صفاء الفحل تكتب: مؤتمر الطحالب

عصب الشارع
صفاء الفحل

Safaa.fahal@gmail.com

منذ أن أطلقت اللجنة الأمنية التي تجلس علي اعناق الشعب بقوة السلاح سراحهم وبقايا المؤتمر الوطني من المتأسلمين نفاقا يسعي المتحدثين منهم في كافة احاديثهم لهدف واحد نعتبره نحن من أخوات الغول والعنقاء والخل الوفي وهو (الغفران) وهو مايطلقون عليه في خجل (الوفاق) و(يتثعلبون) كعادتهم للعثور علي نصف قدم في المستقبل السياسي للبلاد ليس لخدمة الوطن المواطن بل للحفاظ علي أرواحهم والثروات التي نهبوها خلال سنوات التيه والضلال الكيزانية بالعثور علي بعض السلطة..
ولو أنني أمتلك الإمكانية لجلست امام (قاعة الصداقة) لالقم كل خارج من مؤتمر الالية الثلاثية الذي عقد هناك (جزمة) هي اقل مايستحقه هؤلاء الذين جلسوا ليبصموا علي (وثيقة العفو) عن من قتلوا أبناءنا واغتصبوا حرائرنا وخربوا اقتصادنا ودمروا مستقبلنا ومازالو يحاولون العودة الي حكمنا مرة اخري من كيزان وحركات ارهابية وثلة الارزقية والمطبلاتية السائرون خلفهم..
جلسوا يحتسون المشروبات الباردة وياكلون الطيبات ودماء أبناءنا لم تجف بعد والمواطن البسيط يتسول قوته كل صباح والازمات تحيط به من كل جانب وكل همهم هو الحصول علي جزء من هذه (الكيكة) الملعونة التي اغلقت أبواب المستقبل امام هؤلاء الشباب حتي هرب نصفهم للموت في عرض البحر بينما يموت النصف الثاني برصاص الجنجويد والمرتزقة علي تراب وطنهم المنكوب بامثال هؤلاء..
بعيدا عن هذا الهرج لابد من السماح للجان المقاومة من عقد مؤتمراتها بداية من القاعدية وحتي المؤتمر العام بكافة ولايات البلاد دون (الخبث) المعهود او المضايقات المتكررة وان نستمع فيه اولاً لهؤلاء المناضلين الضائعين في جوقة هذا الهرج دون الجلوس مع بقايا النظام المخلوع و انصاف الأحزاب والمرتزقة والارزقية..
ام ان (الطحالب) لا تستطيع العيش الا في المستنقعات القذرة
قضية الوطن ليس ارزقية وجنجويد واحزاب هلامية..!! بل هي هؤلاء الشباب الذين يخرجون كل صباح وهم يحملون أرواحهم في اكفهم من اجل العودة بوطن الحرية والسلام والعدالة او الموت دون ذلك وهم المستقبل الحقيقي ولن يستقيم هذا الوطن دون الاستماع إليهم ومنحهم الفرصة للمشاركة الفاعلة لبناء المستقبل وكل مايجري داخل تلك القاعة لن يحل قضية الوطن ..
فهولاء هم الوطن ودونهم (طحالب) لن تزهر ابدا
الشباب هم مستقبل الوطن
والثورة مستمرة
مليونيات مايو

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى