الأربعاء، 17 كانون2/يناير 2018

board

عزيزتي (القدس) لا نملك لك غير (الشجب) هذا الصباح

(1)
> مسكينة الشعوب العربية ، فحكوماتها لم تترك لها (همة) أو (قوة) تقاتل بها، لأن الشعوب العربية تصرف قوتها في صف العيش وصف الغاز وزحمة المواصلات وما يتبقى من بعد ذلك يصرف في (الواتس) و (الفيس) و متابعة (المسلسلات التركية).

> مباريات برشلونة وريال مدريد ومانشيستر يوناتيد وليفربول تنتهي في أوربا عند التاسعة أو العاشرة مساء... وتنتهي تلك المباريات في الشرق الأوسط عند الثانية عشرة والواحدة صباحا!!.
(2)
> تابعت الكثير من الفضائيات العربية وهي تتحدث عن الأوضاع في القدس بعد تصريحات ترامب، فوصلت إلى قناعة راسخة تتمثل في أن المذيعين ومقدمي برامج (التوك شوك) في الفضائيات العربية لو كانوا (رؤساء) لتغير الحال عما نحن عليه الآن!!.
> لن نحرر الأراضي المحتلة بـ (لميس الحديدي).. أو حتى (وائل الأبراشي).
> نحتاج في زماننا هذا لود حبوبة وعثمان دقنة والمك نمر.
(3)
> كنت انتظر ردة فعل من الحكومات العربية أكبر من (الشجب) ليخفف عنّا وقع استلاب (القدس) بواسطة الولايات المتحدة الأمريكية.
> لكني لم أجد غير (شجب) في استحياء، وبعض (البكاء) في مواقع التواصل الاجتماعي.
> البكاء الذي يؤكد ضعفنا وقلة حيلتنا.
> البكاء الذي لا يزيدنا إلّا تراجعاً، فهو يؤكد دائماً أننا نستحق هذا الذي تفعله بنا الولايات المتحدة الأمريكية والعدو الإسرائيلي.
> العدو الأول للأمة الإسلامية الآن هي الولايات المتحدة الأمريكية وليس (إسرائيل).
> صرف غضبنا كله على إسرائيل سوف يشجع الولايات المتحدة الأمريكية للمزيد من الضغط والظلم والقهر على الأمة الإسلامية.
> غير أن المشكلة الأولى تبقى في الحكومات العربية والزعماء العرب، الذين اكتفوا في جمعة اعتراف الولايات المتحدة الأمريكية بـ (القدس) عاصمة للكيان الصهيوني, بالدعوة إلى (ضبط النفس).
> ما أضيق نفوسنا أذا ارتضت أن تكون في هذه الأيام في وضعية (ضبط النفس).
> لقد تحجرت مشاعرنا وأصحبت في عهد الفيس والواتساب تعمل ايضاً بالزر وتشتغل بالتطبيقات.
> اخترنا في هذه الأوضاع نمط (ضبط النفس).
(4)
> أيام قليلة وسوف ينتهي هذا الغضب.
> وتختفي تلك المظاهرات.
> وتعود الحياة إلى وضعها الطبيعي.
> برشلونة سوف يواجه ريال مدريد يوم 23 ديسمبر.
> فنحن غضبنا يبدأ كبيراً ثم يصغر ويصغر حتى يتلاشى.
> ثم نسأل بعد ذلك عما حدث.
(5)
> في الدول الإسلامية هناك (إرهاب) يحدث على مستوى الأفراد.
> أو على مستوى تنظيمات متشددة محدودة.
> ولكن في الغرب (الإرهاب) يحدث على مستوى الحكومات.
> إرهاب (ترامبي).
> هناك (الإرهاب) يجيزه القانون الدولي وتحميه اللوائح.
(6)
> أحداث العراق.
> وأحداث سوريا.
> وأحداث ليبيا.
> وأحداث اليمن.
> وأحداث دارفور.
> وأحداث سينا.
> وأزمة السعودية وقطر.
> كل هذه الأمور تشجع الولايات المتحدة الأمريكية أن تعلن (القدس) عاصمة لإسرائيل.
> نحن يمكن أن نتقاتل من اجل (الكرسي)...أما قتالنا من أجل (القدس) فلا.
(7)
> الاحتلال لم يعد في الأراضي العربية وحدها.
> الاحتلال أصبح للمواطن العربي الذي أصبح مسلوباً ثقافياً واقتصاديا ورياضياً وفنياً واجتماعياً.
> المواطن العربي (متصل الآن).
(8)
> الشعب يريد تغيير النظام.
> عفواً.
> الشعب يريد تغيير صورة البروفايل.

الأعمدة

خالد كسلا

الإثنين، 15 كانون2/يناير 2018

بابكر سلك

الإثنين، 15 كانون2/يناير 2018

إسحق فضل الله

الإثنين، 15 كانون2/يناير 2018