ضعف القوة الشرائية والاستغناء عن أصناف والعودة لاستخدام اللحوم المجففة 

شهد رمضان هذا العام انحسارا كبيرا فى القوة الشرائية وقال عدد من التجار ان الاقبال على شراء السلع والمواد الغذائية ضعيف جدا بالمقارنة مع رمضان للاعوام الماضية وعذا عدد من التجار ذلك الانخفاض فى القوة الشرائية الى ارتفاع اسعار السلع والتدنى الاقتصادى الذى القى بظلاله على الاسر السودانية وكشف عدد من المواطنين فى جولة قامت بها (الانتباهة اون لاين) عن انعدام الاموال وحصر الاحتياجات فى السلع الضرورية التى باتت تستنزف اموال طائلة مثل الرغيف والسكر واحجم عدد كبير من المواطنين عن شراء اللحوم بانواعها المختلفة والسلع الكمالية والحلويات واكدت ربات منازل انهن عدن الى استغلال اللحوم المجففة فى تصنيع الوجبات الشعبية مثل الويكة والتقلية وانه تم الاستغناء عن كثير من الاصناف اختزلت من الصينية من بينها التحلية حتى ان المشروبات تم اختزالها واختصارها فى نوع واحد او نوعين فقط من المشروبات .

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى