الأربعاء، 29 مارس 2017

board

> مهما تحدثنا عن الخطر الداهم على الأسر فإننا لا نعمم لأن هناك أسراً محترمة ومحافظة وقابضة على الجمر..
> تفككت كثير من الأسر وحدث بها انحلال كبير... بسبب الغزو الأجنبى الذى أخذ بسلوكه المنحرف ينخر في ضوابطها وسلوكها المحترم الذي عرفت به زمناً طويلاً ومازالت في بعضها.
> شيء لا يمكن تصوره أن يكون للأجانب سلوك في مجتمع محافظ وقوي ومترابط.. أن يكون لهم دور الخلل والخلخلة في ترابط النسيج الاجتماعى، وأن يصبحوا هم كل شيء.. في الركشات والامجادات وحتى المنازل.
> الشيء المدهش أن نكون نحن الذين نفتح الباب للأجنبى ليكشف السر كل السر، والأخطر أن بعض رجالات الدولة في بيوتهم أجانب بغرض الخدمة يتجولون في غرفهم ويتعاملون في ساحات منازلهم ويعلمون ببرنامجهم وخروجهم ودخولهم وسفرهم.