قرار أمريكي بفرض عقوبات فردية على أفراد المجلس العسكري وشركائهم

مشروع القرار ينص على تحديد أسماء قائدي الانقلاب والمتعاونين معهم

واشنطن: الإنتباهة

أقر مجلس الشيوخ الأمريكي، مشروع قرار لإدانة الانقلاب العسكري في السودان، ودعم الشعب السوداني.

وأجاز كل أعضاء المجلس في جلسة الأربعاء، وتصويت سريع دون اعتراضات.

‏وتضمنت ابرز تفاصيل المشروع، دعم الكونغرس للشعب السوداني في تطلعاته الديمقراطية، ودعا المجلس العسكري الى “إطلاق سراح جميع المسؤولين الحكوميين المدنيين واعضاء المجتمع المدني واشخاص آخرين اعتقلوا جراء الانقلاب.

ودعا القرار القوى الامنية الى “احترام حق التظاهر السلمي وتحميل اي عناصر تابعة لهم مسؤولية استعمال القوة المفرطة واي انتهاكات بحق المتظاهرين، عبر مسار شفاف وعادل”.

كما حث المجلس العسكري على ”التوقف عن كل المحاولات لتغيير التركيبة المدنية للحكومة والمجلس السيادي ومؤسسات حكومية أخرى“، واحترام بنود الوثيقة الدستورية.

وشكل القرار العقوبات الفردية، ويدعو نص مشروع القرار غير الملزم الخارجية الى تحديد أسماء ”قائدي الانقلاب والمتعاونين معهم“ والتنسيق مع الوكالة الاميركية للتنمية الدولية لوقف كل المساعدات غير الانسانية الى السودان حتى عودة النظام الدستوري الانتقالي.

كما حث حلفاء الولايات المتحدة ودول الترويكا على الانضمام إليها في “فرض عقوبات فردية على أفراد المجلس العسكري وشركائهم” وحث قادة المجلس على العودة الى حكم القانون احتراماً للدستور الانتقالي، اضافة الى تعليق مشاركة ‎السودان في كل المنظمات في المنطقة حتى عودة العملية الانتقالية”.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى