صبري محمد علي (العيكورة) يكتب: وبعدين معاك يا (وليه)!

بالامس الاول الفريق البرهان يستقبل وفد مصري يرأسه سفير والوفد (الغير الرسمي) اعلن بانه (منظمة مجتمع مدني) ! والخبر بحسب الانتباهة اونلاين كان مغتضبا .. البرهان يستقبل الوفد ويؤكد ان لا اقصاء لاحد و ان الشعب السوداني سيختار من يحكمة عبر الانتخابات !
(وقلب الصفحة)
اظن الكلام يحمل فى طياته قصة الضيف الثقيل الذي زار جارا له و اراد ان يستلطفه فى الكلام فساله كم ترك له والده من الميراث ! فاجابه صاحب الدار انه (ترك لى حمار و نفق) اى مات وهذا يعني انه لا يحبذ الاسترسال فى الكلام .. !!

و مع فائق احترامنا للوفد المدني المصري الزائر اعتقد كان بالامكان ان يلتقي بمنظمات وهيئات سودانية مماثله له بحكم البرتوكولات المتبعة فى مثل هذه الحالات . و شخصيا لا اري اى داعٍ ان يسمح لهم بلقاء رئيس الدولة شخصيا . فهذا خطأ متعمد من الوفد المصري وطيبة زائدة من السودانيين . و ما كان للقصر ان يسمح بذلك مطلقا وكان بالامكان الاعتذار باي عذر .
وبالطبع فليس من حق السفارة المصرية بالخرطوم ان (ترفع الكلفة) بهذه الطريقة المتطاولة و كان من واجبها ان تعد برنامج لقاءات تتناسب مع حجم الوفد الزائر
(بصراحة حاجة تزعل)
يا ناس المراسم والسكرتارية والخارجية شوفو شغلكم يا جماعة . لكن ما معقول ياخ كل (شوية ناس) يسمح لهم بمقابلة رأس الدولة بهذه البساطة !
ولو اخدناها بالراجع والمعاملة بالمثل (فى الحتة دي) فالوجع راااقد مع الفراعنة وارجعوا لارشيف زيارات المسؤلين السودانيين للقاهرة وقارنوا مستوي الاستقبال من الجانب المصري . وبين (هبالتنا) عندما يزوروا الخرطوم .

(الميديا) لخصت الزيارة بنشر صور للسيدة اسماء الحسيني عضوة الوفد منفردة مع الشيوعي الدكتور الشفيع خضر و اخري مع الدكتور مضوي ابراهيم وثالثة مع الاستاذ نبيل اديب وكانت ترتدي ذات الزي مما يدعم فرضية ان الزيارة كانت قصيرة ولم (تلحق الولية تغير هدوما) (الميديا) ايضا نقلت تعليقا للسيدة الحسيني تقول انها بصحبة اصدقائها من السودان وذكرت الاسماء الثلاثة وقالت انهم من الشخصيات المهمة والمؤثرة (خلى بالك قالت المؤثرة) !!
(طب علي الطلاق بالتلاتة يا ولية)
لم نسمع بهؤلاء الثلاثة (الذين تصورتي معهم) الا بعد التغيير الاخير وسرقة الثورة ! ايه رأيك .
يعني (ياعب باسط) نفهم ان هذه (الولية) لم تجد فى السودان القطر الواسع سوي هذا الشتات من الشيوعيين واللبراليين لتمتدحهم ؟
يا عالم ايه اللى بحصل ده؟ والوفد ده جاء عشان ايه ؟ ومن الذي دعاه؟
و ماذا تعني هذه الصور المستفزة مع (اربعة طويلة) من عنصر معروف موقعه من المخابرات المصرية ! نعم الصورة لا تنطق ولكنها توثق وتثبت الحدث والكلام اعتقد خلفه رسالة والبرهان قد رد عليها بحصافة . لذا لجأت السيدة للصور كإثبات حالة …!!

قبل ما انسى:

تاني مرة يا جماعة زي الوفود دي تغدوها و (يتوكلو) على الله … سامعني يا (عب باسط)

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى