الجمعة، 22 أيلول/سبتمبر 2017

board

(الاستثمار) في الزوبعة

(1)
> الحديث عن التطبيع مع اسرائيل او الحديث عن اسرائيل نفسها الى وقت قريب كان يعتبر من لدن (العيب) الاعلامي الذي يفرض عدم التلميح عنها ناهيك عن الجهر بالتطبيع معها.
> الآن في ظل (التبرج) الاعلامي الذي تمارسه الكثير من المواقع الاسفيرية وارتفاع سقف (الجهر)

في مواضع يفترض ان تكون في موضع (السر) في مواقع التواصل الاجتماعي، ارتفع عند بعض السياسيين (همسهم) ، واصبحوا يعتقدون ان الحديث في مثل تلك الامور يمثل شيئاً من (الجرأة) ، والانفتاح والتحرر من الكتل (التقليدية) التى كانت مقيدة لهم.
> ليس في الأمر حداثة كما يعتقد مبارك الفاضل ــ الدعوة للتطبيع مع اسرائيل منتهى (التقليدية)، هذا شيء اكل الدهر عليه وشرب.
> مبارك الفاضل احد الذين يعتقدون ان (الطفرة) يمكن ان تتحقق عبر التطبيع مع اسرائيل.
> وهو على الاقل يعتقد ان الحديث عن اسرائيل والتطبيع معها يفتح له نوافذ في المسكوت عنه، ويخلق له شيئاً من التوازن السياسي الذي يفتقده.
> في الكثير من الأمور يحسب مبارك الفاضل ان الضجة والزوبعة من مسببات الوجود السياسي او على اضعف الايمان من المقويات له.
> لذلك يجنح مبارك الفاضل الى (الضجيج) عندما تفرغ مواعين (طحينه).
(2)
> جميل أن وجد مبارك الفاضل انتقاداً قاسياً من جهره بالتطبيع مع اسرائيل في قناة سودانية 24، وقد كتب في ذلك حسب ما توفر لي من اطلاع الصادق الرزيقي والنور احمد النور وعبد الباقي الظافر.
> وجميعهم اكد فزاعة مبارك الفاضل التى لا يملك غيرها ــ فهو كلما حس بشيء من الانحسار خرج يحدث الناس عن التطبيع مع اسرائيل.
> مثل هذه الدعوات محطات يجب ان يتجاوزها الناس، فليس في الامر جديد حتى يطرح على اعتباره فتحاً مختلفاً.
> المواضيع التى تثير (الجدل) لا نفع منها ــ هي مواضيع وضعت فقط من أجل ان تثير (الجدل).
> لا شيء فيها غير ما يبحث عنه مبارك الفاضل الآن.
(3)
> مبارك الفاضل وهو وزير للاستثمار ما الذي يجره الى الحديث عن (التطبيع مع اسرائيل) ان لم يكن يريد ان يثبت لنا ان (الاستثمار) اصبح في الكلمات المفخخة.
> مثل هذه الأمور معني بها اهل الفكر والتشريع والفقه.. وليس من المنطق في شيء ان يتحدث وزير (تنفيذي) في مثل هذا الشيء... وهو ملزم ببرنامج محدد عليه العمل به.
> مبارك الفاضل مازال يعتقد انه اذا ارتدى جلبابه الفضاض ولف عمامته البيضاء فإن ذلك يكفل له ان يتحدث في أي شيء.
> بما في ذلك التطبيع مع اسرائيل.
> علينا أن نقول ان (الاستثمار) في السودان عليه العوض ومنه العوض إذا كان وزير الاستثمار السوداني بهذا الفكر وتلك الرؤى.
(4)
> أغرب من هذا ان مبارك الفاضل دعا إلى التطبيع مع اسرائيل بمبررات فطيرة وواهية، تخجل ان تسمعها في مدرجات كرة القدم.
> مبارك الفاضل مبرره للتطبيع مع اسرائيل في قوله الذي اعلنه ولم يجد الحرج في كشفه، وهو يقول ان الفلسطينيين في الخليج (يحفرون) للسودانيين.
> هذا هو كل مبرر مبارك الفاضل للتطبيع مع اسرائيل.
> لا يريد ان يبرح مبارك الفاضل ثقافة (الحفر) التى تسيطر على تفكيره.
> هل يمكن أن تسمع ذلك المبرر الذي أعلن عنه وزير الاستثمار في فضائية سودانية في (جلسة جبنة)؟.
(5)
> سيد مبارك أنت محتاج في البدء إلى ان تطبع مع ابن عمومتك السيد الصادق المهدي.
> لا يعقل أن تكون اختلافاتنا الداخلية لهذا الحد الذي يصل حد الاختلاف بين أبناء العمومة، ونبحث عن التطبيع مع إسرائيل.

الأعمدة

خالد كسلا

الجمعة، 22 أيلول/سبتمبر 2017

د. حسن التجاني

الأربعاء، 20 أيلول/سبتمبر 2017

خالد كسلا

الأربعاء، 20 أيلول/سبتمبر 2017

الصادق الرزيقي

الأربعاء، 20 أيلول/سبتمبر 2017

إسحق فضل الله

الأربعاء، 20 أيلول/سبتمبر 2017

محمد عبدالماجد

الأربعاء، 20 أيلول/سبتمبر 2017

كمال عوض

الأربعاء، 20 أيلول/سبتمبر 2017