الأحد، 17 كانون1/ديسمبر 2017

board

تعظيم سلام للشرطة السودانية!!

اخي د حسن التيجاني ...عبر عمودكم (وهج الكلم) اسمح لي بأن اخاطب الشرطة السودانية ممثلة في مديرها العام الفريق اول هاشم عثمان الحسين....تحت عنوان (تعظيم سلام للشرطة).

وأظل دائماً أقدّر الخدمات الوطنية الجليلة التي تقوم بها الشرطة السودانية بكل صدق وتفانٍ، حفظاً للأمن وصوناً للوطن وخدمة للمواطن بتجرد ونكران ذات، فهي التي تعطي الكثير وتنال القليل، مما يستوجب علينا دعمها وتقدير أدوارها المتعاظمة.
والمتتبع لمسيرة الشرطة خلال السنوات الماضية يجدها في تطور مستمر كمي ونوعي، مما انعكس إيجاباً على كل الخدمات الشرطية في مجالات حفظ الأمن ومحاربة الجريمة وتقديم خدمات للجمهور.
وقد ساقتني الأقدار أمس الى مجمع خدمات الجمهور بالخرطوم بحري، لتجديد أوراق ثبوتية، فرأيت مجمعاً متناهي الدقة في التخطيط الهندسي وروعة البناء، وما أن دلفت الى داخل المبنى حتى رأيت تمازج المباني والمعاني معاً، فالكل هنا مهموم بخدمة الجمهور، مجتهد في تقديم الخدمات وتسهيل الإجراءات، والكل يعرف دوره ومجتهد في تقديم ما عليه، مما جعل الإجراءات مبسطة ومنسابة بكل سهولة ويسر، فتجديد البطاقة القومية ورخصة القيادة والجواز لا يستغرق ساعة.
حقاً ذُهلت فكل شيء مبنى ومعنى، جمال استقبال وحُسْن قضاء.
فأنتم تستحقون الشكر لحُسن صنيعكم والتقدير لدقة عملكم والثناء لأدواركم المتعاظمة والمتصلة.
ومزيداً من الخدمات التي تشبهكم ويستحقها جمهوركم.
أخوكم: عمار حسن عمار
<  من (الوهج)
<  شكراً اخي عمار.. وحقيقة الشرطة اليوم تشهد تطوراً متسارع الخطى غير مسبوق، وليت كل المؤسسات الاخرى تحذو حذوها. وكل من ولج هذه المجمعات خرج راضياً عنها، بل ذهب البعض الى ان هذه المجمعات رفعت رأسهم في البلاد التي يعملون فيها مغتربين، وهذا حقيقة يعكس مدى جودة العمل وسرعة انجازه.. يا أخي ديل ببالغوا قالوا بطلعوا الجواز في ساعة واحدة.... ومعاها احترام فائق الطلب.
<  أخي عمار نحن حين نكتب عن الشرطة لا نكتب من فراغ او لغرض ننشده غير الحق، لأننا نرى العمل الكبير الذي تقوم به الشرطة السودانية في كافة نشاطات البشر، وهي لله والوطن، ونسعد حين تصل رسائل لبريد (الوهج) تحكي قصة الإنجاز مثل رسالتك هذه التي جاءت عفوية دون تخطيط منك لاي شيء غير ان تقول الذي تعاملت معه فقط.. ونتمنى أن يأتي دور المواطن في المحافظة على هذا الجهد الكبير ومراعاة النظافة فيه، فمجمع بحري هو ذاته في ام درمان والخرطوم.. وللأخ سعادة الفريق أول هاشم عثمان الحسين مدير عام قوات الشرطة الذي انجز كل هذه المهام الجليلة في صمت وجلد تعاونه قيادات بمستوى رفيع برئاسة الشرطة.. لهم التحية والتحية المجلجلة منا جميعاً نحن المواطنون الذين نستفيد من هذه المجمعات الرفيعة المستوى وخدماتها ذات الجودة والتميز.... والتحية لكل الضباط وضباط الصف والجنود بالمجمعات الثلاثة.. وما جاء احد منهم خارجاً الا وهو راضٍ عنهم لحسن معاملتهم وأدبهم وحسن إنجازهم وجمال منظرهم، ومن الشعب ألف تحية لرجال الشرطة السودانية.
 (إن قُدِّر لنا نعود).

الأعمدة

الصادق الرزيقي

السبت، 16 كانون1/ديسمبر 2017

كمال عوض

السبت، 16 كانون1/ديسمبر 2017

بابكر سلك

الجمعة، 15 كانون1/ديسمبر 2017

د. عارف الركابي

الخميس، 14 كانون1/ديسمبر 2017

خالد كسلا

الخميس، 14 كانون1/ديسمبر 2017

بابكر سلك

الخميس، 14 كانون1/ديسمبر 2017

عبدالمحمود الكرنكي

الخميس، 14 كانون1/ديسمبر 2017

محمد عبدالماجد

الخميس، 14 كانون1/ديسمبر 2017