الأحد، 24 أيلول/سبتمبر 2017

board

الاتحادي الأصل .. نصف قرن لعقد مؤتمر عام

(1)
> كشف القيادي في الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل محمد هاشم عمر, أن (مشاورات) داخل الحزب انتهت إلى عقد مؤتمر استثنائي في الخامس والعشرين من فبرائر الحالي بالخرطوم .وجاء في خبر (سودان تربيون) الجمعة أمس الأول ان آخر مؤتمر عام عقده الاتحادي الأصل كان قبل 50 عاماً في سنة1967م.

> قبل التعليق على هذا المؤتمر نقول إن الخبر كشف حسب (سودان تربيون) أن مشاورات تمت خلال ما اعتبرته مصادر مقربة فترة انتقالية منذ تكليف الميرغني الابن برئاسة الاتحادي الأصل ، هي التي أسفرت عن تحديد موعد المؤتمر الاستثنائي الثاني في تاريخ الحزب.
(2)
> تعليقاً على هذا الخبر نتوقف عند هذه النقاط.
> إن المؤتمر العام (الاستثنائي) للحزب الاتحادي الأصل ما زال في مرحلة (المشاورات) ، أو يمكن ان نقول إن المؤتمر إذا انعقد سوف يكون نتاج (مشاورات)..كنا نطمع ان يكون نتاج أمر أكبر من تلك (المشاورات).
> المشاورات في السودان لا تنتج شيئا – أقصى ما يمكن أن تنتجه (لجنة).
> المؤتمر الاستثنائي في 25 فبراير أعلن عنه القيادي في الحزب محمد هاشم عمر – وهذا أمر إن لم يصدر عبر (بيان رسمي) من الحزب كان يفترض أن يصدر من مولانا محمد عثمان الميرغني أو أقله كان يجب أن يعلن عنه رئيس الحزب المكلف محمد الحسن الميرغني ، بدلا من أن يصدر من مجرد قيادي في الحزب.
> الخبر نفسه لم يمر عبر الوسائط الإعلامية الرسمية وإنما نقلته الصحف عن موقع (سودان تربيون) ، التي اجتهدت اجتهاداً ذاتياً للوصول لذلك التاريخ دون أن يكون للحزب دور في ذلك الأمر.
> الأمر الثاني الذي نقف عنده هو أن يكون المؤتمر العام الاستثنائي للحزب الاتحادي الأصل والذي لم ينعقد حتى الآن هو المؤتمر الثاني لحزب في حجم ومكانة الحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل.
> تخيلوا أن المؤتمر الثاني والذي لم ينعقد بعد – يأتي بعد نصف قرن من المؤتمر الأول.
> عند انعقاد المؤتمر العام الأول للحزب الاتحادي الديمقراطي الأصل في 1967م الغالب أن رئيس الحزب الاتحادي الحالي محمد الحسن الميرغني لم يكن مولوداً.
> انظروا لمفارقة هذه الأحزاب التي تحدثنا عن الديمقراطية والشورى والحوار......
> والأمن الغذائي.
(3)
> أولى للحزب الاتحادي الديمقراطي في 25 فبرائر أن يحتفل بالعيد الذهبي لمؤتمره العام الأول.
> الأول والأخير.
> رهاننا القائم الآن, أن مؤتمر الحزب الاتحادي الاستثنائي في 25 فبراير لن يقوم.
> حري أن يعلن الحزب الاتحادي الأصل عن قيام مؤتمره العام الثاني في 30 فبراير.
> هذا التاريخ إن تحقق فأن الحزب الاتحادي الأصل سوف يعقد مؤتمره فيه.
> أحسب الآن أن القيادي في الاتحادي الأصل محمد هاشم عمر نائب المجلس التشريعي لولاية الخرطوم سوف يقول الـ (5) أيام ما بيناتنا!!.