السبت، 21 تشرين1/أكتوير 2017

board

أفق آخر.. علي الصادق البصير

قبل رفع الحظر
(يمكن للسودان أن يحظر أمريكا إذا سيطر على موارده) عبارة أطلقها الدكتور نادر فتح العليم نائب رئيس بعثة الاتحاد الافريقي ــ مكتب القاهرة في ندوة كبرى نظمتها الجالية السودانية مطلع عام 2017م،

وهي ندوة مهمة جداً شارك فيها عدد من خبراء الأمة العربية الذين أجمعوا على أنه سيتم رفع الحظر نهائياً، بل ذهبوا إلى إبعاد اسم السودان من قوائم الإرهاب وإلغاء الديون، وهي خطوات يسير السودان في اتجاهها بجدية تامة، ولعل ما جعل هؤلاء النخب يذهبون بقولهم الى هذا الاتجاه، هو معرفتهم بالسودان وقدراته الإنتاجية التي تحتاج الى إدارة موارد بصورة علمية، اضافة الى ضرورة بناء قاعدة بيانات للاستثمار بصورة واضحة، وقناعتهم بأن السودان هو رأس الرمح والحربة في استراتيجية التنمية بالمنطقة العربية والإفريقية.
وحتى يتحقق هذا الهدف والبلاد مقدمة على خطوة مهمة، فإنه بالضرورة اتخاذ السودان خطوات جادة للتعامل مع قرار رفع الحظر واتخاذ تدابير اقتصادية وتشريعية من شأنها أن تجعل السودان دولة عظمى، وبحسب الخبراء فإنه لا بد من توفير بعض المطلوبات المهمة التي يتوجب على السودان حكومة وشعباً القيام بها.
أول هذه المطلوبات هو معالجة الخلل في الاقتصاد السوداني ومحاولة إدراجه في القوائم التنافسية ووضع مؤشرات يحتاجها التنافس العالمي، وعليه في المرحلة القادمة الاهتمام بمحاربة غسل الأموال والفساد ومكافحة الجريمة العابرة التي من شأنها تدمير الاقتصاد السوداني، فيما يرى آخرون واقعاً جديداً للسودان بعد رفع الحظر، من خلال الاستثمار والتحويلات البنكية، والاستفادة من مبادرة تخفيف الديون العالمية، ومن المتوقع إلغاء الديون على السودان بمجرد رفع الحصار.
هناك سؤال: هل بمجرد رفع الحظر يتوقع أن يحدث ترقٍ للاقتصاد السوداني؟ والاجابة بحسب الخبراء (لا). اذ ينبغي أن تصدر بعض القرارات والقوانين المتعلقة بالاستثمار في السودان تتعلق بحماية المستثمر والقروض المصرفية والخروج والدخول في المشروعات، وهي مسائل يجب أن تعدل بشكل أو بآخر لتكون البيئة جاذبة للاستثمار.
أفق قبل الأخير
لا بد أن تحارب الدولة تجار العملة الذين يتحكمون في هذا السوق الخطير و(السائب)، ودونكم الهبوط المفاجئ لسعر الدولار بمجرد إعلان أمريكا السماح للسودانيين بالسفر لبلادهم، مما يشير إلى أن مسألة ارتفاع وانخفاض الدولار لا علاقة لها بالإنتاج والصادر.
أفق أخير
علينا أن نرفع الحظر عن أنفسنا قبل أن ترفعه أمريكا.