل القروبات بما يعمل فيه قروب الزوارق صدقونى ستكون هناك فوائد كبيرة وعظيمة تنعكس على الموقف العام إيجاباً.
< الذي يميز قروب الزوارق أنه لا يمكن أن يرد فيه خبر فيه ولو بدرجة صغيرة من الخطأ أو الخطأ غير المحتمل.. بل يجتهد كل الأعضاء في النقل الصادق الذي لا يؤثر إلا في خلق جو سليم لعضوية القروب في الاستمرارية.
< يحمد لقروب الزوارق أن له عضوية قوية جداً في شريحة الإعلاميين، لذا صياغة الخبر وضمان أركانه تكون واردة، لذا يكون الخبر سليماً معافى.
< صمد الزوارق صموداً كبيراً أمام كثير من التيارات التي اجتهدت في تكسيره وفكفكة عضويته، لكن اتضح أن ضمان استمرارية الكيان تعتمد على قوة شخصية (الآدمن) أو المدير، وبالفعل كان حاتم أبو سن قوياً يتابع بدقة ويحسم كثيراً من الأمور، وهو محل احترام كل عضوية القروب، ولم يشعر أحد بضجر أمام أنامل الناظر التي تزيل كل من يخرج عن الخط المرسوم للقروب وقبل الحذف يحذر بكلمة (أبرد)، وهي كلمة اصبحت مصطلحاً يتمتع به الناظر وتم تداوله بين كل العضوية بالقروب.. وقرار الناظر يعتبر مقبولاً لكل العضوية.
< بالتأكيد قصدت أن أعكس تجربة نموذجية لقروب ينبغى ان تحتذي بها بقية القروبات، حتى تكون الفائدة أكبر وأعظم.
< من الأشياء (السخيفة) في القروبات ظاهرة (الخروج) المبكر دون إبداء أعذار منطقية أو مقبولة أو حتى اعتذار يحترم به العضو الآخرين.. فهذا الانسحاب يعطيك إحساساً بأن المنسحب وكأنه يقصدك أنت، لكن الذي يضمن عضوية قروب الزوارق يحرص ألا حتى يخطئ فنياً لضياع فرصة الولوج فيه.
< لكن القروب إدارته للأستاذ حاتم أبو سن الذي يحرص حرصاً كبيراً على نجاح فكرة قروبه، بل له مشاركات كبيرة وتعليقات تصب مباشرة في المعالجة.
< أجمل شيء يميز قروب الزوارق أن معظم العضوية فيه لا تميل الي إطالة الرسائل، فأطول رسالة لا تتعدى أربعة أسطر تكون مميزة ومباشرة وهادفة تحقق الهدف مباشرة، ونادراً ما تجد في القروب رسائل مملة.. علماً بأن رسائل المسؤولين بالقروب محل تقدير واحترام ومحبة.
< الزوارق منتدى مميز الفائدة منه هكذا تكون.. في حين أن هناك قروبات (كلامها) كثير وممل وتجعلك تكون مضطراً للمغادرة حتى دون إذن في الحالات التي لا يمكن وصفها من الأذى المعنوي الذي يسببه لك أمثال العضوية التي أعني.
< التحية لكل عضوية قروب الزوارق ولمديره الأستاذ حاتم أبو سن، والقروب يسير بهدوء وسلاسة وتجد فيه ضالتك.. وليس هذا دعاية للزوارق لأن عضويته اكتملت تماماً.. ولكن دعوة لبقية القروبات التى نريدها أن تحذو حذوه.
(إن قُدِّر لنا نعود).

الأعمدة

خالد كسلا

الأربعاء، 22 تشرين2/نوفمبر 2017

الصادق الرزيقي

الأربعاء، 22 تشرين2/نوفمبر 2017

عبدالمحمود الكرنكي

الأربعاء، 22 تشرين2/نوفمبر 2017

كمال عوض

الأربعاء، 22 تشرين2/نوفمبر 2017

خالد كسلا

الثلاثاء، 21 تشرين2/نوفمبر 2017

الصادق الرزيقي

الثلاثاء، 21 تشرين2/نوفمبر 2017

إسحق فضل الله

الثلاثاء، 21 تشرين2/نوفمبر 2017