kasala rabih1  moh magid silik hassan2 kamal hamed  motayab 3 aarif 5 2

 

  • أهم الاخبار

    كرتي: المباحثات بالسعودية تناولت موضوعات الساعة

    24 أيار 2015

    الخرطوم: الإنتباهةأنهى الرئيس عمر البشير، زيارة للمملكة العربية السعودية امتدت لثلاثة أيام، أجرى خلالها مباحثات مع العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز حول تطورات الأحداث بالمنطقة، وأبدى تأكيده لتقديم المساعدات في إطار «عاصفة الحزم» وتقديم الدعم الإنساني لليمن.وكشف وزير الخارجية علي كرتي، عن تناول مباحثات الرئيس عمر البشير والعاهل السعودي...

    سلفـا كيـر: دولـة الجنــوب «جمــرة» قـد تشتـعـل

    24 أيار 2015

    حذَّر رئيس دولة الجنوب سلفا كير ميارديت في بيان له من أنّ العقوبات الدولية المقترحة من شأنها جعل الحرب الأهلية الدائرة في البلاد أكثر سوءاً، كما جاء في البيان أنه حالياً يعتبر النقاش حول العقوبات غير مجدٍ.ووصف سلفا كير جنوب السودان بأنه عبارة عن «جمرة» قد تشتعل في أي وقت....

  • آخر تحديث: الإثنين 25 أيار 2015, 15:31:56.

سد النهضة.. والكرباج

جهة هي.. > مهندسون.. خبراء.. خبراء.. يقولون إن سد النهضة الذي ينطلق الآن هو صخرة تشق الهواء لتسقط فوق رأس السودان > وجهة هي > .. مهندسون خبراء يقولون إن سد النهضة هو بداية الحياة لسودان لم يعرف الحياة منذ نوح عليه السلام.. > وجهة هي > .. إثيوبيا التي لا تنتظر رأياً تقطع = حتى الآن = شوطاً يجعل التراجع مستحيلاً. > و.. > لكن جهة هي الملفات.. الملفات.. التي تجعل الذعر يضرب كل شيء. > .. ملفات اتفاقيات حوض النيل منذ 1929م.. ثم اتفاقية تسري.. نهاية سبتمبر القادم.. تجعل لإسرائيل الحق في إدارة كل شيء في السودان.. > ما بين المشروعات الكبرى.. وحتى جريف حاج أحمد القدامي الذي يزرعه في مناطق أم دوم > .. إسرائيل تمنع.. أو تعطى.. في السودان.. وبالقانون. > .. و.. > سد النهضة. > ومعركة جوبا. > ومعركة اليمن. > وحرب شرق السودان الهامسة.. > ... هي الآن (العيون) التي تتفجر وتلتقي لتذهب بالسودان إلى (بداية كاملة) أو (نهاية كاملة). (2) > وشرقاً.. محمد محمد .. القادم من أسوان.. وصبري .. وصلاح ونصار.. وليلى و.. > والمجموعة التي تستقل البص من السوق الشعبي بأسماء وهمية الأسبوع الماضي.. إلى سنجة > وصاحب الحركة الشعبية الذي يستقبلهم هناك.. وفي الأنس المجموعة لما كانت تقطع الطريق كان الحديث يذهب إلى شقيق صاحب سنجة المسجون الآن.. > .. وآخر كان هو من يدير مكتب عقار. > ولقاء المجموعة الأخرى الذي يرى ضرورة دعم سريع لعقار (الأسبوع الماضي). > ومجموعة الاغتيالات التي تتسلل إلى الدمازين وبوط. (ومهمتها لها صلة بدخول قوات من يوغندا وجيش سلفا). > وزراعة ألغام في طريق قوات مشار ثم ترك أدلة تورط الجيش السوداني (والجيش السوداني ينفي أي تدخل بين سلفا ومشار). > ثم حديث عن وفاة سلفا كير هو الذي يصبح مركزاً لتوزيع القوة الآن في الجنوب.. والنوير شمال جوبا وسند إستوائي جنوبها. > وأولاد قرنق الذين يخططون في لقاء (أروشا) للقفز على جوبا عند وفاة سلفا كير. > ..و.. و.. > كل هذا يختلط ويمور ليصبح خطوة في الخطة التي تدير المنطقة بكاملها الآن. > حرب اليمن. (3) > هناك قالوا إن : أمريكا تسمح = وتغري صدام بضرب الكويت > .. وليغرق هناك والعراق معه. > بالأسلوب ذاته جهة تغري السعودية بضرب اليمن. > ثم تمنع جيوش باكستان وتركيا من دعم السعودية بعمل عسكري. > والسعودية تغرق.. > .. ويبقي السودان.. واستدراجه إلى مثلها. > والسودان يشغل جيشه في اليمن بأسلوب إغراق جيش مصر (في الستينيات) في حرب اليمن ذاتها. > كل هذا تمهيداً لخطوة قادمة. (4) > والسودان ما يقوده ليس مجموعة من الماعز. > والعيون السودانية (بخبرة طويلة.. طويلة.. في الصراع) تتابع.. > وتعرف.. > .. والحشد .. حشد المخططات = ليس أكثر من نماذج.. نسردها نرسم بها ضخامة المؤامرة. > والمؤامرة تستخدم أسلوب (الغبار.. والشقوق) بمعنى أن المجتمع حين لا يعرف ما يدبر له يظل مشققاً .. متناحراً.. > والمجتمع إن هو عرف .. تماسك ضد العدو الخارجي. > وبعض التماسك هو ما يجعلنا نسرد أحاديث الخبراء الذين يقولون إن سد النهضة هو بداية الحياة.. الحياة كلها. > والخبراء الذين يقولون إن سد النهضة هو الخراب.. الخراب كله. > الأمر.. لأنه أضخم ضخامة وأعظم أثراً من أن يفتي فيه شخص واحد.. لهذا نقدم = بدقة = أحاديث كل الجهات. > .. والصراع بين الجهتين عنيف إلى درجة تغري بالاتهام. > وفي حوار الجهتين العنيفتين نستخدم أسلوب الخليفة الأموي مع شاعرين. > الشاعر العرجي حين يتغزل في فتاة هناك = يجيبه شقيق الفتاة بهجاء مقذع. > والهجاء يشتعل لعام كامل.. > وأخيراً الخليفة يجعل كل واحد منهما في نهاية حبل (مربوطاً).. ويعطي كل واحد منهما سوطاً .. كرباج سوداني.. > ليحسما الأمر > ونحن نجعل الخبراء في حبل. > ونأسف .. لكن الأمر أمر (سد النهضة) يصبح أمراً هو الموت كله أو الحياة كلها. > .. ولا مجاملة.

عرض حال

> أستاذ نور الدين مدني
> (فوق العادة) برنامج يديره رئيس صحيفتك.. ويستضيف إسحاق فضل الله..
> وردة الفعل تجعل إسحاق فضل الله يعرف أنه.. مشهور!!
> ممتع هذا؟!
> لا.. فإسحاق فضل الله مصاب بداء كليمنصو.
> وكليمنصو = السياسي الفرنسي في أول القرن الماضي = حين يزور مدينة ويجد حشداً هائلاً يستقبله يقول له صديقه
: أنت مشهور يا كليمنصو.
> وكليمنصو = المصاب بداء النظر إلى بطن الأشياء = يقول له بهدوء
: أطمئن.. فلو كنت أقدم اليوم للمشنقة لوجدت ضعف هذا الحشد هنا.
> ونحن = إسحاق فضل الله = حين نتلقى التحايا في الطريق العام نستعيد الحكاية.
>.. ونستعيد حقيقة صغيرة وهي أن
: الطريقة الأفضل لمنع هضم الطعام في معدتك هي أن تنتبه لعملية الهضم.
> والطريقة المثلى لمنع النوم عن جفونك هي أن (تنتبه) للنوم.
> والطريقة الأعظم لإفساد لحظات الحب هي أن تنتبه إلى حقيقة أن (الشوق والهيام و...) ما هو إلا إفرازات أدرنالين هنا وهرمونات هناك.. و
> (الجهل) إذن هو ما يدير أساسيات الحياة.
> والوعي.. يفسد الأساسيات هذه.. ونحن مصابون بالوعي الذي يفسد الحياة.. ليصلح حياة الآخرين..
(2)
> ونعتاد على قراءة الصحف والقلم بين الأصابع.
>.. وأمس .. الصحف تحمل
> (تورط مسؤولين بالأراضي في تزوير (003) قطعة بالخرطوم).
> والحديث نكتب تحته.
> منذ أعوام ونحن نحدث عن أن الأرض الآن تصبح سلاحاً سياسياً .. وأمنياً..
> وأن مخططاً معيناً يمتد لنوع من الاحتلال.
> وحديث عن اختفاء (أسلحة) وذخائر في إقليم حساس جداً.. يبلغنا.
> والحديث نكتب تحته.
> نحدث الشهر الأسبق عن مخابرات تخطط للتعامل مع أفراد من الشرطة .. في الإقليم هذا.. بالذات.
> وأسلحة..!!
> والصحف تنقل منتصف الأسبوع هذا حديثاً عن.. مخطط اغتيالات سياسية.
> والحديث نسجل تحته.
> منذ شهر .. نحدث عن اغتيالات مخططة
> وعن الحوثيين... و..
> والصحف تحمل حديث غندور عن أنه (لا تغيير كبير في الحكومة القادمة).
> والأسبوع هذا = نحدث عن أن إبعاد النواب الأربعمائة عن باب مكتب تشكيل الحكومة يقود إلى خيبة الأمل التي لها ما بعدها.
> والحديث نسجل تحته نكتة الشيوعيين عن التغيير.. والاختناق.
> والشيوعيون يتفكهون بحكاية الرجل الذي = من فوق الخازوق = يظل يصرخ طالباً نقله لخازوق آخر.
> وحين يسألونه في دهشة عن الفرق يقول
: الفرق هو المسافة بين خازوق وخازوق.
> وغندور يمنع الناس من المسافة هذه.
> و.. سيسي يحكم على مرسي والآخرين بالإعدام.
> والخبر نكتب تحته ما كتبناه قبل شهور.
> وقبل شهور نحدث أن سيسي يقرأ عن أيام إنقاذ الملك فهد للإخوان في تونس من الإعدام.
> اشتراهم!!
> وسيسي الذي يختنق = نحدث قبل شهور أنه سوف يحكم على مرسي بالإعدام حتى تضطر السعودية إلى (شراء) حياة الإخوان.
> و... و..
(3)
> أستاذ نور الدين
> كل هذا نحشده شاهداً على شيء صغير هو أن
: إسحاق فضل الله يحدق بعيون مفتوحة في كل شيء.
>.. وحديثكم عن اللقاء التلفزيوني مع إسحاق فضل الله يذهب إلى السخرية من حديث إسحاق فضل الله عن أنه مهدد بالاغتيال.
> ومن هناك = وكأنك تسوق شاهداً = تقص كيف أن إسحاق فضل الله يمتنع عن حفل أفورقي .. ثم يغادر إريتريا بعد أن أخذه السهر ليالي متتابعة..
> .. والسهر ليالى متتابعة = والذي يأخذنا بالفعل = حين نسأل أهل الذكر يقولون إن الارتفاع الشاهق يسبب هذا عادة.. لمن يزورون إريتريا للمرة الأولى.. وإريتريا شديدة الارتفاع.
> وامتناعنا عن حفل أفورقي؟.. نعم فما كان إسحاق فضل الله يشهد حفلاً لأفورقي.
> وإسحاق فضل الله = الذي يبحث عن الشهادة منذ حرب أفغانستان ثم الجنوب = إنما يحمل مسدساً لأن الله يقول
: (وأعدوا)
> .. يبقى من التحديق.. أستاذ نور الدين = أننا لا نكتب حرفاً عن إعدام مرسي.. بينما الآخرون يصرخون بعنف.. لأننا نعرف طبيعة مرسي.. وطبيعة سيسي .. وطبيعة من يقودون سيسي..
> لكن حديث صاحب الخارجية /الذي يمزق القلب/ والذي يقول إن (إعدام مرسي شأن داخلي لمصر) يجعلنا نكتب تحته.
> أيام فاروق.. الشاعر علي الجارم حين يمدح الملك فاروق.. وسيد قطب يغضب .. يقول الجارم لسيد معتذراً:
> ما كنت أستطيع أن أقول كلمة سيئة عن الملك.
> وسيد يقول له
: كنت تستطيع أن تسكت!!!
> وخارجيتنا التي لا تعرف كيف تتحدث لا تعرف كيف تسكت.
> ولا نور الدين يعرف كيف يسكت.. حين لا يجد ما يكتبه.

حوار مع قارئ شاب عن إنقاذ السجم والرماد

>  أستاذ حسن «الشاب الذي يقول إنه لا يفهم»
>  و 12/ ديسمبر.. توريت والكتيبة الكاملة .. حتى الدبابات المحمولة.. تحيط بالبيت الذي يدخله قرنق وفتحي احمد علي وعبد الرحمن .. والهادي بشرى
>  الوفد العسكري الذي يعارض الإنقاذ.
>  في طمبرة كان قرنق يجعل كول مجانق يحرص على كتمان وصول وفد بولاد.
>  و «قمر» الذي يستضف بولاد ومجموعته حين يعرف أنهم قادمون «للتنسيق» مع قرنق ضد الخرطوم يقول بهدوء
: مع قرنق.. لا تنسيق.. سوف يبتلعكم في جيشه
«بعدها بشهر كان بولاد يقود كتيبة قرنق.. بصفته أحد قادة قرنق.. لابتلاع دارفور».
>  فتحي احمد علي .. القائد السابق للجيش الذي يلقى قرنق بالزي الرسمي كان يجلس إلى يمينه الهادي بشرى وإلى يساره عبد الرحمن.
>  والرجال الأربعة هنا.. وبولاد هناك .. كلهم كان .. بحديثه عن الديمقداطية.. يغطي شيئاً آخر.
>  والهادي بشرى يصبح شخصية تصلح للمسرح الانجليزي والتناقضات تنهشه.
>  وفتحي كان يحدث قرنق عن الديمقراطية.. بينما مخطط فتحي لانقلابه كانت اوراقه ترقد تحت أرض حمام بيته في المنشية.
>  أوراق المخطط نعود إلى قراءتها.
>  وقرنق كان يحدث ضيوفه عن دكتاتورية الإخوان.. وفي ذهنه مخطط «أروشا» في تنزانيا.
>  قبل فترة قليلة كان زوما وموسيفيني وقرنق وآخر يلتقون هناك.
>  ومخطط لحكم شرق وجنوب إفريقيا.. والسودان بالذات.
>  والهادي بشرى.. الذي اعتاد أن يتكئ  إلى الخلف حين يغرق في التفكير كان متكئاً إلى الخلف وهو ينظر إلى قرنق
>  الهادي بشرى الذي كان قبلها بشهور قليلة يتلقى عرضاً من مجلس ثورة الإنقاذ للعمل معهم.. ويرفض ويغادر السودان كان يعرف أن قرنق يشك شكاً يقينياً أن الهادي بشرى يعمل لحكام الخرطوم الجدد.
>  ومصادفات غريبة تجعل قرنق ينتقل من الشك إلى اليقين.
>  قرنق.. الذي يرسل بولاد لضرب دارفور كان يعتمد.. ويوثق الأمر بالفعل.. بحيث يصبح هبري هو خط إمداد بولاد بالطعام والسلاح والملجأ و..
>  لكن هبري يسقط
>  وقرنق يوقن أن الهادي بشرى هو الذي فعلها.
>  بعدها بقليل قرنق.. الذي يجعل خط امداده يمتد من منقستو يفاجأ بمنقستو يسقط.
>  وقرنق يتهم الهادي بشرى.
>  وشعور ضابط المخابرات القديم عند الهادي بشرى يجعله.. مع الوفد.. يغادر توريت صباح اليوم التالي مباشرة.
>  والهادي بشرى العسكري.. خطواته كانت تمشي خلف قائده إلى الإمام.
>  والهادي بشرى السوداني المسلم.. خطواته كانت تمشي إلى الخلف فالرجل كان يجد أن خلاص السودان يصبح شيئاً آخر تماماً حين يكون الخلاص هذا هو أن يسلم السودان.. لقرنق.
>  الهادي الذي يتجه إلى القاهرة يعرف أن مشاعره الغامضة كانت دقيقة تماماً.. بعد ست سنوات.
>  أيام لقاء مبارك مع المعارضة هناك.
>  وبولاد الذي يتحدث عن الانتقام لإهمال دارفور.. وأنه لهذا يقاتل الإنقاذ.. كانت ثقته في قرنق تجعله اول ضحايا خطة قرنق الثابتة.
>  قرنق كان من سياساته أن يقتل كل شخصية تبرز بصفة قيادية.
>  وقرنق.. بذكاء عسكري فيه.. يستخدم سقوط هبري للتخلص من بولاد.. ولالتهام دارفور.
>  والحكاية نحكيها.
>  لكن «قمر» مضيف بولاد في توريت يزل لسانه في حوار صغير.
>  بولاد يحدث مضيفه عن أن الإنقاذ ظلت تقتل دارفور والمضيف يقول لبولاد
: انا من دارفور.. والانقاذ عمرها أقل من عام.. بينما الأحزاب منذ السبعينيات كانت هي ما يقتل دارفور
>  لا بولاد ولا قمر كان يقرأ ملفات دارفور.
>  وخطاب في ملفات دارفور يكتبه وزير الزراعة هناك لرئيس الوزراء الصادق المهدي كان يقول
>  ديسمبر 1987م.. سيادة الاخ رئيس الوزراء
>  المواطن هنا يهلك عمره وهو يدافع عن ارضه واهله ولا حول ولا قوة الا بالله.
السيد رئيس الوزراء
مازلنا نطالب سيادتكم بوضع خطة خلاص للمنطقة فقد قتلت الأنفس وسفكت الدماء ونهب المال واصبح الأطفال لا يملكون إلا السماء والأرض .. ومأواهم في معسكرات النازحين.. الحادث الاول وقع بخزان ابو جراد.. قتل «17» شخصاً .. قنابل وصواريخ ومدافع ثقيلة ونهب «600» رأس، وبعد أيام حادث مجزرة بشرية لا مثيل لها.
>  داهموا الناس
 قبيلة «....» وقبيلة «...» عند الفجر بالمدافع الثقيلة والناس نيام عند الفجر. وحفير ابو مازن والناس في صلاة الظهر
> و...
>  الوزير يبكي ويبكي.. كان هذا عام 1987م.
>  والخطاب يحمل توقيع اثني عشر عمدة وشيخ منهم عبد الرحمن عسيل ومحمد عيسى دقق وعبد الصمد جمعة
>  و..
«2»
>  نحكي الحكايات من جذورها حكاية صناعة التمرد
>  وحكاية كل احد
>  و «من».. صنع «ماذا»
>  نقولها.. أستاذ حسن.. حتى تعرف.. والشباب معك كيف أن «إنقاذ السجم والرماد» وما فعلت .. وما فعلت
>  الإنقاذ أنقذت السودان ثم «طلقته» لمن صنعوا الموت
>  حتى يصنعوه مرة أخرى.
٭٭٭
>  وإن صدق.. نصف.. أحاديث جوبا أمس فإن المرحلة «السادسة» تكتمل.
>  وأحاديث جوبا أمس تذهب إلى أن مشار يحتل أعالي النيل بكاملها ويتجه مع النوير والشلك إلى جوبا
>  وسلفا كير يذهب.
>  والثورية تذهب.
>  والجيش السوداني يضع يده على تسعة عشر من قادة عقار.
>  وجنوب كردفان.. تتوضأ وتكبر.
>  وهذا جزء من الحكاية حتى تفهم.
>  وحتى تعرف.. أستاذ حسن .. أن ما نقوله ليس تاريخاً.. يكفي أن الحديث الذي يضج الآن عن سد النهضة يوجزه حديث مبارك الأربعاء «يناير 1997م» والرئيس مبارك ينحني إلى الأمام وهو يقول للميرغني والصادق وقادة المعارضة من مصر»
: نحن مش بنساعدكم علشان الديمقراطية والكلام الفارغ دا.. بنساعدكم علشان مصلحة مصر.. اللي هي مصلحة السودان..
>  ومبارك شروطه على السيدين بعد أن يحكموا السودان بمساعدته هي
: مصر تشترط السيادة على السياسات الخارجية «للسودان».. والمياه.. والدفاع.
>  و.... وبس!!
>  مصر كانت من يومها تتحدث عن سد النهضة.
>  ونحدث عن سد النهضة.
>  ونحكي المسألة كلها.

e3lanat

 

mag

tel

المتواجدون الآن

2710 زائر، ولايوجد أعضاء داخل الموقع

adv

 newspaper

 dailyphoto

الصفحات الاسبوعية

وحيدة تعاني ويلات مرض القلب

وحيدة تعاني ويلات مرض القلب تعاني المريضة آمنة هارون موسى من ضيق بالشرايين التاجية للقلب وقد تم إخضاعها لعمليتين...

إلى الاتحاد العام للطلاب السودانيين

إلى الاتحاد العام للطلاب السودانيينطالب من قرية كدام بولاية غرب كردفان، يعاني من إعاقة حركية يدرس بقرية مجاورة...

ألف جنيه فقط مشروع لإعالة أسرة

مطلقة تكفل ابناءها بعد ان تجرد والدهم من الانسانية وتهرب من النفقة التي قررها القاضي بواسطة المحكمة واخفى...

حول رصيدا تكسب رصيدا آخر..0116218451 سوداني ــ 0969269990 زين

مشروع خبائز لهذه الأسرةوالدهم بالمعاش ومريض لا يستطيع العمل، تولت ابنته الكبرى مسئولية توفير متطلبات الحياة للأسرة واستطاعت...

(نخر) العدل والمساواة..ابوعبيدة عبد الله

> تعد معركة النخارة الاثنين الماضي من المعارك الكبيرة التي ستظل في الذاكرة في حرب دارفور، لا تقل...

أحزاب تهدد بفض الشراكة مع (الكفيل).. ونجل الميرغني وعقلية الذبابة.. والطويشة تقول لا.. (هناك فرق)

(1)استغرب جداً لتصريحات الشاب محمد الحسن الميرغني نجل مولانا الميرغني، آخر تقليعات الشاب، الذي نصَّب نفسه عنوة نائباً...

استعجال النتائج..ابوعبيدة عبد الله

> دشَّن والي الخرطوم عبد الرحمن الخضر الأسبوع الماضي المواعين النهرية التي ينتظر أن تخفف أزمة المواصلات التي...

الانتخابات دروس وعبر.. الاتحادي (اولاد المصارين البيض).. واستهتار الوطني بالخصوم

(1)المؤتمر الشعبي أكد أن حملة (إرحل) التي أطلقتها بعض قوى المعارضة قبل انطلاق العملية الانتخابية، لن تحل المشكلة....

قلوب اعداد: راحيل ابراهيم

رسوم لطالب النيلين (أ,أ) يدرس بجامعة النيلين بالفرقة الثانية كلية التجارة شعبة المحاسبة، لم تستطع أسرته أن تسدد له...

الحسن الميرغني.. لن أعيش في جلباب أبي

والي الخرطوم.. ركاب سرجين وقيع.. الحسن الميرغني.. لن أعيش في جلباب أبي.. وسبعينية «الرأي العام»: «1»شهدت الأحياء او المناطق...