الإثنين، 21 آب/أغسطس 2017

board

قائمة المستفيدين من (بنك الجبال)

أكملت هيمنة (الحركة الشعبية)على (أبناء النوبة) عامها الرابع والثلاثين، أي جيل كامل.  ولن يبدِّلها إلاّ جيل جديد من أبناء (النوبة) في داخل  (الحركة) أو من خارجها. لقد ظلّ (أبناء النوبة) في (الحركة) تحت قبضة قرنق ثمَّ سلفا كير،

يعيشون في فصول متوالية من الاستغلال البشع .بينما ظلّ(بطل الحرية) عبد العزيز الحلو بين يدي قرنق ، ثمّ سلفا كير، كالمِّيت بين يدي غاسله، في تنويم مغناطيسي كامل، يوافق بـ(إرادته) على وصاية (جوبا)على (أبناء النوبة) سياسيَّاً وعسكرياً وماليَّاً.  وما(بنك الجبال) منكم ببعيد. السؤال الحقيقي في قضية (بنك الجبال) سؤال إجباري واحد . مَن هو المستفيد من البنك وخدماته كمؤسسة اقتصادية.  الإجابة لدى الكثيرين من المراقبين هي أن المستفيدين من (بنك تنمية جبال النوبة) أو (بنك الجبال) هم الثلاثي (الحلو . عقار. عرمان)، حيث تتمثل (الفوائد) في إقامة الصفقات الإستثمارية وكبريات عمليات السَّمسرة الماليَّة . أيضاً هناك عملية الاستيلاء على مرتبات (أبناء النوبة من جنود الجيش الشعبي)  والتي تدفعها شهرياً حكومة جنوب السودان عبر وزارة الدفاع . (بنك تنمية جبال النوبة) أو (بنك الجبال) لم تستفد منه جبال النوبة، ولا تنمية جبال النوبة، ولا خدمات جبال النوبة .حيث لم تُسفلِت أموال البنك طريق الأبيض- الدلنج أو تحدِث نقلة نوعية في وفرة المياه أو تنجز كهرباء الدلنج والدبيبات والحمادي، أو تنشئ الطريق الدائري الإستراتيجي  وتكمِل حلقاته.  كل أحد في (الحركة الشعبية) استفاد من (بنك الجبال)، إلا الجبال وأبناء الجبال. حيث  تتضمَّن قائمة المستفيدين من (بنك الجبال) كبار قيادات (الجيش الشعبي والحركة الشعبية - شمال وجنوب)  . حيث تضمّ القائمة المرحوم فريق (دانيال ديم ) والمرحوم الفريق  (سامسونق كواجي) والفريق أول (تعبان دينق قاي) والفريق (كوي مانيت) و(أى دوانق) و(كوستي مايني) والعقيد (كليكر إليا) مسئول النقد الأجنبي بالبنك المركزي، مدير بنك جنوب السودان المركزي فرع (بابي) حالياً.  
وهناك جوزيف ألتروربي . إذن أين تبخرت  أهداف (بنك الجبال) مثل (تنمية وتقوية وترقية أبناء جبال النوبة) و(تنمية وتقوية وترقية  منطقة جبال النوبة اقتصادياً) . وكيف يمكن تحقيق تلك الأهداف وفروع (بنك الجبال) لا تزال في (كبويتا)و(نمولي) ومقترح الرنك . أين أبناء جبال النوبة ومنطقة جبال النوبة  في معادلة (بنك الجبال) وماذا حصدوا ؟ الإجابة لا يوجد حصاد . الإجابة لا يوجد شيء. الإجابة  الحصاد صفر.  وسؤال أخير:  لماذا وإلى متى تسكت الدول الغربية خاصة الدولتان الكبريتان اللتان دفعتا مناصفة رأسمال البنك البالغ عشرة ملايين دولار.  لماذا تصمتان وقد اتخذت أموال (بنك الجبال) منذ البداية مساراً مغايراً لمساره الأصل.  لماذا ومنذ البداية قد اتخذت أموال البنك سبيلها في البحر سَرَباً.  أيضاً متى ينتهي استغلال (الحركة الشعبية) لـ(النوبة)، (نوبة) القتال المجاني والموت المجاني والقتال مدى الحياة دون مقابل  من أجل (الحركة). هل هي معادلة (القتال مقابل الغذاء). بعد(34) عاماً، بعد جيل كامل من السيطرة ، أما آن الأوان أن  تمنح (الحركة الشعبية) (أبناء النوبة) في (الحركة) حق تقرير المصير؟