تكهنات بفشل حوار الآلية الثلاثية وتجمع المهنيين يجدد الرفض

الخرطوم: رندا عبد الله

أكد رئيس حشد الوحدوي صديق ابوفواز ان حزبه لم تصله الدعوة فى المشاركة فى اللقاء التحضيرى.

وأوضح أبو فواز لـ”الإنتباهة”، فى نفس الوقت ان حزبه كان يرفض الدعوة للمشاركة فى حال توجيهها لهم.

وفى سياق متصل  تكهن ابو فواز  بفشل اللقاء لأسباب عديدة من أبرزها  ما رشح عن رفض الحركات المسلحة الموقعة على اتفاق جوبا للوصول الى اي اتفاق سياسي قد يسلب مكتسباتهم وفقدان مناصبهم التى حصلوا عليها من اتفاقية جوبا  مهددين بنقل الحرب الى داخل الخرطوم

 وفى سياق متصل  أكد المتحدث باسم تجمع المهنيين الوليد علي، ان  اجتماع الالية الثلاثية المزمع عقده مرفوض جملة وتفصيلا من التجمع  لأن المبادرة الثلاثية تضع الانقلابيين والثوريين على مسافة واحدة لاننا نعتقد ان الانقلابيين مجرمين تجب محاكمتهم .

ووصف  الوليد فى افادة لـ”الإنتباهة” المبادرة الثلاثية  بانها بداية المساومة لانها  تنتهك لاءات الثورة، رافضا فى الوقت نفسه فرضية ان رفض الحوار يمنح الانقلاب سلطة الامر الواقع وقال ان الانقلابيين محصورين فى الزاوية بواسطة القوى الثورية التى تخرج فى احتجاجات شبه يومية.

وذكر الوليد أن  بعض اعضاء النادى السياسي القديم  او من سماهم ببعض جيوب المجلس المركزى للحرية والتغيير يقومون  بالاتصال  بالثلاثية لإيجاد مخرج آمن للانقلابيين وهذا ما لم تسمح به القوى الثورية.

وفى سياق أخر نفى المتحدث باسم لجان مقاومة مدينة الخرطوم حسام على لـ”الإنتباهة”  توجيه الآلية دعوة لهم للمشاركة فى اللقاء الذى كان مقررا له اليوم.

 وأضاف: “الآلية لم تطرح على لجان المقاومة أساساً، لكن الثابت اننا نعمل على عزل الانقلابيين سياسياً عبر اللاءات الثلاثة”.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى