تظاهرات ضخمة في أم درمان تنديداً بمجزرة 21 مايو

الخرطوم: الإنتباهة

خرج الآلاف من المتظاهرين، يوم الاثنين، تلبية لدعوة مساندة الثوار في مدينة أم درمان، بعد يوم دامٍ السبت 21 مايو خلال موكب بالمدينة، ارتقت فيه روح الشهيد محمد خالص، وأصيب العشرات جراء القمع الوحشي لسلطات الأمن.

وساندت لجان أحياء بحري، عبر موكب كبير أنطلق من “المؤسسة” عبوراً بـ كبري شمبات إلى أم درمان، لجان المقاومة في المدينة.

والتحم الموكبين وتحركا إلى شارع الأربعين مكان التجمع.

ولم تنتظر سلطات الأمن، كثيراً بعد تجمع المتظاهرين، وحاولت تفريقهم عبر إطلاق قنابل الغاز والقنابل الصوتية بكثافة. وجرت عمليات كر وفر بين المتظاهرين وقوات الشرطة بالمنطقة.

في المقابل، خرج الآلاف أيضاً في الخرطوم وتجمعوا بشارع الستين في طريق مساندة ثوار أم درمان.

وحاولت الشرطة تفريق متظاهرين في منطقة بري عبر إطلاق الغاز المسيل للدموع وقنابل الصوت.

اضغط هنا للانضمام لمجموعات الانتباهة على تطبيق واتساب
زر الذهاب إلى الأعلى